السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / البرازيل : حكومة تامر تباشر عملها وتعهدات بخفض النفقات

البرازيل : حكومة تامر تباشر عملها وتعهدات بخفض النفقات

برازيليا ــ وكالات: باشرت الحكومة البرازيلية الجديدة برئاسة ميشال تامر العمل صباح أمس لمحاولة اصلاح الوضع في البرازيل، حيث أعلن وزير المالية البرازيلي الجديد أنريكي ميريليس أن أولويته ستكون خفض النفقات الحكومية لكنه تعهد بابقاء تمويل برامج اجتماعية للمحتاجين والتي تشكل الإرث الأكثر شعبية للحكومة المنتهية ولايتها.
وفي مراسم تسلم مهامه أمس الأول الخميس في قصر بلانالتو الرئاسي، قال تامر الذي ينتمي إلى حزب الحركة البرازيلية الديموقراطية الكبير “الوقت ضيق، لكننا سنجهد لارساء اصلاحات تحتاج إليها البرازيل”. وعقدت حكومة تامر صباح أمس أول اجتماع لها، كما أعلن بنفسه على موقع تويتر بنشر مجموعة من الصور.
في غضون ذلك، قال وزير المالية البرازيلي الجديد انريكي ميريليس “الأولوية الآن هي لضبط النفقات العامة” وذلك غداة تولي الرئيس المؤقت ميشال تامر السلطة بعدما علق مجلس الشيوخ مهام سلفه ديلما روسيف التي تواجه اجراء إقالة بتهمة التلاعب بالحسابات العامة. وأضاف أن “البرامج الاجتماعية التي لا تمثل نسبا صغيرة في الموازنة لكنها أساسية لهؤلاء الذين يحتاجون إليها، ستظل قائمة”.
وانهى تصويت تاريخي في مجلس الشيوخ البرازيلي أمس الأول الخميس مهام الرئيسة ديلما روسيف، وبات نائبها ميشال تامر رئيسا، في زلزال سياسي انهى 13 عاما من حكم اليسار في أكبر دولة في أميركا اللاتينية. وصوت أعضاء مجلس الشيوخ بغالبية كبرى من 55 من أصل 81 لصالح بدء إجراء إقالة روسيف المتهمة بالتلاعب بأموال الدولة. واستبعدت روسيف (68 عاما) تلقائيا من السلطة لمدة أقصاها 180 يوما في انتظار صدور الحكم النهائي لمجلس الشيوخ الذي يفترض أن يصوت بغالبية الثلثين (54 صوتا من أصل 81) من أجل إقالة نهائية.

إلى الأعلى