الإثنين 22 مايو 2017 م - ٢٥ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير الخدمة المدنية يرعى تدشين مشروع صناع القادة الثاني
وزير الخدمة المدنية يرعى تدشين مشروع صناع القادة الثاني

وزير الخدمة المدنية يرعى تدشين مشروع صناع القادة الثاني

دشن مساء أمس الأول بمعهد الادارة العامة مشروع صناع القادة الثاني تحت رعاية معالي الشيخ خالد من عمر المرهون وزير الخدمة المدنية بحضور عدد من اصحاب السعادة والذي يشارك فيه 20 مشاركاً ومشاركة يمثلون عدداً من الجهات الحكومية والقطاع الخاص.
وألقى المشرف العام للمشروع الدكتور عبدالله بن على اليعقوبي كلمة أوضح خلالها إن حفلنا “اليوم” لتدشين مشروع صناع القادة الثاني لهو نتاج لفكرة بدأت بسيطة لدى شباب عُمان يهتمون بالنهوض بوطنهم وبشبابه فاجتهدوا لتكون منصة ينطلق منها الشباب العُماني الطموح ليحقق ذاته ويستثمر قدراته وطاقاته لرفعة وخدمة هذا الوطن العظيم وأهله فبدأ التواصل مع الخبرات واستشارة المختصين ليدعموه لتحقيق طموحه العالي وهدفه السامي فأنظلق مشروع صناع القادة الاول بكل حماس وإجادة في التخطيط والتنفيذ فتخرج منه شباب قادة يقودون ذواتهم لتحقيق الإنجازات العظيمة والنتائج المبدعة المبهرة.
واضاف اليعقوبي: نحن “اليوم” ندشن مشروع صناع القادة الثاني والذي جاء تكملة للمشروع الاول، بنسخته لأكثر تطوراً وجودة في التصميم والطرح بعد جهد دام عام ونصف من التخطيط وتصميم البرامج الأكاديمية والعمل على الإعتمادات الدولية والمحلية وتخطي عقبات الدعم والتمويل باستثمار نقاط القوة في المشروع الاول وتعزيز نقاط الضعف فيه ليخرج لنا هذا المشروع بحلته الجديدة واستراتيجياته العالمية في بناء القادة الشباب وتدريبهم وتأهيلهم، فاعتمدانا على تنفيذ المشروع نماذج دولية واعتمادات عالمية واخترنا لتنفيذ المشروع طاقات شبابية مؤهلة وذات خبرة وكفاءة لنكون النموذج العُماني لتدريب القيادة الخلاقة.
واضاف: إنَّ بناء الانسان العُماني كان ولا يزال من أهم أسس وتوجهات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ فوجه الجهود والطاقات للاهتمام بتطوير الشباب العُماني وتأهيله التأهيل العالي ليتولى مهامه في تطوير هذا الوطن العظيم وخدمته وخدمة أهله ونحن ادارة مشروع صناع القادة إنما اقتبسنا من نهج جلالته بقدر طاقاتنا وقدراتنا وقررنا خدمة هذا الوطن بالاستثمار في تطوير شبابه والنهوض بهم وبمواهبهم وقدراتهم والسير بهم الى طريق التميزوالقيادة فها هو مشروع صناع القادة الثاني يفتح ابوابه لكل من يريد تنمية مواهبة والنهوض بقدراته من شباب هذا الوطن العظيم لخدمة الوطن وإنسان هذا الوطن.
بعد ذلك قدم عرض مرئي لمسيرة مشروع صناع القادة الاول والذي كان يحمل في طياته الكثير من التجارب الشبابية الطموحة والمراحل التى مر بها خلال فترة المشروع.
بعدها دشن راعي المناسبة المشروع وتم عرض المشروع والتعريف به.
الجدير بالذكر ان مشروع صناع القادة الثاني هو مشروع تدريبي تطويري يهتم بتنمية القدرات القيادية لدى الافراد من أجل الخروج بجيل قيادي قادر على قيادة المشاريع المجتمعية والتجارية والابداعية المشروع يقدمة مجموعة متميزة من المدربين المتخصصين في التدريب والتنمية البشرية والمؤسسية أخذو على عاتقهم التدريب والتطوير من منظور المسؤولية المجتمعية فأخرجوا هذا المشروع والذي يطمحون من خلاله في تنفيد تدريب عالي الجودة في المسافات التدريبية والمخرجات منها.
وستكون مراحل المشروع من خلال اقامة الدورات التدريبية والتعرف على الذات والقدرات وبرنامج كاريزما القائد والتخطيط الإستراتيجي والذكاءات المتعددة والطاقة الحيوية وبرنامج تدريب المدربين في القيادة ومقياس هيرمن والقرآن وبرمجة العقل وبرنامج القيادة الخلاقة وبرنامج الاسعافات الاولية.
بالاضافة الى المعسكرات التدريبية منها معسكر القيادة الذاتية وتطبيق المهارات والمعسكر الختامي (اختبار الأداء القيادي وتطبيق المهارات).
وسيحصل المنتسبون على شهادة إعتماد دولية للبرنامج القيادي من الأكاديمية العالمية للتدريب والتطوير من المملكة المتحدة البريطانية ودبلوم متقدم في القيادة الخلاقة من الآكاديمية العالمية للتدريب والتطوير من المملكة المتحدة وشهادة مدرب مدربين في القيادة من مركز كايزن لتطوير الأداء وشهادة مسعف دولي من الجمعية الأميركية للقلب وشهادة التخطيط الاستراتيجي من الاكاديمية الدولية للتخطيط بالولايات المتحدة.

إلى الأعلى