السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / البيئة والشؤون المناخية و إنجاز عُمان تبحثان سُبل دعم الشركات الطلابية
البيئة والشؤون المناخية و إنجاز عُمان تبحثان سُبل دعم الشركات الطلابية

البيئة والشؤون المناخية و إنجاز عُمان تبحثان سُبل دعم الشركات الطلابية

عقدت إنجاز عُمان مؤخرا اجتماعاً مع وزارة البيئة والشؤون المناخية بحضور معالي محمد بن سالم التوبي وزير البيئة والشؤون المناخية وخولة بنت حمود الحارثية المدير التنفيذي لمؤسسة إنجاز عُمان وممثلي ست شركات طلابية تُعنى مشروعاتها بالأمور المتعلقة بالبيئة.
جرى خلال الاجتماع استعراض المراحل التي مر بها الطلاب خلال فترة تأسيسهم لشركاتهم الست وهي شركات يوريكا، وتكنوفل، وفنر، وإيمباكت، وريفايف، وإيكوناس وذلك بهدف إيجاد طرق تعزز العمل وتكفل نجاح تلك الشركات واستمراريتها. كما ناقش الاجتماع جوانب تتعلق بالإستراتيجيات التي من شأنها أن تساهم في تطوير الخدمات والمنتجات التي تقدمها الشركات الطلابية الحاضرة.
وحول تنظيم هذا اللقاء قالت خولة الحارثية: “نسعى في إنجاز عُمان لتوفير مختلف الوسائل التي من شأنها أن تساعد الطلاب المشاركين في برامجنا مثل برنامج الشركة على امتلاك الأدوات المعرفية والفنية اللازمة لنجاح مشروعاتهم، وإن حضور معالي وزير البيئة والشؤون المناخية لهذا الاجتماع دليل على اهتمام الوزارة بدعم المشروعات الطلابية ويعطي حافزاً كبيراً للطلبة ويشجعهم على الاجتهاد ومواصلة مشوارهم”.
وعقب نهاية الاجتماع أشار الطلبة أصحاب الشركات الطلابية إلى أهمية هذه اللقاءات لعقد شراكات إستراتيجية مع مختلف الأطراف المعنية وفهم مختلف الجوانب التي من شأنها أن تؤثر في عملهم وتساعدهم على القيام به بشكل أفضل.
وقد شارك في الاجتماع الدكتور ياسين الشرعبي مدير مركز الدراسات والبحوث البيئية بجامعة السلطان قابوس الذي أكد بدوره استعداده لمساعدة الطلاب في الارتقاء بشركاتهم ودعمهم في كل ما يتعلق بقياسات المنتجات، والبحوث والدراسات المتعلقة بإجراءات المحافظة على البيئة، كما أكد على ضرورة حصولهم على حقوق الملكية الفكرية لحماية أفكارهم.
تُعد الشركات الطلابية التي شاركت في الاجتماع إحدى ثمار برنامج الشركة التابع لإنجاز عُمان ومسابقة شركتي المصاحبة له، ويستهدف البرنامج طلاب الجامعات والكليات في مختلف مناطق السلطنة، إذ يمر المشاركون في هذا البرنامج بمختلف مراحل تأسيس الشركات ومنتجاتها وتسويقها.

إلى الأعلى