الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / أوباما يضع الزهور على نصب السلام في هيروشيما (دون اعتذار)
أوباما يضع الزهور على نصب السلام في هيروشيما (دون اعتذار)

أوباما يضع الزهور على نصب السلام في هيروشيما (دون اعتذار)

بعد 71 عاما من تدميرها بـ(الذرية)

هيروشيما (اليابان) ـ وكالات:
زار الرئيس الأميركي باراك أوباما مدينة هيروشيما اليابانية في زيارة يصبح خلالها أول رئيس أميركي في السلطة يزور المدينة التي ألقت عليها القوات الأميركية أول قنبلة ذرية قبل
71 عاما، حيث وضع إكليلا من الزهور على نصب السلام ولكن دون تقديم “أي اعتذار” عن ضرب المدينة بالقنبلة الذرية.
ووضع أوباما، الذي رافقه رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، إكليلا من الزهور على النصب التذكاري للسلام في هيروشيما بالقرب من المنطقة التي شهدت الهجوم النووي والتي نقش عليها كلمات “دعوا جميع الأرواح هنا ترقد في سلام، لا يتعين علينا تكرار الشر”. وقال أوباما في إشارة إلى التفجير الذري “قبل 71 عاما في صباح مشرق وصاف، سقط الموت من السماء وتغير العالم”.
وكان الهجوم النووي على المدينة في السادس من أغسطس عام 1945، قد قتل عشرات الآلاف من السكان على الفور وبحلول نهاية العام، قتل إجمالي نحو 140 ألف شخص. وتساءل الرئيس الأميركي “لماذا جئنا إلى هذا المكان، إلى هيروشيما؟ جئنا لكي نتأمل القوة الرهيبة التي أطلق العنان لها في الماضي غير البعيد. جئنا للحداد على القتلى”.
ولم يقدم أوباما اعتذارا عن التفجير الذري الأميركي في كلمته، التي ألقاها بعد حضوره قمة مجموعة الدول الصناعية السبع هذا العام في مدينة شيما الساحلية.
وكان بعض الناجين والسفيرة الأميركية لدى اليابان كارولين كينيدي وعمدة هيروشيما كازومي ماتسوي وعمدة ناجازاكي توميهيسا تاوي من بين نحو مئة شخص حضروا المراسم.

إلى الأعلى