الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا: أميركا ترى (النزاع خارج السيطرة) والأنظار على موسكو لـ(وقف القتالية)

سوريا: أميركا ترى (النزاع خارج السيطرة) والأنظار على موسكو لـ(وقف القتالية)

جنيف ـ وكالات: اعتبر وزير الخارجية الأميركي جون كيري أن النزاع في سوريا بات “خارجا عن السيطرة” وذلك في ختام زيارة خاطفة لجنيف أجرى خلالها لقاءات عدة تركزت حول سبل إعادة إحياء الهدنة في سوريا فيما تتركز الأنظار على موسكو التي يزورها اليوم الموفد الأممي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا للقاء وزير الخارجية سيرجي لافروف.
والهدف هو نفسه أي العمل على إحياء اتفاق وقف الأعمال القتالية الذي تم التوصل اليه في السابع والعشرين من فبراير الماضي بعد أن شهد خروقات خطيرة جدا خلال الأيام العشرة الماضية بشكل خاص.
ووصل كيري إلى جنيف مساء الأحد حيث التقى نظيريه الأردني والسعودي ودي ميستورا. وأعلن الأخير أمس “نعد لآلية أفضل لمراقبة وقف جديد لاطلاق النار”.
من جهته رأى كيري أن “النزاع بات في نواح عدة خارجا عن السيطرة” مضيفا أنه تم تقديم “اقتراحات عدة” من دون تفاصيل إضافية.
وأضاف كيري مشيرا إلى النقاش حول انشاء “آلية” متابعة “سنحاول في الساعات المقبلة معرفة ما اذا كان من الممكن التوصل إلى اتفاق، ليس فقط لاعادة العمل باتفاق وقف الاعمال القتالية، بل لايجاد مسار نستطيع اعتماده” لكي لا تكون النتيجة وقفا لاطلاق النار ليوم او يومين فقط بل لاكثر.
وقال كيري “لذا، فان روسيا والولايات المتحدة وافقتا على وجود عدد اكبر من الموظفين في جنيف للعمل 24 ساعة يوميا سبعة ايام في الاسبوع” لمراقبة الهدنة بشكل أفضل.
وتحادث كيري هاتفيا خلال النهار مع نظيره الروسي سيرجي لافروف. وأعلنت وزارة الخارجية الروسية ان الوزيرين “اتفقا على اجراءات جديدة ستتخذها موسكو وواشنطن كرئيستين لمجموعة دعم سوريا، احدها حول الإعداد لاجتماع مقبل” لهذه المجموعة.
وترعى روسيا والولايات المتحدة عملية السلام في سوريا وسبق أن قال دي ميستورا إنه في حال لم تتفق هاتان الدولتان فسيكون من الصعب جدا تحقيق أي تقدم في عملية السلام السورية.
وكانت روسيا أعلنت الأحد اجراء “محادثات ناشطة” لوقف التدهور في مدينة حلب.

إلى الأعلى