الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / ضبط شركة تمول الفنادق والمراكز والمحلات التجارية بسلع مزورة ومنتهية الصلاحية في مسقط
ضبط شركة تمول الفنادق والمراكز والمحلات التجارية بسلع مزورة ومنتهية الصلاحية في مسقط

ضبط شركة تمول الفنادق والمراكز والمحلات التجارية بسلع مزورة ومنتهية الصلاحية في مسقط

قاربت الـ 4 آلاف سلعة ومنتج
مسقط ـ (الوطن):
تمكنت الهيئة العامة لحماية المستهلك مؤخرا من ضبط شركة موردة للمواد الغذائية بالجرم المشهود، حيث تقوم بتمويل المراكز التجارية والفنادق والمحلات التجارية بسلع منتهية الصلاحية ومزورة تجاوزت 4 آلاف سلعة.
وقال عيسى بن مسلم النبهاني مساعد مدير دائرة تنظيم ومراقبة الأسواق: تعود تفاصيل القضية عند قيام فرق الضبط الميداني بالتفتيش الدوري للأسواق وملاحظتهم تكرر وجود سلع منتهية الصلاحية وسلع تم التلاعب ببياناتها الايضاحية والغش بتواريخ انتاج وانتهاء جديدة مما استوجب تشكيل فريق لجمع الاستدلال عن الشركة الممولة ومراقبتها لمدة تجاوزت الشهر ومراقبة الشحنات الكبيرة التي تقوم بنقلها شاحنات خاصة من مقر الشركة بولاية بوشر.
وأضاف: بعد التأكد والتثبت من البيانات وبالتعاون مع الادعاء العام تم اخذ اذن تفتيش لمقر الشركة والمخزن التابع لها حيث تمكن مأمورو الضبط القضائي من ضبط عدد كبير من العمالة الوافدة وأكثر من 4 آلاف سلعة ومنتج منتهية الصلاحية وسلع تم التلاعب وتغيير بياناتها الايضاحية وتواريخ انتاجها وانتهائها وسلع فاسدة متعفنة والتي تنوعت بين لحم بقري مبرد بدون عظم زيتون مع فلفل حار وعشبة عطرية ومحار منزوع الصدف لفائف النقانق البقري والدجاج اصابع السمك مغلفة بالخبز ودقيق القمح وبسكويت بنكهة الحليب ونوعين من شرائح الشوفان المحمصة ونوعين من النودلز وبسكويت برقائق الشكولاتة وتوت بري وقطع الطماطم المجففة وبيف ومخللات مع ضبط آله تستخدم لإزالة الاستكرات القديمة مع وجود استكرات جاهزة بتواريخ وبيانات جديدة في مكتب احد مسؤولي الشركة.
وقال: بعد مواجهة مسؤولي الشركة أقروا بالمخالفة بحجة الربح السريع وأن الشركة تعمل على ذلك من عدة شهور وتقوم بتمويل مراكز تجارية وفنادق كبرى ومعروفة كما تقوم بتوزيع بعض من تلك السلع وهي مطبوخة لمطاعم تلك الفنادق والمراكز الكبرى بسرية تامة غير مكترثة بحجم وعواقب ذلك على حياة وأرواح المستهلكين متجاوزين التشريعات القانونية والانسانية على ارض الوطن.
وأشار: بأن الهيئة لا تألو جهدا في التحري والتأكد ومراقبة تلك الممارسات والتجاوزات والقضاء عليها وكوادر الهيئة عاهدوا الله وأقسموا اليمين على الإخلاص في أداء رسالتهم لخدمة وطنهم وسلطانهم ومجتمعهم والهيئة منذ إنشائها وهي تكشف اللثام يوما بعد يوم عن مستجدات وأشكال جديدة من التحايل واللعب بصحة الناس وهذه الضبطية تعد استمرارا لسلسلة طويلة من الجهود الصادقة والناجحة في ضبط الكثير من الممارسات الخطيرة والضارة بصحة البشر وصحة أبنائهم وسلامتهم.

إلى الأعلى