الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / نفط عمان يتجاوز سعر الموازنة العامة للدولة لأول مرة هذا العام
نفط عمان يتجاوز سعر الموازنة العامة للدولة لأول مرة هذا العام

نفط عمان يتجاوز سعر الموازنة العامة للدولة لأول مرة هذا العام

مع تعطل إنتاج نيجيريا وتوقعات بانتهاء تخمة المعروض
مسقط ـ عواصم ـ وكالات: تجاوز نفط عمان أمس سعر الموازنة العامة للدولة لأول مرة هذا العام حيث أغلق فوق 45 دولاراً للبرميل، وبلغ الخام تسليم شهر يوليو القادم 36ر45 دولار، وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عُمان شهد أمس ارتفاعاً بلغ دولاراً واحداً وسنتين اثنين مقارنة بسعر يوم الجمعة الماضي الذي بلغ 34ر44 دولار.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر يونيو المقبل بلغ 39 دولاراً و40 سنتًا للبرميل مرتفعًا بذلك 3 دولارات أميركية و6 سنتات مقارنة بسعر تسليم شهر مايو الجاري.
فيما قفزت أسعار النفط أكثر من 2% أمس الاثنين لتسجل أعلى مستوى لها منذ أكتوبر 2015 مع تزايد حالات تعطل الإنتاج في نيجيريا وبعدما قال جولدمان ساكس: إن تخمة المعروض التي استمرت نحو عامين قد انتهت وإن السوق قد تحولت إلى تسجيل عجز.
وبلغ سعر خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 48.71 دولار للبرميل بارتفاع 88 سنتاً أو 1.8% بعد صعوده 2% في وقت سابق.
وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 85 سنتاً أو 1.8% إلى 47.06 دولار للبرميل.
وأدت حالات تعطل الإنتاج في أنحاء العالم والتي أوقفت إمدادات قدرها 3.75 مليون برميل يوميا إلى التخلص من تخمة المعروض التي أدت لهبوط الأسعار حوالي 70% بين 2014 وأوائل 2016.
وأدى تعطل الإنتاج إلى تغير جذري في توقعات جولدمان ساكس الذي طالما حذر من بلوغ طاقة التخزين العالمية حدها الأقصى ومن انهيار جديد للأسعار لتنزل عن 20 دولاراً للبرميل.
وقال جولدمان ساكس «تحولت السوق من قرب تشبع طاقة التخزين إلى تسجيل عجز في وقت مبكر كثيراً عما كنا نتوقع».
وتابع «على الأرجح تحولت السوق لتسجيل عجز في مايو، بفضل الطلب القوي المستدام والانخفاض الحاد في الإنتاج».
إلا ان جولدمان حذر من أن السوق قد تشهد فائضاً من جديد في النصف الأول من العام .. مضيفاً: أن اقتراب الأسعار من 50 دولاراً للبرميل في النصف الثاني من 2016 سيقود إلى زيادة أنشطة التنقيب والإنتاج.

إلى الأعلى