الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الجيش السوري يقضي على تجمعات للمسلحين بريف اللاذقية .. ويحبط محاولات تسلل

الجيش السوري يقضي على تجمعات للمسلحين بريف اللاذقية .. ويحبط محاولات تسلل

ذبح الأسرى دليل الإرهابيين لـ(الجهادية)
دمشق ـ (الوطن) ـ وكالات:
قضى الجيش السوري على تجمعات للمسلحين خلال ملاحقته لهم في ريف اللاذقية، كما أحبط محاولات تسللهم إلى مناطق مختلفة، في حين كشف تقرير صحفي عن أن الإرهابيين يعمدون إلى ذبح الأسرى لإثبات ما يعتبرونه (الجهادية الكاملة).
ووجهت وحدات من الجيش السوري ضربات نارية كثيفة مستهدفة تجمعات المجموعات الإرهابية المسلحة في جبل الكوز ومحيط النقطة 45 وكور علي وأطراف جبل النسر بريف اللاذقية الشمالي وألحقت خسائر كبيرة بين صفوف الإرهابيين في الأسلحة والعتاد والأرواح وفق ما ذكر مصدر عسكري.
وأحبطت وحدة من الجيش محاولة إرهابيين التسلل من قرية الغاصبية باتجاه قرية الدوير في ريف حمص وأوقعت في صفوفهم خسائر مباشرة، كما أوقعت أفراد مجموعة إرهابية حاولت الاعتداء على عناصر حراسة سد الرستن بين قتيل ومصاب.
وفي ريف القنيطرة أوقعت وحدات من الجيش أعداداً من الإرهابيين قتلى ومصابين في بلدة الدواية الصغيرة قرب تل الحارة وأحبطت محاولة مجموعة إرهابية التسلل إلى إحدى النقاط العسكرية في البلدة وباتجاه بلدة عين الباشا.
كما أحبطت وحدة من الجيش والقوات المسلحة محاولة مجموعة إرهابية مسلحة التسلل إلى إحدى النقاط العسكرية في بلدة الهجة بريف القنيطرة وأوقعت أفرادها بين قتيل ومصاب.
إلى ذلك تحدثت تقارير صحفية في ألمانيا عن صدور توجيهات من جماعات إرهابية لمعناصرها من المرتزقة الأجانب في سوريا بقطع رقاب الأسرى حتى يثبتوا أنهم جهاديون مكتملون. وقالت مجلة “دير شبيجل” الألمانية الصادرة أمس إن هيئة حماية الدستور بألمانيا (المخابرات) أطلعت المكاتب التابعة لها على هذا الأمر في الأسبوع الماضي.
وأوضحت المجلة أن بعض الجماعات المشاركة في القتال تعتقل أسرى أعدائهم في منازل تعرف بمنازل الذبح وهناك يتكرر اقتياد المسلحين الوافدين من الخارج لتعويدهم على القتل.
وتابعت المجلة دون أن تفصح عن مصادرها أنه حتى البالغين 17 و18 عاما تصدر إليهم توجيهات بذبح الأسرى.

إلى الأعلى