الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / موسم صيفي حافل في انتظار طاقم القارب مسندم عُمان للإبحار
موسم صيفي حافل في انتظار طاقم القارب مسندم عُمان للإبحار

موسم صيفي حافل في انتظار طاقم القارب مسندم عُمان للإبحار

يشارك في سباق أسطورة مالهام وعبور الأطلسي
يتطلع طاقم قارب المود70 مسندم – عُمان للإبحار المدعوم من وزارة السياحة إلى جدول حافل بالسباقات الشراعية مع دخول موسم الصيف 2016م، ومن المخطط أن يشمل البرنامج المشاركة في سباق أسطورة مالهام بالمملكة المتحدة، وسباق فولفو حول جزيرة إيرلندا، وسباق عبور المحيط الأطلسي من مدينة كيوبك في كندا إلى مدينة سانت مالو في فرنسا، وقد صمم هذا البرنامج من أجل رفع حجم المسؤوليات والأدوار التي يتقلّدها البحّارة العمانيون في السباقات المحيطية.
تجدر الإشارة إلى أن تركيز برنامج الموسم الصيفي في العام الماضي كان منصبّا على رفع مستوى اللياقة البدنية للبحارة وذلك من خلال الإبحار لآلاف الأميال عبر بِحار أوروبا بطاقم نصفه من العمانيين، ومع ذلك كانت النتائج التي حققوها مبهرة، لعل أبرزها تحطيمهم لرقم قياسي عالمي في الإبحار حول إيرلندا، ورقم قياسي آخر في السرعة خلال سباقات أسبوع كيل الشراعي 2015م في جمهورية ألمانيا الاتحادية. وهذا العام رفعت عُمان للإبحار من مستوى التحديات من خلال المشاركة المبكرة في ثلاث فعاليات قوية في شهر مايو، ويونيو، ويوليو، وذلك من أجل إعداد البحّارة العمانيين المحيطيين لتولي مسؤوليات وأدوار أكبر في منافسات الإبحار المحيطي العالمية.
وسيكون أول تحديات الموسم في سباق أسطورة مالهام بنهاية شهر مايو (28 – 29)، وبعده سباق الإبحار حول جزيرة إيرلندا في 18 يونيو، وكلا السباقين من تنظيم وإدارة النادي الملكي للإبحار المحيطي بالمملكة المتحدة، وفيهما سيخوض القارب العماني منافسة ضد قوارب أخرى من فئة المود70 حسبما يقول الربان الفرنسي سيدني جافنييه. أما سباق كيوبك – سانت مالو فهو سباق للمغامرة والاستكشاف، وعن ذلك يقول جافنييه: “سباق كيوبك سانت مالو سباق عريق وكلاسيكي، وقد شاركت فيه ثلاث مرات وأجده سباقًا فريدًا من نوعه، حيث نعبر فيه المحيط من الغرب إلى الشرق، وسيتضمن عبور 400 ميل في نهر سانت لورانس الذي تحفه الجبال من الضفتين في كندا قبل الدخول إلى المياه المحيطية المفتوحة، كما سيكون مسار الإبحار فرصة لمشاهدة الكثير من الحيتان مثل حيتان بيلوجا، ودلافين المنقار الأبيض والخطوط البيضاء. سيبقى هذا السباق واحدًا من أبرز الذكريات التي لا تنسى في مهنة الإبحار الشراعي”. وأضاف سيدني عن هذا السباق: “أبر. ما في هذا السباق هو المغامرات والذكريات، كما أن المشاركة فيه تعني عبور المحيط الأطلسي مرتين ذهابًا وإيابًا، لذلك سيكون فرصة تدريبية مواتية للبحّارة ضمن الطاقم”.
ولا زالت عُمان للإبحار تنظر في القائمة المحتملة للمشاركة في هذا الموسم، إلا أن الربان سيدني جافنييه يبدو متحمسًا لإشراك العماني رعد الهادي الذي أثار إعجاب المدربين في التدريبات الأخيرة في الإبحار التدريبي بين مدينة لرويان الفرنسية والمملكة المغربية بشمال أفريقيا، حيث يقول جافنييه: “أرى بأن رعد بحّار جيد وهو يتعلم بسرعة، لذلك سيكون معنا في عبور المحيط الأطلسي من كيوبك إلى سانت مالو، وستضيف هذه المشاركة خبرة كبيرة له، ولكنه قد لا يشارك معنا في سباقات النادي الملكي للإبحار المحيطي”.
ومن ضمن البحّارة المضمنين ضمن قائمة الموسم يبرز الثلاثي العماني المكون من فهد الحسني، وسامي الشكيلي، وياسر الرحبي، ومعهم كذلك الإيرلندي داميان فوكسال، والفرنسي جين لوك نيلياس الذي كان ربان قارب جروباما الفائز بسباق فولفو المحيطي في عام 2006م. تجدر الإشارة إلى إن الثلاثي العماني قد بدأوا حملتهم التدريبية للموسم الصيفي مبكرًا من خلال المشاركات في قوارب جي80 في سباق جراند بريكس إكول نافال 2016م في فرنسا، كما أنهم أبحروا سوية في العديد من السباقات المحيطية لعل أبرزها كان سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي الذي أحرزوا في المركز الرابع في شهر فبراير الفائت.
ستكون لخبرة الفرنسي جافنييه دور مهم في أداء طاقم القارب مسندم-عمان للإبحار في سباق كيوبك – سانت مالو، ولكن سباق أسطورة مالهام لمسافة 230 ميلًا من مدينة كاوس إلى منارة إيديستون الشهيرة سيكون تجربة جديدة بالكامل عليه، ويقول جافنييه عن ذلك: “هذا سباق انجليزي كلاسيكي ونحن نتطلع إلى خوضه والفوز به. سننافس في هذا السباق قاربين آخرين من فئة المود70 هما قارب فايدو وقارب كونسايس، وهما السبب الرئيسي لرغبتنا في المشاركة في هذا السباق، ولكننا سنواجه تحديًا في منافستهما لأن تدريباتهم في الإبحار كانت مكثفة خلال الأشهر القليلة الماضية”.
ويقول الربان جافنييه بأن النتائج التي سيحققها الفريق ستكون ذات أهمية بالغة، ولكنه يضيف بأن الهدف الأبرز من هذه المشاركات هو تطوير وتأهيل بحارة عمانيين قادرين على المنافسات العالمية، ولذلك فإن نطاق التركيز في هذه المشاركات سيكون واسعًا وأكثر تحديًا. ويضيف جافنييه: “نسعى إلى تولي هؤلاء الشباب لمسؤوليات أكبر في المستقبل، ونتطلع إلى رؤيتهم بحّارة كبار قادرين على تولي زمام القارب، ولدينا في هذا الطاقم مواهب فذة وسأعمل مع كل فرد منهم على حدة لصقل المهارات التي يحتاجونها لخوض السباقات العالمية”.
وسيتم الإعلان عن باقي برنامج الصيف للقارب مسندم-عُمان للإبحار خلال وقت لاحق، ولكن البحّار العماني المحترف فهد الحسني يرى بأن المنافسة ضد قاربي فايدو وكونسايس سيكون الحدث الأبرز في هذا الموسم، حيث قال فهد: “مع انتهاء هذا البرنامج أود أن أرى القارب العماني في مقدمة القوارب في هذه الفئة. ستكون المنافسة مع القاربين الآخرين صعبة جدًا لأن حجم الخبرة والتجربة لديهما تختلف تمامًا عن آخر مرة تقابلنا فيها، حيث خاضت هذه القوارب ساعات أكثر في الإبحار والتدريب، ولكن مع ذلك لا أقلل من شأن ساعات الإبحار التي خضناها في سباق الطواف العربي للإبحار الشراعي في مطلع هذا العام، وفي الإبحار التدريبي من مدينة لوريان إلى مدينة الرباط بالمملكة المغربية ، وفي قوارب الجي80 بسباق جراند بريكس إيكول نافال، فأنا أشعر بأن هذه الاستعدادات قد عززت من جاهزيتنا لخوض السباقات المقبلة”.

برنامج قارب مسندم .
1. سباق أسطورة مالهام: ينطلق من مدينة كاوز بجزيرة وايت البريطانية يوم السبت 28 مايو.
2. سباق فولفو حول جزيرة أيرلندا: ينطلق من مدينة ويكلو في أيرلندا يوم السبت 18 يونيو
3. سباق كيوبك – سانت مالو: ينطلق من كيوبك بكندا يوم السبت 10 يوليو

إلى الأعلى