الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير السياحة يرعى حفل تكريم أكثر من 100 تربوي بشمال الشرقية
وزير السياحة يرعى حفل تكريم أكثر من 100 تربوي بشمال الشرقية

وزير السياحة يرعى حفل تكريم أكثر من 100 تربوي بشمال الشرقية

كتب- يعقوب بن محمد الغيثي :
احتفلت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الشرقية بتكريم أكثر من مائة تربويا من مختلف الشرائح الوظيفية وذلك في احتفال المحافظة بيوم المعلم الذي أقيم بالقاعة الكبرى بمركز التدريب التربوي بإبراء تحت رعاية معالي أحمد بن ناصر المحرزي وزير السياحة ، بحضور حمد بن علي السرحاني المدير العام للمديرية و سعادة الشيخ يحيى بن حمود المعمري محافظ شمال الشرقية وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وولاة ولايات المحافظة اضافة لعدد من مديري المصالح الحكومية والخاصة بالمحافظة وكوكبة من التربويين بمختلف فئاتهم .
تضمن حفل التكريم عدد من الفقرات المتميزة والمتنوعة عكست مستوى التعليم العماني في مدارس السلطنة وبعضا من المواقع السياحية التي تتمتع بها شمال الشرقية فيما القى المدير العام للمديرية كلمة المديرية قدم من خلالها شكره وتقديره للعاملين في القطاع التربوي بالمحافظة و دور وزارة التربية والتعليم للمعلم في تدريب المعلمين وتأهيلهم .
وعن دور المعلم في العصر الحالي قال السرحاني : تشهد الألفية الثالثة من هذا العصر صراعا ثقافيا وفكريا يهدد سلوكيات وقيم المجتمعات، ومن هنا يصبح المعلم مطالبًا بدوره في تعميق شعور الطالب بمجتمعه ودعم الهوية الثقافية له، وتعزيز الأفكار والقيم الإيجابية السائدة فيه، إذ يصبح المعلم مطالبا بتحقيق أهداف التربية القائمة على التعلم للمعرفة والتعلم للعمل والتعلم للتعايش مع الآخرين. إن القرن الحادي والعشرين هو عصر اقتصاد المعرفة، فهو قرن مليء بالمتغيرات التي تحتاج إلى معلمين قادرين على مواجهة هذا التقدم وتلك المتغيرات، يمتلكون قدرات عقلية عليا ، مكتسبين مهارات تكنولوجية متقدمة ، وثقافة عصرية روحها قيم ومبادئ المجتمع، لتمكين أبناء الأمة من الدخول في القرن الحادي والعشرين ، وهم مسلحون بلغة العصر ومفاهيمه وآلياته ، بالقدر الذي يؤهلهم للتعامل الجيد مع آليات العصر واحترام الوقت والقدرة على التكيف مع الظروف المحيطة.كما القيت قصيدة شعرية للشاعر مرشد بن محمد الخصيبي حملت روح التحية والتقدير للمعلم وانجازاته واستمتع الحضور مع العرض المرئي الذي استعرض كلمات لعدد من الشخصيات المؤثرة بالسلطنة واشادتهم بالمعلم كما ابرز الإمكانات التي تتمتع بها مدارس شمال الشرقية من تجهيزات الفصول الدراسية وتوفير المختبرات المتخصصة ومصادر التعلم المختلفة والمرافق الأخرى .
وفي نهاية الحفل قام راعي المناسبة بتكريم الفئات التربوية المختلفة شملت مديري المدارس ومساعديهم والمشرفيين التربويين والمعلمين والفئات الأخرى من الأخصائيين والوظائف المساندة .

إلى الأعلى