الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / سوريا : اتفاق بفيينا على وقف دائم للقتال وموسكو ترى أن الجيش السوري هو القوة الفاعلة لمكافحة الإرهاب
سوريا : اتفاق بفيينا على وقف دائم للقتال وموسكو ترى أن الجيش السوري هو القوة الفاعلة لمكافحة الإرهاب

سوريا : اتفاق بفيينا على وقف دائم للقتال وموسكو ترى أن الجيش السوري هو القوة الفاعلة لمكافحة الإرهاب

دمشق ــ الوطن ــ عواصم ــ وكالات:
اتفقت المجموعة الدولية لدعم سوريا، خلال اجتماعها بفيينا أمس، على جعل اتفاق وقف الأعمال القتالية في سوريا دائماً، فيما رأت موسكو أن الجيش السوري هو القوة الفاعلة لمكافحة الارهاب. يأتي ذلك في وقت أحكم فيه الجيش السوري سيطرته على تل الصوان غرب حقل شاعر النفطي بريف حمص الشرقي.
وأكد وزير الخارجية الأميركي جون كيري على أن جميع أعضاء المجموعة الدولية لدعم سوريا متفقون على أن سوريا دولة موحدة يتعايش فيها الجميع. وقال كيري خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية ستافان دي ميستورا عقب اجتماع للمجموعة أمس في فيينا: اتفقنا على جعل اتفاق وقف الأعمال القتالية دائماً. من جهته أكد لافروف أن الأمر الأهم هو تأكيد مرجعية عملنا وهي قرارات مجلس الأمن وأن موقفنا موحد وجماعي، مضيفاً إن القرارات التي تم تبنيها اليوم أكدت أهمية الاتفاقيات التي تم التوصل إليها سابقاً وأهمها وقف الأعمال القتالية في كل أنحاء سورية وصولاً إلى العملية السياسية، إضافة إلى تسجيل تقدم إلى الأمام في كل المجالات. وأشار لافروف إلى أنه يجب التمسك بالالتزامات بشأن فصل المعارضة المعتدلة عن “جبهة النصرة”، لافتا إلى أن هناك اهتمام مشترك حول تصاعد الإرهاب في المنطقة ولا سيما في سورية وهناك مشكلة تتمثل بـ”جبهة النصرة” التي تشكل تحالفات مختلفة مع المجموعات التي وقعت اتفاق وقف إطلاق النار لذلك يجب أن تنفصل المعارضة المعتدلة عن “جبهة النصرة” وأن يكون هناك تأثير من الدول التي لا تزال تتواطأ معها بشكل خفي. ونوه لافروف إلى أن العقوبات أحادية الجانب التي فرضها الأميركيون والغربيون على الشعب السوري أضرت بالوضع الإنساني. وقال وزير الخارجية الروسي إننا ندعم مكافحة الإرهاب ولا نرى قوة أكثر فعالية وأهمية من الجيش السوري في مكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن الأولوية الرئيسية لنا هي مكافحة الإرهاب ونحن ندعم سوريا البلد العضو في الأمم المتحدة ونؤكد على سيادتها ووحدة أراضيها. وأكد لافروف أن هناك عوامل كثيرة تدل أنه توجد شبكات واسعة تدار من قبل الجانب التركي لمواصلة دعم الإرهابيين في سوريا.
ميدانيا، أعلن مصدر عسكري ظهر أمس إحكام السيطرة على تل الصوان غرب حقل شاعر النفطي بريف حمص الشرقي. وأفاد المصدر في تصريح لـ سانا بأن وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية “أحكمت سيطرتها على تل الصوان الواقع غرب حقل شاعر النفطي بريف حمص الشرقي وذلك بعد تكبيد إرهابيي تنظيم داعش خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد الحربي”. ويشرف تل الصوان على الطريق الواصل بين مفرق عقيربات وحقل شاعر بريف حمص الشرقي.

إلى الأعلى