الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الاقتصادية بـ(الشورى) تناقش الرؤى والمقترحات
الاقتصادية بـ(الشورى) تناقش الرؤى والمقترحات

الاقتصادية بـ(الشورى) تناقش الرؤى والمقترحات

نفط عمان يتخطى تقدير الموازنة ولجنة الأزمة
مسقط ـ (الوطن) والعمانية:
تجاوز نفط عمان أمس سعر الموازنة العامة للدولة لأول مرة هذا العام حيث أغلق فوق 45 دولاراً للبرميل فيما ناقشت لجنة دراسة الأزمة الاقتصادية بمجلس الشورى مسودة تقريرها الذي يتضمن الرؤى والمقترحات.
وبلغ الخام تسليم شهر يوليو القادم 36ر45 دولار، وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عُمان شهد أمس ارتفاعاً بلغ دولاراً واحداً وسنتين اثنين مقارنة بسعر يوم الجمعة الماضي الذي بلغ 34ر44 دولار.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر يونيو المقبل بلغ (39)
دولارًا أميركيًا و40 سنتًا للبرميل مرتفعًا بذلك 3 دولارات أميركية و6 سنتات مقارنة بسعر تسليم شهر مايو الجاري.
إلى ذلك ناقشت لجنة دراسة الأزمة الاقتصادية وآثارها على المجتمع بمجلس الشورى مسودة تقرير دراستها الذي يتضمن العديد من الحلول والمقترحات والآراء التي من شأنها تخفيف الأعباء المالية على الخزينة العامة وترشيد الإنفاق العام وتعزيز الميزانية العامة للدولة.
كما تدارست اللجنة مسودة تقريرها حول موضوع دراستها، الذي سيتضمن جملة من التحديات والصعوبات التي استنتجتها اللجنة من خلال دراستها لموضوع الأزمة الاقتصادية، والعديد من المقترحات والرؤى والأفكار التي تعمل على زيادة مساهمة القطاعات غير النفطية وعدم الاعتماد على النفط بشكل رئيسي في تنمية إيرادات الميزانية العامة للدولة.

لجنة دراسة الأزمة الاقتصادية بـ «الشورى» تناقش مسودة تقرير دراستها
ناقشت لجنة دراسة الأزمة الاقتصادية وآثارها على المجتمع بمجلس الشورى مسودة تقرير دراستها الذي يتضمن العديد من الحلول والمقترحات والآراء التي من شأنها تخفيف الأعباء المالية على الخزينة العامة وترشيد الإنفاق العام وتعزيز الميزانية العامة للدولة.
جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الدوري التاسع لدور الانعقاد السنوي الأول (2015/2016م) امس برئاسة سعادة توفيق بن عبدالحسين اللواتيا رئيس اللجنة وبحضور أصحاب السعادة أعضاء اللجنة.
وقد ناقشت اللجنة خلال اجتماعها نتائج استضافتها لسعادة الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العماني، وذلك في ضوء المحاور التي تم طرحها ومناقشتها خلال الاستضافة، كما تدارست اللجنة مسودة تقريرها حول موضوع دراستها، والذي سيتضمن جملة من التحديات والصعوبات التي استنتجتها اللجنة من خلال دراستها لموضوع الازمة الاقتصادية، والعديد من المقترحات والرؤى والافكار التي تعمل على زيادة مساهمة القطاعات غير النفطية وعدم الاعتماد على النفط بشكل رئيسي في تنمية إيرادات الميزانية العامة للدولة، إضافة إلى تضمين التقرير النتائج التي توصلت لها اللجنة بعد الاجتماعات واللقاءات التي عقدتها في سبيل الخروج برؤية واضحة وحقيقة لأهم الحلول حول تفادي الازمة الاقتصادية والتقليل من آثارها على المجتمع.

إلى الأعلى