الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / مفهوم «التمثل الثقافـي» فـي كتاب نقدي جديد
مفهوم «التمثل الثقافـي» فـي كتاب نقدي جديد

مفهوم «التمثل الثقافـي» فـي كتاب نقدي جديد

القاهرة ـ العمانية :
صدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب كتاب «التمثل الثقافي وتلقي الأنواع الأدبية الحديثة : تجربة النقد العربي في النصف الثاني من القرن التاسع عشر» للدكتور سامي سليمان أحمد.

وينضوي الكتاب في إطار الدراسات الثقافية المعاصرة، ويسعى إلى ولوج مجالٍ جديد من مجالاتها وهو القراءة الثقافية للخطاب النقدي، ويقدم قراءته لخطابات نقد الرواية والمسرحية في الثقافة العربية في مرحلة النصف الثاني من القرن التاسع عشر التي تعد أولى مراحل النهضة العربية الحديثة، لذا تعامل الكتاب مع الخطاب النقدي على أنه أداة من أدوات مشروع النهضة العربية.
ويشير الباحث إلى أن مفهوم «التمثل الثقافي» يُقصد به الطرائق والآليات التي تصوغها النخبة الثقافية لتقبُّل النظريات والمفاهيم والأفكار المنقولة عن ثقافة أخرى سعيا لإثراء الثقافة القومية بما يجعلها قادرة على مواجهة بعض المشكلات التي تعانيها، أو الأوضاع الجديدة التي تمثل نوعا من التحدي الذي يدفع نخبتَها إلى البحث عن الجديد الذي يلبي احتياجاتِهم الثقافية والفكرية والوجودية فيما أنتجته الثقافات الأخرى.
ويحلل الكتاب النقدَ الروائي والنقد المسرحي العربي في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، في ثمانية فصول تناول فيها المؤلف دور مؤسسات التحديث والحداثة في إنتاج النقد العربي. ويتضمن الكتاب محاور منها: العلاقة بأوروبا وتلقي الأنواع الأدبية الحديثة، والمؤسسة النقدية وتصنيف النقاد، ومفهوم التمثل الثقافي ووظائفه، وبين التمثل الثقافي والتمثل والتلاؤم في الإبستمولوجية التكوينية، ومنظومة الأنواع الأدبية، وحلم النهضة وموقع الأنواع الأدبية في سياقاته، والمؤسسة التعليمية الحديثة وإنتاج الأنواع الأدبية الحديثة ونقدها، ومؤسسة الصحافة وإنتاج خطاب الأنواع الأدبية الحديثة ونقدها، ومؤسسة المطبعة وإنتاج الأنواع الأدبية.
ويتحدث الكتاب عن وضعية الرواية في منظومة الأنواع الأدبية، ومفهوم الكتابة النثرية وكتابة الإنشاء بين التراث والإحياء، ووضعية الرواية بين منظومات الأنواع الأدبية ونسق الإنشاء، والتمثل الثقافي بين المقومات البنائية والعناصر الجمالية، وتجليات التمثل الثقافي في البناء السردي، وتجليات التمثل الثقافي في المقومات الجمالية للرواية، وحصيلة التمثل الثقافي بين الهوية الذاتية والإطار المقارن.

إلى الأعلى