الخميس 30 مارس 2017 م - ١ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وفد من كلية القيادة والأركان الملكية السعودية يزور مجلسي الدولة والشورى
وفد من كلية القيادة والأركان الملكية السعودية يزور مجلسي الدولة والشورى

وفد من كلية القيادة والأركان الملكية السعودية يزور مجلسي الدولة والشورى

استقبل المكرم يحيى بن رشيد آل جمعة والمكرم عمر بن سالم المرهون والمكرم محفوظ بن حمود الوهيبي أعضاء مجلس الدولة صباح أمس بقاعة الاجتماعات بمبنى مجلس الدولة في البستان وفداً من كلية القيادة والأركان الملكية السعودية وأوائل الدارسين بدورة القيادة والأركان رقم (42)، والتي تأتي زيارته للمجلس ضمن برنامج زيارته للسلطنة.
خلال اللقاء رحب المكرمون بالوفد العسكري الزائر، متمنين لهم طيب الاقامة في السلطنة، والنجاح والتوفيق لمنتسبي الدورة، وان تسهم هذه الزيارة في مزيد من تعزيز علاقات الصداقة والتعاون القائم بين البلدين الشقيقين .
وتعرف وفد كلية القيادة والأركان الملكية السعودية، على مهام واختصاصات المجلس خلال عرض مرئي قدمته ألطاف بنت عمر المرهون مديرة دائرة البحوث الاقتصادية والمالية بالأمانة العامة المساعدة لشؤون مركز المعلومات والبحوث بالمجلس وفي ختام الزيارة قام الوفد الضيف بجولة في مبنى المجلس تعرف خلالها على مرافقه المختلفة.
كما زار مجلس الشورى صباح أمس وفد من كلية القيادة والأركان الملكية السعودية برئاسة العميد الركن عبدالله بن حسن القحطاني مدير التعليم بكلية القيادة والأركان الملكية بالمملكة العربية السعودية وذلك للتعرف على الجوانب التشريعية والرقابية لمجلس الشورى.
استقبل الوفد الزائر سعادة علي بن ناصر المحروقي أمين عام المجلس الذي رحب بالوفد الزائر وشكرهم على زيارتهم للمجلس كما قدم لهم نبذة عن الأدوات التشريعية والرقابية المتاحة لدى الأعضاء وكيفية التعامل مع مشاريع القوانين المطروحة بالمجلس والتي يتم مناقشتها من كافة الجوانب التشريعية والقانونية ومراحل التعامل مع الدراسات التي تقوم بها لجان العمل الدائمة للمجلس.
من جانبه أشاد رئيس الوفد الزائر بالتطور الملحوظ الذي تشهده السلطنة في المجال التشريعي والرقابي، وعلى الإمكانيات الحديثة التي تتوفر لأعضاء المجلس لتسهيل عملهم التشريعي والرقابي. مؤكدا بأن الزيارة تأتي لتعريف منتسبي كلية القيادة والأركان الملكية السعودية بدور مجلس عمان في الجوانب التشريعية والرقابية، إضافة الى التعرف أكثر على مقومات النهضة الحديثة بالسلطنة، ومختلف مجالات العمل التشريعي والرقابي.
بعد ذلك زار الوفد القاعة الرئيسية للجلسات وتم تقديم شرحا موجز لهم عن التقنيات الحديثة المتبعة في إدارة الجلسات وكيفية التصويت الاليكتروني على مشاريع القوانين باستخدام أحدث الأجهزة المتقدمة، كما تعرفوا على أهم اللجان الدائمة بالمجلس والدورة التشريعية لمشاريع القوانين.

إلى الأعلى