الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: العثور على حطام الطائرة المنكوبة واستمرار عمليات التمشيط
مصر: العثور على حطام الطائرة المنكوبة واستمرار عمليات التمشيط

مصر: العثور على حطام الطائرة المنكوبة واستمرار عمليات التمشيط

القاهرة ـ من إيهاب حمدي:
أعلن الجيش المصري أنه عثر، الجمعة، على أجزاء من حطام طائرة مصر للطيران في مياه البحر المتوسط على بعد 290 كيلومترا شمالي مدينة الإسكندرية الساحلية كما عثر على بعض متعلقات الركاب. واختفت الطائرة التي كانت متجهة من باريس إلى القاهرة من على شاشات الرادار في وقت مبكر من صباح الخميس وعلى متنها 66 شخصا بينهم 30 مصريا و15 فرنسيا. وجاء في بيان نشر في صفحة المتحدث العسكري المصري على فيسبوك “في إطار الجهود المبذولة من عناصر البحث والإنقاذ للقوات المسلحة في البحث عن الطائرة المفقودة منذ الأمس تمكنت الطائرات المصرية والقطع البحرية المصرية المشاركة صباح أمس من العثور على بعض المتعلقات الخاصة بالركاب وكذا أجزاء من حطام الطائرة”. وأضاف البيان أن الجيش عثر على أجزاء الحطام وبعض متعلقات الركاب “في المنطقة شمالي الإسكندرية وعلى مسافة 290 كيلومترا وجار استكمال أعمال البحث والتمشيط وانتشال ما يتم العثور عليه”. وأوضحت مصر للطيران أنها “تنعى أسر ضحايا الطائرة وتعرب عن بالغ أسفها لهذا الحادث الأليم وتؤكد الشركة أنها تقوم باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للتعامل مع الموقف من كل جوانبه”. كما تمشط القوات البحرية المنطقة التى عُثر فيها على أجزاء من حطام الطائرة المفقودة شمال الإسكندرية، للعثور على الصندوق الأسود الخاص بالطائرة المصرية المنكوبة، وذلك وفق ما نقلته قناة النيل للأخبار. من جهته قدم الرئيس عبد الفتاح السيسي الجمعة تعازيه لأسر ضحايا طائرة شركة مصر للطيران المنكوبة. وقالت رئاسة الجمهورية، في بيان لها، إنها تنعي “ببالغ الحزن وعميق الأسى ضحايا طائرة مصر للطيران الذين لقوا حتفهم إثر تحطم الطائرة في البحر المتوسط في طريق عودتها إلى القاهرة قادمة من باريس”. وأكدت الرئاسة في بيانها على “مواصلة التحقيقات من أجل كشف ملابسات هذا الحادث المؤسف واستجلاء الحقائق بشأنه والوقوف على أسباب سقوط الطائرة”. من ناحية اخرى قالت مصادر بوزارة الطيران إن لجنة فنية ستتوجه إلى محافظة الإسكندرية خلال ساعات المقبلة لفحص حطام للطائرة المصرية المنكوبة التي عثرت عليها القوات المسلحة بالقرب من المدينة الساحلية أمس الجمعة. وأوضحت المصادر، أن وفدا من خبراء الإدارة المركزية لتحقيق حوادث الطيران برئاسة الطيار أيمن المقدم ستتوجه خلال الساعات المقبلة لفحص ما تم العثور عليه من بقايا حطام الطائرة والعمل على انتشال الصندوقين الأسودين. وتابعت أن الساعات المقبلة “ستشهد لقاءات مع عدد من الخبراء والمحققين الفرنسيين وشركة إيرباص المصنعة للطائرة”. ووصل 3 محققين من فرنسا وخبير فني من شركة “إيرباص” إلى مطار القاهرة، الجمعة، للمشاركة في التحقيقات بشأن طائرة “مصر للطيران” المنكوبة. وأعلن وزير الخارجية الفرنسي جان مارك آيرولت، الجمعة، أنه ليس هناك “أي مؤشر على الإطلاق حول أسباب” تحطم الطائرة المصرية، في وقت تحدثت السلطات المصرية عن احتمال وقوع عمل إرهابي. وقال آيرولت لشبكة “فرانس 2″ التلفزيونية: “إننا ندرس كل الفرضيات، لكن ليست لدينا أي فرضية مرجحة، لأننا لا نملك أي مؤشر على الإطلاق حول أسباب” تحطم الطائرة المصرية.

إلى الأعلى