الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / منوعات / دراسة تكشف وجود ارتباط بين التفوق الدراسي والمهارات الموسيقية لدى الطفل

دراسة تكشف وجود ارتباط بين التفوق الدراسي والمهارات الموسيقية لدى الطفل

برلين ـ د.ب.أ : يقول دانيل مولنزيفن وهو خبير في مجال علم النفس الموسيقي: يمكن لأي شخص الغناء أو تعلم العزف على آلة موسيقية “. يبحث مولنزيفن (45 عاما) الذي يعمل في كلية جولدسميث بجامعة لندن في تطور الكفاءة الموسيقية بين الفئات العمرية من عشرة أعوام إلى عشرين عاما. وتتناول الدراسة أيضا الأسباب التي تجعل شخص ما يواصل العزف على آلة موسيقية بينما يقلع اخرون بدافع الإحباط أو قلة الوقت؟ وفي الدراسات الأولية مع مراهقين في انجلترا وولاية بادن-فوترمبرج بألمانيا، اكتشف مولنزيفن وفريقه ارتباطا بين المهارات الموسيقية والعلامات الجيدة في المدرسة والذكاء وإدراك الذات. ويهدف مشروعه البحثي الممتد على مدار خمسة أعوام إلى تحديد لماذا تصبح الموسيقى جزءا مهما في حياة بعض المراهقين، بل وربما تصبح حتى هدفا مهنيا بالنسبة لهم، بينما ينتهي الحال بأخرين بالاستماع فقط إلى الراديو. وقال مولنزيفن ” الأشخاص الذين يعتقدون أن التدريب سوف تجعلهم أفضل غالبا ما يكونوا موسيقيين” مضيفا ” نريد أن نعرف ما إذا كان هذا السلوك يأتي أولا أم ربما يتعلم الأطفال من خلال العزف على آلة موسيقية أنه بالإمكان تحقيق شيئا من خلال التدريب “. وشدد هاينر جمبريس مدير معهد أبحاث القدرات الموسيقية في جامعة بادربورن الالمانية على أن “الصورة الإيجابية عن الذات يكون لها تأثيرا كبيرا على المهارة الموسيقية “. وألقى بهذه المسؤولية على الوالدين والمعلمين . وأضاف “لهذا لا ينبغي أن يقال لأي طفل (أنت لست موسيقيا) وهو ما سيجرده أو يجردها من الثقة والمتعة. فكل شخص لديه موهبة موسيقية، وتكون أكثر لدى البعض وأقل لدى اخرين.

إلى الأعلى