الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / كوريا الجنوبية تقلل من أهمية تصريحات كيم أون بشأن اخلاء العالم من الاسلحة النووية
كوريا الجنوبية تقلل من أهمية تصريحات  كيم أون بشأن اخلاء العالم من الاسلحة النووية

كوريا الجنوبية تقلل من أهمية تصريحات كيم أون بشأن اخلاء العالم من الاسلحة النووية

سيئول ـ العمانية: قللت كوريا الجنوبية من أهمية تعهد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج-أون بـ”السعي من أجل إخلاء العالم من الاسلحة النووية” مشددة على أن هذا التعهد لم يكن مختلفا عن موقف بيونج يانج السابق ضد تخليها عن سلاحها النووي.
ونقلت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للانباء عن كيم قوله خلال المؤتمر الحالي لحزب العمال الكوري الحاكم، إن بلاده ستفي بـ”صدق” بالتزامها بعدم انتشار الاسلحة النووية وستستعى لاخلاء العالم من الاسلحة النووية.وتعهد أيضا بعدم استخدام الاسلحة النووية ما لم تتعرض سيادة كوريا الشمالية لانتهاكات.
كما نقلت “يونهاب” عن مسؤول حكومي كوري جنوبي بارز طلب عدم الكشف عن هويته قوله في تصريحات هاتفية “بينما يصف (كيم) بلاده بأنها دولة مسلحة نوويا مسؤول ، أشار إلى إخلاء العالم من الاسلحة النووية وهذا يعني أن كوريا الشمالية لن تسعى للتخلي عن سلاحها النووي”.
وأضاف “ما تعنيه كوريا الشمالية بإخلاء العالم من الاسلحة النووية هو أنه ستتخلى عن أسلحتها النووية عندما يتخلى العالم بأسره عن أسلحته النووية”.
وكانت وكالة الانباء المركزية الكورية الشمالية قد نقلت في وقت سابق من اليوم عن كيم قوله إنه مستعد أيضا لتحسين العلاقات مع الدول “المعادية”. كما دعا إلى إجراء المزيد من المباحثات مع كوريا الجنوبية للحد من سوء الفهم وانعدام الثقة بين الجانبين.
وكان الزعيم الكوري الشمالي قد أشاد في افتتاح أول مؤتمر لحزب العمال الكوري الشيوعي الحاكم منذ 1980 بتجربة القنبلة الهيدروجينية التي أجرتها بلاده في يناير الماضي واعتبرها نجاحا كبيرا.
وقال كيم في خطاب افتتاح المؤتمر يوم /الجمعة/ إن اختبار القنبلة الهيدروجينية الذي أجرته القوات المسلحة بمساعدة الأقمار الصناعية يعتبر “تعزيزا لكرامة البلاد وقوتها”.
وكان مجلس الأمن الدولي شدد الإجراءات العقابية على كوريا الشمالية ردا منه على الاختبار النووي، وعلى إطلاق بيونج يانج صاروخ فضاء أثار الكثير من الجدل.

إلى الأعلى