الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / افتتاح معرض “مرافئ” للفنون التشكيلية بالكامل والوافي وإعلان نتائج الاعمال الفنية الفائزة
افتتاح معرض “مرافئ” للفنون التشكيلية بالكامل والوافي وإعلان نتائج الاعمال الفنية الفائزة

افتتاح معرض “مرافئ” للفنون التشكيلية بالكامل والوافي وإعلان نتائج الاعمال الفنية الفائزة

ضم أكثر من 90 عملا فنيا
كتب ـ عبدالله بن محمد باعلوي:
افتتح صباح أمس معرض الفنون التشكيلية “مرافئ”الذي نظمته تعليمية محافظة جنوب الشرقية في مدرسة الكامل للتعليم الأساسي وبدعم من الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال وبالتعاون مع الجمعية العمانية للفنون التشكيلية وقسم المهارات الفردية، برعاية سعادة سعود بن سالم البلوشي وكيل وزارة التربية والتعليم للتخطيط التربوي وتنمية الموارد البشرية، وحضور سعادة الشيخ سعود بن بدر البرواني والي الكامل والوافي والدكتور ناصر بن عبدالله العبري مدير عام تعليمية جنوب الشرقية وعدد من التربويين والفنانين التشكيليين وطلبة المدارس وذلك بقاعة المرجان بولاية الكامل والوافي.
ويأتي هذا المعرض ضمن فعاليات وبرامج ملتقى الفنون التشكيلية والذي نظمته مدرسة الكامل للتعليم الأساسي وتم تنفيذ عدد من حلقات العمل الفنية (الرسم بألوان الأكريلك، الرسم بألوان الباستيل، والمشغولات الجلدية والجرافيك، والرسم بالألوان المائية، والخزف، والنحت على الخشب) وهدفت حلقات العمل الفنية إلى تكوين الفرد وتربيته عن طريق الممارسة الفنية المشتركة ذات التقاليد التي تحتم على الجميع ضرورة التضامن والتفاعل للوصول إلى الإنجاز الكفء، كذلك تنمية القدرة على البحث والتجريب والكشف عن المعطيات الجمالية لأكبر قدر ممكن من المهارات الفنية المكتسبة بالممارسة، وتنمية القدرة المهارية وتعميق الرؤية الفنية من خلال الاستفادة من جميع الخبرات التي تدرس في مجالات الفنون بالحلقات الفنية،والتأكيد على فاعليتها في تنمية المهارات الفنية لدى ممارسي الفن.
ويجمع معرض “مرافئ” جميع الفئات الفنية من معلمين ومعلمات الفنون التشكيلية والفنانين التشكيليين والطلبة الموهوبين على مستوى محافظة جنوب الشرقية، ليبرز ويظهر المهارات الفنية المبدعة حيث ضم المعرض أكثر من 90 عملا فنيا بمختلف مجالات الفنون التشكيلية، والذي أشرفت عليه معلمة الفنون التشكيلية بالمدرسة أسماء بنت هدوب الغيلانية.
كما اشتمل حفل الافتتاح أيضا على كلمة بهذه المناسبة قدمها سعيد بن علي العلوي رئيس قسم التوعية التربوية والرعاية الطلابية بتعليمية جنوب الشرقية قال فيها: الفن شكل من أشكال الثقافة الإنسانية في أي مجتمع ينمو ويتطور، لذا يتأثر الفنان ببيئته المحيطة به اولا مسجلا ما يلاحظه من ممارسات حياتيه بالمجتمع الذي يعيش فيه، وقد كان للفن دور كبير في حفظ وتسجيل الكثير من الموروثات والطقوس وأشكال الحياة على مر العصور ليعتبر الفن مرجعا بصريا مهما تستند عليه الكثير من الدول لحفظ تراثها للأجيال المتعاقبة.
ولقد تطور مجال الفنون التشكيلية ليصبح أكثر اتساعا في ظهور الكثير من المدارس الفنية ( الكلاسيكية،السريالية، التجريدية، التكعيبية) وذلك نتيجة البحث الدائم عن مجالات للإبداع والتطوير في هذا المجال، ليواكب التطور في جميع مجالات الحياة المختلفة ليصبح سمة بارزة تهتم به الدول ليصبح منهاجا يدرس بطرق علمية بتخصصات مختلفة كونه أصبح ضرورة حتمية في الحياة اليومية.
وأضاف “العلوي” : وقد اهتمت السلطنة منذ بزوغ النهضة في تعزيز هذا الجانب سواء بوضعه بالمنهاج الدراسي او فتح المراسم الفنية وجمعيات الفنون التشكيلية وكذلك تخريج المتخصصين في هذا المجال من جامعة السلطان قابوس وبعض الكليات الخاصة.
ولقد كان للإنسان العماني دور بارز في المجال الفني ويتجلى ذلك من خلال مشاهدة المعمار في الحصون والقلاع وزخرفة الأبواب والخنجر الذي يعتبر الشعار الرسمي للسلطنة والذي يحوي على إبداع فني من حيث توظيف الزخرفة والأشكال الهندسية والكتل والحجم والمواد المستخدمة من جلد وخشب وفضة لتصاغ كتحفه فنية، ولقد امتد هذا الفن الى السفن العمانية العابرة للمحيطات وابرز نموذج هي سفينة الغنجة لما تحمله من تفرد في الشكل والنقوش البديعة التي تتميز بها عن سائر السفن لتلفت كل ناظر إليها وهي متجولة من بلد الى آخر.
ثم قدم الشاعر ناصر بن خميس الغيلاني قصيدة شعرية بهده المناسبة، وقدم طلبة وطالبات مدرسة الجوابي للتعليم الأساسي عرضا طلابيا نال استحسان الحضور. ثم قام سعادة سعود البلوشي راعي المناسبة بتكريم الداعمين والمتعاونين والمشاركين في انجاح المعرض، كما تم تكريم الفائزين في المسابقة التي نظمتها المدرسة في مجال الفنون التشكيلية على مستوى المعلمين والطلبة، حيث جاءت النتائج على مستوى المعلمين كالتالي: المركز الأول المعلمة نجاة بنت يوسف الفارسية من مدرسة الفليج للتعليم الأساسي والمركز الثاني المعلمة نورة الحميدية من مدرسة رمال الشرقية للتعليم الأساسي والمركز الثالث المعلم محمد الحكماني مدرسة القعقاع بن عمرو التميمي.وعلى مستوى الطلبة جاءت الطالبة أبرار بنت عيد الهاشمية من مدرسة الكامل للتعليم الأساسي في المركز الأول والطالب أحمد الوهيبي من مدرسة الطحايم للتعليم الأساسي المركز الثاني، والطالبة أنهار الروتلية من مدرسة بلاد بني بوعلي للتعليم الأساسي المركز الثالث.

إلى الأعلى