الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / عداء المنتخب بركات الحارثي يشد الرحال إلى بلغاريا وكوبا للإعداد الأمثل للأولمبياد
عداء المنتخب بركات الحارثي يشد الرحال إلى بلغاريا وكوبا للإعداد الأمثل للأولمبياد

عداء المنتخب بركات الحارثي يشد الرحال إلى بلغاريا وكوبا للإعداد الأمثل للأولمبياد

في الطريق إلى أولمبياد البرازيل
بركات الحارثي: أمنيتي الوصول إلى نهائي مسابقة 100 متر في الاولمبياد ب
رنامج إعداد بالبحرين كان جيدا وهدفي الموسم القادم بمشاركات قوية
اتحاد القوى أسس قاعدة قوية لمنتخب السرعة وهناك نجوم قادمة وبقوة
شكر إلى الاتحاد على الجهود الكبيرة التي بذلها في تطوير اللعبة
حوار – زينب الزدجالية:
يشد عداء منتخبنا الوطني بركات الحارثي رحاله إلى برنامجه الإعدادي للحدث الأهم والأبرز في خلال هذا الصيف وهو دورة الألعاب الأولمبية التي ستقام بالبرازيل 2016 بمشاركة نجوم ألعاب القوى العالمين المتأهلين إلى الأولمبياد ومنهم عداء المنتخب الذي حصل على بطاقة التأهل عن جدارة بعد حصوله على الرقم التأهيلي إلى الأولمبياد في سباق 100 متر عدو ليكون ضمن قائمة بعثة السلطنة المشاركة في هذه الدورة.
ويتضمن برنامج إعداد بركات الحارثي للفترة القادمة بمعسكر في بلغاريا تحت إشراف مدربه البلغاري بانكوا الذي أشرف على تدريبه خلال الفترة الماضية بعد تعاقد الاتحاد مع المدرب للإشراف على المدرب في مملكة البحرين مع عدد من العداءين البحرينيين ويستمر معسكر بركات في بلغاريا لمدة شهرين متتاليين يجري خلالها تدريبات يومية بالإضافة الى عدد من المشاركات ومن ثم يتوجه الحارثي إلى كوبا لإقامة معسكر تدريبي قبل التوجه الى البرازيل ليكمل هناك مشاركته في الاولمبياد.
وتعد مشاركة بركات الحارثي في الاولمبياد هي الثانية له في مشواره الرياضي حيث كانت الأولى في أولمبياد لندن والتي حصل خلالها على بطاقة التأهل بالحصول على رقم تأهيلي وتعد البرازيل هي محطته الأولمبية الثانية بالإضافة الى مشاركته المنوعة في بطولة العالم والمسابقات الدولية والقارية والإقليمية وحقق خلالها العديد من الإنجازات للقوى العمانية وأبرزها الحصول على برونزية دورة الألعاب الاسيوية بجوانزوا وبرونزية البطولة الاسيوية لالعاب القوى التي أقيمت بالهند بالإضافة الى العديد من الميداليات في المشاركات الخليجية بين الذهبية والفضية والبرونزية ومساهمته في حصول منتخب التتابع على عدد من الميداليات الملونة في مختلف المشاركات.
برنامج إعداد للاولمبياد
وفي حوار مع العداء بركات الحارثي حول مشواره القادم ومشاركته الأبرز في الاولمبياد ومشواره السابق كان للوطن الرياضي هذا الحوار الخاص مع عداء المنتخب الوطني حيث قال الجهاز الفني عبر مدرب الخاص لي البلغاري بانكوا قد حدد البرنامج الإعدادي لي للفترة القادمة وهو معسكر في بلغاري وسوف أشارك خلاله في عدد من البطولات المحلية بالإضافة إلى التجمعات والهدف من ذلك الوقوف على المستوى قبل الأخير قبل المشاركة في الاولمبياد واتطلع خلالها إلى الإعداد الأمثل وتحقيق رقم أفضل لي عن السابق بعد ان كان الرقم التأهيلي لي في أولمبياد البرازيل 10.16 ثانية في سباق 100 متر ومن ثم سأتوجه إلى كوبا بأميركا الجنوبية وذلك من أجل التأقلم على الأجواء وهي أجواء مشابهة للبرازيل وسوف أجري عددا من التجارب هناك بالإضافة إلى الحصص التدريبية اليومية.
فترة ماضية جيدة
وأضاف بأن الفترة الماضية من برنامج الإعداد كانت جيدة وناجحة بالتدريب بمملكة البحرين لعدة اشهر بالتنسيق بين الاتحاد العماني لالعاب القوى ونظيره الاتحاد البحريني لالعاب القوى وتحت اشراف المدرب البلغاري والذي يعد من المدربين البارزين ولم يتحدد خلال ذلك المعسكر المستوى النهائي لي حيث لم اخض سوى عدد بسيط من البطولات منها دورة الألعاب الخليجية بالرياض والتي كانت محكا جيدا لي وحصلت على الميدالية الفضية وكنت قريبا من الحصول على ذهبية المسابقة فيما كانت آخر مشاركاتي مع النادي الأهلي الاماراتي في دبي وشاركت في بطولة وتمكنت من تحقيق نتائج وميداليات في تلك المشاركة وكانت فرصة جيدة لابراز ما تم في المعسكر التدريبي بالإضافة الى مشاركتي في المسابقات المحلية مع نادي الاتفاق في مسابقات الاتحاد العماني لالعاب القوى ولم أوفق خلال مشاركتي في بطولة اسيا للصالات التي أقيمت بالدوحة بعد وصولي الى النهائي وتعرضت خلالها للإصابة ابعدتني عن إكمال المشوار.

تحسن الإصابة
وأشار بان الفترة الماضية تلقيت فترة علاج بعد الإصابة التي تعرضت لها والتي لاحقتني في عدد من المشاركات وكان آخرها في بطولة الصالات بقطر وتم عملية العلاج بنجاح خلال تلك الفترة ولله الحمد تلاشت تلك الإصابة على امل ان لا تلاحقني في مشاركتي القادمة باولمبياد البرازيل والشكر للجهاز الطبي والاتحاد العماني لالعاب القوى على الاهتمام بي خلال الفترة الماضية.
طموحات كبيرة
وعن مشاركته في أولمبياد البرازيل قال بان طموحي كبير في هذه المشاركة لرفع علم السلطنة عاليا في افتتاح الدورة بالإضافة الى تواجد السلطنة مع ابطال العالم في ألعاب القوى في سباق 100 متر في حدث مهم سوف تسلط وسائل الاعلام عليه وبشكل كبير وهو ترويج جيد للرياضة العمانية والهدف من المشاركة هو الوصول الى المرحلة قبل النهائية وهو يعد انجازا كبيرا وأتمنى ان أكون ضمن المشاركين في نهائي المسابقة حيث ان مشاركتي الأولمبية السابقة قد خرجت من التصفيات الأولمبية ولكن في هذه المشاركة سوف اسعى جاهدا الى تحقيق نتائج افضل.
مشاركات قادمة
وقال الحارثي بان الموسم القادم سوف يكون زاخرا بالمشاركات لفئة العموم ومشاركتي ستكون في عدد من المحافل الدولية والإقليمية والقارية حيث سيتم تخصيص الموسم القادم لفئات العموم بعد ان كان الموسم الحالي مخصصا للفئات السنية ومنها مراحل الشباب ومن ابرز البطولات القادمة المشاركة في البطولة الاسيوية واسعى خلالها لتحقيق انجاز اخر بعد ان حصلت على برونزية دورة الألعاب الاسيوية بالصين وبرونزية بطولة اسيا بالهند والبرنامج الاعدادي الحالي سوف يخدم ظهوري بمستوى افضل ان شاء الله.
تعاون كبير
وأشار بان هناك جهودا كبيرة بذلها الاتحاد العماني لالعاب القوى ووزارة الشؤون الرياضية واللجنة الأولمبية العمانية في دعم مشواري خلال الفترة الماضية والفترة القادمة وهذا بدوره يخدم تطوير المستوى الفني لدي وأقدم الشكر لمعالي الشيخ وزير الشؤون الرياضية ورئيس اللجنة الأولمبية العمانية ورئيس الاتحاد العماني لالعاب القوى وأعضاء مجلس ادارته للجهود الكبيرة التي بذلت حيث كان الشيخ سيف بن هلال الحوسني رئيس الاتحاد العماني لالعاب القوى هو الشخصية التي حرصت على اكمال هذا البرنامج والجهود التي بذلها بالإضافة الى الدكتور ماجد البوصافي عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني لالعاب القوى على متابعة برنامج اعدادي للفترة الماضية والقادمة.
قاعدة سليمة لالعاب القوى
وتطرق الحارثي الى الدور الكبير الذي يقوم به الاتحاد العماني لالعاب القوى في بناء قاعدة سليمة لالعاب القوى عبر تأهيل وإعداد المراحل السنية للمنتخبات الوطنية والتي أتت بثمارها من خلال النتائج الجيدة التي تحققت خلال المشاركات الأخيرة ومنها بطولات الشباب بعد حصول منتخب الشباب على عدد من النتائج الجيدة وخاصة منتخب السرعة وذلك يعود إلى جهود المدرب محمد الهوتي وبقية الأجهزة الفنية الأخرى في مختلف المسابقات وكانت اخر تلك النتائج الطيبة حصول المنتخب على عدد من الميداليات في بطولة غرب اسيا واخرها في البطولة العربية بالجزائر بعد ان تمكن منتخب التتابع من العودة من جديد إلى منصة التتويج والتقليد بالذهب حيث يملك منتخب التتابع وبقية لاعبي السرعة مستقبل واعد لهم ومنهم العداء عمار السيفي الذي برز بشكل كبير وسيكون احد نجوم منتخب السرعة القادمين.
دعم القطاع الخاص
وتمنى الحارثي في نهاية الحوار ان يكون القطاع الخاص شريكا لي في مشاركتي القادمة والهدف في ذلك هو المساهمة مع القطاع العام في تحقيق إنجازات للسلطنة ورفع علمها في المحافل الدولية كبقية الألعاب التي يدعمها القطاع الخاص والشكر لوسائل الاعلام المحلية على دعمها لمشاركاتي السابقة والقادمة والاهتمام الكبير الذي حظيت به خلال الفترة الماضية.

إلى الأعلى