السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / العراق : عشرات القتلى والجرحى في سلسلة تفجيرات انتحارية تبنتها (داعش) ببغداد
العراق : عشرات القتلى والجرحى في سلسلة تفجيرات انتحارية تبنتها (داعش) ببغداد

العراق : عشرات القتلى والجرحى في سلسلة تفجيرات انتحارية تبنتها (داعش) ببغداد

بغداد ــ وكالات: أفادت مصادر أمنية وطبية وشهود عيان عراقية بمقتل نحو 50 عراقيا وإصابة أكثر من 115 اخرين أمس الثلاثاء في سلسلة تفجيرات شهدتها مناطق متفرقة من بغداد. تبنتها “داعش”.وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن عبوة ناسفة انفجرت تلاها تفجير بحزام ناسف نفذته امرأة وقع في سوق مكتظة في حي الشعب شمالي بغداد ما أوقع أكثر 44 قتيلا واكثر من 90 جريحا والحاق أضرار بعدد كبير من المحال التجارية والسيارات المتوقفة . وأشارت المصادر إلى مقتل ثلاثة اشخاص وإصابة 10 آخرين في انفجار سيارة
مفخخة في قرية الزمرانية في ناحية الرشيد . وأوضحت أن ثلاثة اشخاص قتلوا وأصيب 15 اخرون في انفجار سيارة مفخخة في سوق شعبية في ناحية اليوسفية. وأشارت إلى أن فرق الدفاع المدني العراقية اخمدت النيران في حرائق وقعت في مبنى البنك المركزي العراقي ومستشفى اليرموك من دون وقوع إصابات . وطالب القيادي في المجلس الاعلى الاسلامي في العراق باقر جبر الزبيدي، في بيان صحفي ، بإعادة النظر بالخطط الأمنية وأخذ الحيطة والحذر من تزايد استهدف تنظيم الدولة (داعش) لمناطق بغداد.
على صعيد آخر، أفادت مصادر أمنية عراقية، أمس الثلاثاء، بأن القوات العراقية تواصل تقدمها في قضاء الرطبة بمحافظة الأنبار غرب العراق، بعد أن تمكنت على مدار اليومين الماضيين من طرد مسلحي داعش من بعض مناطقه. وتمكن الجيش العراقي من استعادة السيطرة على قرى السمعانية ودويلية وعوينه في قضاء الرطبة، ورفع العلم العراقي فوقها، إثر إطلاق عملية عسكرية لاستعادة القضاء من أيدي مسلحي داعش. وأفاد مصدر عسكري في بغداد، أن الجيش العراقي أقام معسكر تدريب، ونقاط استقبال، لتهيئة القوات وتوزيع المجاميع على محاور الجبهات في المناطق التي يسيطر عليها داعش. وقال قائد شرطة الأنبار اللواء هادي رزيج، أمس الاول الاثنين “إن استعادة الرطبة لها أهمية أمنية واقتصادية”، وذلك خلال تصريحات أطلقها مع بدء العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على القضاء قبل يومين. وأجبرت العمليات العسكرية للقوات العراقية، بالإضافة إلى غارات التحالف الدولي، مسلحي تنظيم داعش على الانسحاب من مدينة الرطبة، في هزيمة جديدة يتكبدها الارهابيون في محافظة الأنبار، غربي العراق.
وكانت عملية استعادة المدينة قد بدأت عبر محورين، ورفض المتحدث باسم القوات العراقية الكشف عنها حفاظا على العملية وعلى المقاتلين كما قال لنا، لكن المؤكد أن خسارة الدواعش لهذه المنطقة هو خسارة لمعسكرات تدريب قواتها الخاصة، وفقدانها لمضافات الانتحاريين والفرق الانغماسية.

إلى الأعلى