السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / فـي دوري أولـى قـدم: بـوشر ونادي عُمان في ديربي العاصمة.. وثائر عدنان يدعو لاعبيه للتركيز

فـي دوري أولـى قـدم: بـوشر ونادي عُمان في ديربي العاصمة.. وثائر عدنان يدعو لاعبيه للتركيز

متابعة – أسمـاء البـلوشـي :
يحـط نـادي بـوشـر أنظـاره لمنـافسـات دوري الدرجـة الأولـى من جـديـد بعـد انتهـاء لقـاء ذهـاب المربـع الذهبـي بمسـابقـة الكـأس الغـاليـة والتـي جمعتـه نـادي فنجـا، ليـواصـل مشـواره بـالدوري عـلى أمـل أن يتخطـى منـافسـه نـادي عُمـان، ويسجـل النقـاط الثـلاث والتـي ستقـلص الفـارق بينـه وبيـن منـافسـه نـادي المضيبـي صـاحب المركـز الثـانـي حاليـاً، علـى اعتبـار أن الفـارق بيـن المضيبـي وبـوشـر حتـى الجـولـة المـاضيـة (21) كـان نقطـة واحـدة، ولكـن وبعـد إنهـاء نـادي المضيبـي مهمتـه فـي ديـربي الجـولـة (22) بنجـاح وتمكنـه من تجـاوزه جـاره نـادي الطليعـة، أصبـح الوضـع بالنسبـة لنـادي بـوشـر أكثـر صعـوبـة، ولاسيمـا وأنـه كـان يتمنـى تعثـر الوصيـف نـادي المضيبـي عـلى يـد أبنـاء عمومتـهم نـادي الطليعـة أو تعـادلـه عـلى أقـل تقـديـر.
ولـذلـك فـإن مهمـة نـادي بـوشـر أمـام جـاره نـادي عُمـان مسـاء اليـوم لـن تكـون بالمحطـة السهـلة وخـاصـة وأن الخصـم نـادي عُمـان يبحـث عـن فـوزه الثـانـي بعـد سلسـلة من الخسـائـر والتعـادلات التـي جمعهـا بالـدور الثـانـي، فالفـريـق يسعـى لإعـادة الـروح المعنـويـة الضـائعـة وخاصـة عقـب هبـوط الفـريـق من دوري الأضـواء.
ومـن نـاحيـة أخـرى فـإن نـادي بوشـر يعـانـي من الإرهـاق البـدنـي بسـبب لعبـه مبـاراة قـويـة وكثيـرة الإلتحـامـات أمـام نـادي فنجـا بمسـابقـة الكـأس الغاليـة، ومن المتـوقـع أن يستغـل نـادي عُمـان هذه الناحيـة حتـى يحـقق مطمعـه ويـرفـع رصيـده الحـالي البالـغ 27 نقطـة محتـلاً المركز الخامـس بالمجمـوعـة.
والجـديـر بالذكـر أنـه فـي حالـة فـوز نـادي بـوشـر بهـذه المبـاراة عـلى حسـاب جـاره نـادي عُمـان، فـإنـه سيتمكـن من المحـافظـة عـلى الفـارق بينـه وبيـن الوصيـف نـادي المضيبـي ، ومـن الممكـن أن يقلـب الطـاولـة عليـه عـلى اعتبـار أنـه تبقـت لبـوشـر أربع مبـاريـات أكثـر عـلى عكـس المضيبـي والذي يملـك ثـلاث مبـاريـات، لذلـك يبـدو أن الصـراع بيـن الطـرفيـن لـن ينخمـد ولـن تنطفـي نـاره إلا بعـد إنتهـاء الـدوري والذي بـات قريبـاً جـداً.
وقـد صـرح مـدرب نـادي بـوشـر الكـابتـن ثـائـر عـدنـان قـائـلاً:
إن المبـاراة تعنـي لنـا الكثيـر، ونقـاطهـا تقـربنـا من الصعـود بشكـل كبيـر، ولهـذا عـلى لاعبينـا أن يكـونـوا بالموعـد وعـلى درجـة عاليـة من التـركيـز، فنـادي عُمـان من الفـرق الجيـدة والمنافسـة ونكـن لهـم كـل الاحتـرام.
وأضـاف الكابتـن ثـائـر:
سنلعـب بصفـوف مكتمـلة ولا نعـانـي من الغيـابـات، ونـأمـل أن نتجـاوز عقبـة نـادي عُمـان، ونحظـى بالنقـاط الثمينـة بملعبنــا.

إلى الأعلى