السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / راشد المياحي يفوز بالمركز الأول في مسابقة الرماية لفريق الحصن بولاية الرستاق
راشد المياحي يفوز بالمركز الأول في مسابقة الرماية لفريق الحصن بولاية الرستاق

راشد المياحي يفوز بالمركز الأول في مسابقة الرماية لفريق الحصن بولاية الرستاق

بمشاركة واسعة من مختلف ولايات السلطنة
الرستاق ــ من سيف بن مرهون الغافري:
نظم فريق الحصن الرياضي التابع لنادي الرستاق مسابقة للرماية التقليدية في السلاح الخفيف (السكتون) بمشاركة (50) راميا من مختلف ولايات السلطنة ، وقد أقيمت المسابقة على ميدان الرماية التابع للفريق تحت رعاية سعادة ناصر بن راشد العبري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية الرستاق بحضور موسى بن خلفان الغافري رئيس فريق الحصن وعبدالله بن عامر الحاتمي رئيس فريق الرماية وعدد من المدعوين والأهالي ومحبي رياضة الرماية.

نتائج المسابقة
جاءت نتائج المسابقة على النحو التالي: فاز بالمركز الأول راشد بن مبارك المياحي بمجموع (75) نقطة ، وجاء هلال بن مبارك البوسعيدي في المركز الثاني بمجموع (74) نقطة ، وحصل على المركز الثالث سعيد بن محمد الحاتمي بمجموع (74) نقطة ، وفاز بالمركز الرابع عوض بن مبارك القنوبي بمجموع (73) نقطة وجاء أحمد بن شامس الحاتمي في المركز الخامس بمجموع (72) نقطة بينما حصل محمد بن سالم السناني على المركز السادس بمجموع (72) نقطة ، وحصل عبدالله بن خلفان الحراصي على المركز السابع بمجموع (72) نقطة ، بينما جاء ادريس بن سليمان الحاتمي في المركز الثامن بمجموع (71) نقطة ، وحصل خليل بن عبدالله الحرملي على المركز التاسع بمجموع (71) نقطة ، وجاء في المركز العاشر سيف بن جمعة الكاسبي بمجموع (70) نقطة ، وفي المركز الحادي عشر حمود بن سعيد الحاتمي بمجموع (70) نقطة.

توزيع الجوائز
وعقب نهاية فعاليات المسابقة ألقى أحمد بن محمد الحرملي كلمة الفريق رحب فيها براعي المناسبة والحضور ثم تحدث عن أهمية تنظيم مثل هذه المسابقات ، بعدها قام راعي المناسبة بتوزيع الجوائز على الفائزين في المسابقة ، كما تم تكريم خليفة بن سيف الحسني لمساهمته الفاعلة في تطوير واعداد ميدان الرماية بفريق الحصن ، وتكريم عماد بن علي الغافري صاحب مؤسسة الزاهي الشاملة لتأجير خدمات الأفراح الراعي لهذه المسابقة ، وتكريم المساهمين والمشاركين في انجاح هذه المسابقة ، ثم قدمت لجنة الرماية هدية تذكارية لراعي المناسبة من تصميم المبدع خليل بن عبدالله الحرملي.

شكر وتقدير
وعبر موسى بن خلفان الغافري رئيس فريق الحصن الرياضي عن سعادته بنجاح هذه المسابقة فقال: في الحقيقة نحن سعداء جدا بالنجاح الكبير الذي حققته هذه المسابقة والتي حظيت بمشاركة عدد من الرماة من مختلف ولايات السلطنة وشهدت تنافسا كبيرا بين المشاركين ، مشيرا إلى أن فريق الحصن يسعى دائما إلى إحياء هذه الرياضة العريقة ، والرقي بمختلف أنشطة الفريق الرياضية والثقافية والاجتماعية ، ولا يسعني في هذا المقام إلا أن أتقدم بالشكر والتقدير إلى مؤسسة الزاهي الشاملة لتأجير خدمات الأفراح على رعايتها لهذه المسابقة ، كما أتقدم بالشكر الجزيل إلى كافة المساهمين والداعمين لرياضة الرماية وتعاونهم معنا في إنجاح هذه المسابقة ، ونشكر كذلك لجنة التحكيم وكافة سباب الفريق على دورهم الفعال في اظهار هذه المسابقة بصورة مشرفة .
تنظيم ميادين الرماية

وقال عبدالله بن عامر الحاتمي رئيس فريق الحصن للرماية: نوجه شكرنا للجنة العمانية للرماية على الجهود المبذولة في تنظيم الميادين في مختلف إنحاء السلطنة لممارسة هذه الرياضة العريقة اللي أورثناها من أجدادنا فاليوم كل رام يجد المكان المناسب لتنشيط رياضته باستمرار وبكل أمان ، كما نتقدم بالشكر إلى دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة جنوب الباطنة لمتابعتهم لمثل هذه الرياضات الشعبية ، وقد شهدنا اليوم تنافس الرماة من ولايات محافظة جنوب الباطنة وبعض الرماة شاركونا من مختلف ولايات السلطنة ، وهذا يدل على هواية وحب الرماة لهذه الرياضة مهما بعدت المسافة ومشاق الطريق فتجد الرامي يوصل الميدان ليشارك وينافس بكل ثقة مع إخوانه المشاركين ، ونوجه شكرنا الخاص الى كل من ساهم وشارك في إنجاح هذا الموروث العريق والحمد لله شهدنا اليوم أقبال طيب من الرماة ورضاهم عن التنظيم ، ونسعى للتطوير والرقي بمسابقات الرماية القادمة بما هو أفضل ، ونشكر كافة شباب فريق الحصن على ما قدموه من تعاون وتكاتف لإنجاح المسابقة .

الرماية جزء من تراثنا
أما الشيخ هلال بن مبارك البوسعيدي من ولاية المضيبي فقال: الرماية جزء من تراثنا ولا يمكن أن نتخلى عنها ، وقد شاركت في عدة مسابقات أقيمت على هذا الميدان ، وحقيقة اليوم وجدت الميدان أصبح متطورا من حيث وجود مظلة وتوفر جوانب الأمن والسلامة ، كما أنه يستوعب أكثر من (500) رام بعدما تم تطويره ، ونتمنى أن تقام عليه مسابقة عامة على مستوى السلطنة.

اهتمام الشباب بالرماية
وأشار نبهان بن حمد الحرملي أحد كبار السن بأن الرماية تراث قديم من زمن اجدادنا الذين علموا آباءنا هذه الرياضة للمحافظة عليها ، واليوم والحمد لله الشباب مهتمون بالرماية ، ونشكر فريق الحصن على تنظيم مثل هذه المسابقات التي تساهم في توثيق العلاقات وتقوية روابط المحبة والتعاون بين المشاركين من مختلف ولايات السلطنة ، وقد تشرفنا بتواجد الشيخ هلال البوسعيدي من ولاية المضيبي في هذه المسابقة وهذا دليل على الاهتمام بالرماية والالتقاء بإخوانه الرماة بولايات جنوب الباطنة.

إلى الأعلى