الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / 506 عدد الأحداث الجانحين والمعرضين للجنوح عام 2015 في مختلف محافظات السلطنة

506 عدد الأحداث الجانحين والمعرضين للجنوح عام 2015 في مختلف محافظات السلطنة

أكثرها قضايا السرقات
كشفت وزارة التنمية الاجتماعية ممثلة في دائرة شؤون الأحداث أن إجمالي عدد الأحداث الجانحين والمعرضين للجنوح خلال عام 2015 المنصرم ، والبالغ عددهم 506 حالة في مختلف محافظات السلطنة ، تتصدرها محافظة شمال الباطنة بعدد 139 حالة ( 134 ذكر – 5 أنثى ) ، تليها محافظة الداخلية ب 73 حالة ( 71 ذكر – 2 أنثى )، وبعدها محافظة مسقط بنصيب 60 حالة ( 50 ذكر – 10 أنثى ) ، ثم محافظة جنوب الباطنة بواقع 52 حالة ( 51 ذكر – 1 أنثى ) ، ومحافظة شمال الشرقية بعدد 44 حالة ( 40 ذكر -4 أنثى ) ، وسجلت محافظة الظاهرة 39 حالة ذكر ، ومحافظة البريمي 34 حالة ( 30 ذكر – 4 أنثى ) ، ومحافظة ظفار 35 حالة ( 34 ذكر – 1 أنثى ) ، ومحافظة جنوب الشرقية بعدد 28 حالة ذكر ، وآخرها محافظة مسندم ب 2 حالة .
وتتمثل أكثر عشر جرائم انتشرت بين قضايا الأحداث في السرقات والتي بلغ عددها 427 جريمة ( 418 ذكر – 9 أنثى ) ، ثم الإيذاء البسيط وعددها 110 جريمة ( 106 ذكر – 4 أنثى ) ، وبعدها هتك العرض ب 72 حالة منها 71 ذكر ، والتخريب وعدد الحالات فيه 53 حالة منها 50 ذكر ، تليها جرائم التخريب بعدد 53 حالة منها 50 ذكر ، والمشاجرة بعدد 45 حالة من الذكور ، يعقبها جرائم إهانة الكرامة بعدد 36 حالة ( 33 ذكر – 3 إناث ) ، وجرائم المخدرات بواقع 34 حالة ( 30 ذكر – 4 أنثى ) ، ومخالفة قانون تقنية المعلومات بعدد 29 حالة منها 25 ذكر ، والمخالفات المرورية بنصيب 25 حالة جميعها من الذكور ، إلى جانب دخول البلاد بطريقة غير مشروعة بعدد 22 حالة منها 19 ذكر .
وفيما يتعلق بأعمارهم يتضح بأنه لم يتم تسجيل أي حدث في عمر أقل من 8 سنوات ، إلا أنه تم تسجيل حالة واحدة للتعرض للجنوح بعمر 8 سنوات في محافظة جنوب الشرقية ، ولم تسجل حالة حدث في عمر التاسعة ، وفي عمر 10 سنوات سجلت 3 حالات بواقع حالة واحدة في كل من محافظات شمال الباطنة وجنوب الشرقية وظفار ، و5 حالات في عمر 11 سنة بواقع 3 حالات في محافظة مسقط ، وحالة واحدة لكل من محافظتي جنوب الشرقية والداخلية ، وارتفعت أعداد الحالات في عمر 12 سنة ، حيث بلغ العدد 21 حدثا منهم 9 في محافظة الداخلية ، و4 أحداث في محافظة الظاهرة ، و3 حالات بمحافظة شمال الباطنة ، و حالتين في محافظة جنوب الشرقية ، وحدث واحد لكل من محافظات جنوب الباطنة وشمال الشرقية وظفار.
كما سجلت 35 حالة للأحداث الجانحين والمعرضين للجنوح بعمر 13 سنة منهم 8 أحداث في محافظة شمال الباطنة ، و6 حالات في محافظة مسقط ، و6 حالات أخرى في محافظة الظاهرة ، وتسجيل 5 حالات في محافظة الداخلية، و3 حالات في محافظة جنوب الباطنة ،و3 حالات في محافظة شمال الشرقية ، و2 في محافظة البريمي ، و2 في محافظة ظفار، وحالة واحدة في محافظة جنوب الشرقية .
وفي عمر 14 سنة سجلت 47 حالة حدث من بينها 12 حالة في محافظة شمال الباطنة ، و9 حالات في محافظة الداخلية ، و8 حالات في محافظة شمال الشرقية ، و5 حالات في محافظة مسقط ، و5 حالات أخرى في محافظة الظاهرة ، و4 حالات في محافظة البريمي ، وحالتين في محافظة جنوب الباطنة ، و2 في محافظة جنوب الشرقية .
وبلغت عدد الحالات في عمر 15 سنة 105 حالة منها 36 حالة في محافظة شمال الباطنة ، و18 حالة في محافظة جنوب الشرقية ، و11 حالة في محافظة البريمي ، و10 حالات في محافظة مسقط ، و8 حالات في محافظة جنوب الباطنة ، و8 حالات في محافظة شمال الشرقية ، و7 حالات في محافظة ظفار ، و4 حالات في محافظة جنوب الشرقية ، و2 حالة في محافظة الظاهرة ، وحالة واحدة في محافظة مسندم .
ويتضح أن عدد الأحداث في عمر 16 سنة قد وصل 105 حالة ، متضمنه محافظة شمال الباطنة 34 حالة ، و17 حالة في محافظة جنوب الباطنة ، و15 حالة في محافظة شمال الشرقية ، و10 حالات في محافظة ظفار ، و8 حالات في محافظة الداخلية ، و8 حالات في محافظة الظاهرة ، و6 حالات في محافظة البريمي ، و4 حالات في محافظة جنوب الشرقية ، و3 حالات في محافظة مسقط .
ويوجد في عمر 17 سنة 178 حالة من بينها 43 حالة في محافظة شمال الباطنة ، و32 حالة في محافظة مسقط ، و23 حالة في محافظة الداخلية، و21 حالة في محافظة جنوب الباطنة ، و14 حالة في محافظة ظفار ، و12 حالة في محافظة جنوب الشرقية ، و12 حالة في محافظة الظاهرة ، و11 حالة في محافظة البريمي ، و9 حالات في محافظة شمال الشرقية ، وحالة واحدة في محافظة مسندم.
أما في عمر 18 سنة توجد 5 حالات منها 2 في محافظة شمال الباطنة ، و2 في محافظة الظاهرة ، وحالة واحدة في محافظة مسقط.
وبمقارنة عدد الأحداث العمانيين وغير العمانيين نجد في محافظة مسقط ( 56 عمانيا – 4 غير عماني ) ، ومحافظة شمال الباطنة ( 134 عمانيا – 5 غير عماني ) ، وفي محافظة جنوب الباطنة ( 50 عمانيا – 3 غير عماني ) ، ومحافظة شمال الشرقية 31 عمانيا ، ومحافظة جنوب الشرقية 40 عماني ، ومحافظة الداخلية 73 عماني ، ومحافظة الظاهرة 39 عماني ، ومحافظة البريمي ( 28 عمانيا – 6 غير عماني ) ، ومحافظة ظفار ( 23 عمانيا – 12 غير عماني ) ، ومحافظة مسندم 2 عماني .
وعلى ضوء هذه البيانات الاحصائية فقد أوصت دائرة شؤون الأحداث بضرورة التركيز على البرامج والحملات التوعوية في كيفية بناء أسرة ناجحة من خلال طرح موضوعات دور الوالدين في رعاية أبنائهم ، والاهتمام بهم في فترة المراهقة ، وتثقيف الآباء والأمهات بالطريقة الصحيحة في التعامل مع أبنائهم خلال هذه الفترة الحرجة من عمرهم ، والتوعية من خلال البرامج الإذاعية والتلفزيونية وأقامه الندوات والمحاضرات وفي خطب يوم الجمعة والتعاون مع جمعيات المرأة العمانية ، ونشر الوعي القانوني بين أفراد المجتمع عبر مختلف وسائل الإعلام ، وكذلك التوصية بالتركيز على نوعية البرامج المقدمة للأطفال سواء منها المدرسية أو الترفيهية والتركيز على البرامج ذات الطابع الحواري ، وتفعيل دور المؤسسات الرياضية ، ومساعدة أسر الأحداث من أصحاب الضمان الاجتماعي وذوي الدخل المحدود لمواجهة الصعوبات الاقتصادية التي تواجههم وعمل دراسة ومسح لهذه الأسر لتوفير حاجيات أبنائهم ، وزيادة أعداد المراقبين والأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين في جميع المحافظات لأجل تقديم أفضل الخدمات للأحداث وأهاليهم ، إلى جانب التدريب داخل مؤسسات الأحداث بالدول المتقدمة للاستفادة من خبراتهم وتجاربهم في رعاية الأحداث .

إلى الأعلى