الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / الاحتلال يعتقل 2441 فلسطينيا منذ بداية الانتفاضة
الاحتلال يعتقل 2441 فلسطينيا منذ بداية الانتفاضة

الاحتلال يعتقل 2441 فلسطينيا منذ بداية الانتفاضة

اعتقل 21 بينهم ضرير وأصم فـي محافظات الضفة
رام الله المحتلة ـ غزة ـ
من رشيد هلال وعبد القادر حماد:
اقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي على اعتقال 2441 فلسطينيا منذ بداية الانتفاضة وفقا لمعطيات أجهزة الأمن الإسرائيلية، وسيتم تقديم لوائح اتهام بحق اغلب المعتقلين أمام المحاكم العسكرية الإسرائيلية. ويظهر من المعطيات التي نشرها موقع القناة السابعة الإسرائيلية بأن الاحداث بدأت عشية رأس السنة العبرية الماضية، ومنذ اكتوبر عام 2015 حتى صدور هذه البيانات اعتقلت قوات الاحتلال 2441 فلسطين. وجرى تنفيذ 282 عملية من قبل الفلسطينيين ضد قوات الاحتلال من بينها 166 عملية طعن، 82 عملية اطلاق نار و29 عملية دهس و5 عمليات القاء عبوات ناسفة، وقتل في هذه العمليات 34 اسرائيليا وجنديا وشرطيا، وخلال الشهور الثلاث الأولى لاندلاع الاحداث قتل 28 إسرائيليا، في حين قتل منذ بداية هذا العام 6 من الإسرائيليين والجنود وعناصر الشرطة الإسرائيلية. وأشار الموقع إلى أنه جرى احباط 77 عملية منذ بداية هذا العام من ضمنها 21 عملية طعن ودهس وخمس عمليات «انتحارية»، و7 عمليات محاولة خطف و10 عمليات القاء عبوات ناسفة و34 عملية إطلاق نار وفقا لمعطيات أجهزة الأمن الإسرائيلية. من جهة اخرى اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي 21 مواطناً من عدة بلدات في محافظات الضفة، بينهم ضرير وأصم، وقد تركزت الاعتقالات في القدس. وبين نادي الأسير الفلسطيني في بيان له تلقت (الوطن) نسخة منه أن عشرة مواطنين اُعتقلوا من القدس وبلداتها، هم: خالد الشاويش، والفتى سامي أبو رميله (15 عاماً)، وشاب آخر لم تعرف هويته، إضافة إلى المواطن أدهم أبو نجمة الذي حول من الحبس المنزلي إلى السجن الفعلي، واُعتقل ستة مواطنين من بلدتي الجديرة وبير نبالا، وهم: ضياء محمد شحادة (20 عاماً)، ورشاد عبد الفتاح برجس (19 عاماً)، ومحمد سائد برجس (19 عاماً)، وطارق عبد الكريم برجس (17 عاماً)، وعلاوة على محمد نزار زيدان (24 عاماً) وهو نجل الأسير نزار زيدان المحكوم بالسجن 37 عاماً وخالد عزيز زيدان (50 عاما).

ومن محافظة نابلس، اُعتقل ثلاثة مواطنين، هم: منير سامي عباد، وصالح فرح عباد، ووضاح صالح عليان. فيما اعتقل الاحتلال مواطنين من محافظة طولكرم، هما: نضال بسام ظريفة (40 عاماً) الذي اُعتقل من أمام معبر الكرامة، ومنتصر بلال نمر عجاج (25 عاما). وفي بلدة مراح رباح في محافظة بيت لحم، اُعتقل المواطنان عماد أحمد الفقيه (23 عاماً) وهو ضرير وأصم، وعدي هاني طقاطقة.
كذلك جرى اعتقال ثلاثة مواطنين من بلدة ترمسعيا شمال رام الله، هم: جميل مصطفى تيم، ومحمود مثقال صالح، ومحمد الأمين كنعان، وجميعهم يبلغون من العمر (20 عاما). وذكر النادي أن مواطناً آخر اُعتقل من محافظة الخليل وهو محسن أحمد محمد الجعبة (22 عاما). من جهة اخرى توغلت عدة آليات عسكرية إسرائيلية، صباح امس، في أراضي المواطنين الزراعية، شرق حي الشجاعية شرق مدينة غزة، وسط إطلاق نار وقنابل دخانية. وأفاد مراسلنا في قطاع غزة نقلا عن شهود عيان ومصادر فلسطينية، بأن سبع آليات تضم أربع دبابات وثلاث جرافات عسكرية توغلت لمسافة تزيد على 150 متراً في أراضيالمواطنين الزراعية شرق حي الشجاعية انطلاقاً من موقع «ناحل عوز» العسكري الجاثم على الحدود شرق المدينة. وأكد أن الجرافات قامت بأعمال تجريف ووضعت سواتر ترابية وسط إطلاق نار متقطع وقنابل دخانية للتغطية على التوغل، إضافةً إلى تحليق لطائرة استطلاع في أجواء المنطقة المستهدفة. يذكر أن آليات الاحتلال تتوغل بشكل شبه يومي في أراضي المواطنين الزراعية شمال وشرق قطاع غزة، وتحرم المزارعين من الوصول إليها أو فلاحتها. وأفاد بيان صادر عن شرطة الاحتلال الإسرائيلي بإصابة مستوطن يهودي بجروح، ليلة أمس الأول، إثر تعرضه للطعن في البلدة القديمة بالقدس. وأضاف البيان أن المستوطن أصيب بجروح طفيفة، في حين لاذ المنفذ بالفرار. كما اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي الشاب محمد عويضة (30 عاما) من القدس المحتلة، بحجة الاشتباه بتقديمه المساعدة لمنفذ عملية في آذار الماضي بمدينة يافا بأراضي 48 بحسب ادعاء شرطة الاحتلال. واتهمت شرطة الاحتلال الشاب عويضة بنقل الشهيد بشار مصالحة من قلقيلية إلى تل أبيب « تل الربيع»، حيث نفذ العملية كما تدّعي. كما اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ليلة أمس الأول، بيت عزاء في حارة باب حطة المُفضي إلى المسجد الأقصى المبارك، واحتجزت الشاب أحمد الشاويش. وقال مراسلنا في الضفة الغربية نقلاً عن شهود عيان ومصادر فلسطينية إن قوات الاحتلال أخلت سبيل الشاويش بعد استجوابه بشكل سريع، علما أنه اعتُقل عدة مرات في سجون الاحتلال.

إلى الأعلى