الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / البداية بطلاً لدوري الدرجة الأولى في السويق
البداية بطلاً لدوري الدرجة الأولى في السويق

البداية بطلاً لدوري الدرجة الأولى في السويق

أسدل الستار عن منافسات دوري الدرجة الأولى لعام 2016 للفرق الأهلية بنادي السويق الرياضي بتنظيم لجنة الفرق الأهلية بالنادي وبمشاركة ستة عشر فريقاً وذلك بالمباراة النهائية التي أقيمت على ملعب النادي الرئيسي عصر يوم الجمعة الماضية وجمعت فريق البداية بشقيقه فريق الثرمد .
المباراة النهائية كانت تحت رعاية كريمة من المهندس عمر بن قاسم بن صديق آل هاشم مدير عام شؤون المجالس واللجان بديوان البلاط السلطاني وبحضور قاسم بن درويش المجيني نائب رئيس نادي السويق وبعض مشايخ وأعيان الولاية المنتمين للفريقين وجماهير غفيرة من عشاق الفريقين .
اللقاء بدأ مثيراً في بدايته وبدون جس نبض هاجم فريق الثرمد بضراوة وأضاع مهاجمه مصعب السعدي أول الفرص في الدقيقة الخامسة بعد الانفراد الصريح ولكنه برعونة غريبة أضاع فرصة افتتاح التسجيل ولا يمكن إنكار براعة حارس فريق البداية أحمد ساري في التصدي، واصل فريق الثرمد ضغطه على مرمى فريق البداية وكان الطرف الأفضل نسبياً في الشوط الأول وشن حسن السعدي ومحمود الفارسي العديد من الهجمات ولكن بدون تسجيل أي هدف بينما حاول فريق البداية مجاراة الثرمد بين فترة وأخرى بقيادة نجمه المخضرم ياسر خميس الكيومي دون خطورة تذكر وعلى ذلك انتهى الشوط الأول سلبي النتيجة مع اداء جيد تأثر بدرجة الحرارة بعض الشيء.
الشوط الثاني شهد استحواذ شبه كلي من فريق الثرمد وسط تراجع غريب من نجوم البنفسج حيث تفنن مهاجمو فريق الثرمد في إضاعة الفرص السهلة وتحديداً عن طريق اللاعب أصيل الفارسي واستمر الشوط الثاني على نفس النسق هجوم متواصل من الثرمد واستبسال دفاعي كبير من البداية حيث كان الحارس المتألق أحمد ساري سداً منيعاً أمام الثرمد ولاعبيه إلى أن أطلق حكم المباراة صافرته معلناً نهاية المباراة بالتعادل السلبي ليحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح التي استطاع من خلالها فريق البداية من الفوز وانتزاع لقب دوري الدرجة الأولى بكل جدارة واستحقاق والجدير بالذكر أن البداية تحديداً قد كرر فوزه على الثرمد بنفس السيناريو الموسم الماضي في نهائي الدرجة الأولى.
أدار المباراة الحكم علي العجمي كحكم ساحة ومساعد أول عيسى الرشيدي ومساعد ثان سالم الشكيلي وحكم رابع عادل الغساني.
بعد ذلك بدأت مراسم ختام الدورة، حيث كانت بداية حفل الختام مع تكريم حكام المباراة ومن ثم تكريم الملاعب المستضيفة لمباريات الدورة وهي البداية والأفراض، ومن ثم تكريم الفرق المتأهلة إلى دوري النخبة للعام القادم وهي فرق البداية والثرمد وخضراء بورشيد والنجوم .
بعد ذلك تكريم اللاعبين المجيدين في الدورة حيث حصل على لقب الهداف اللاعب فهد الجلبوبي من فريق أبو رغوة برصيد ستة أهداف بينما تحصل على لقب أفضل لاعب محمود الفارسي مهاجم فريق الثرمد أما لقب أفضل حارس فذهب للمتألق وليد الفارسي من فريق الثرمد، بعدها تم تتويج فريق الثرمد الحاصل على مركز الوصيف تلاه تقديم هدية تذكارية لراعي حفل الختام وأختتم الحفل تتويج فريق البداية بدرع دوري الدرجة الأولى.

إلى الأعلى