الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “أوتوغراف” .. تجسيد لصور تواقيع إنجاز العمانيين المبدعين في دول عربية وعالمية
“أوتوغراف” .. تجسيد لصور تواقيع إنجاز العمانيين المبدعين في دول عربية وعالمية

“أوتوغراف” .. تجسيد لصور تواقيع إنجاز العمانيين المبدعين في دول عربية وعالمية

في 15 دقيقة على تلفزيون سلطنة عمان في شهر رمضان المبارك المقبل
جميلة الباديّة: البرنامج يجسد صورة المبدع العماني في تفاصيل دقيقة تمثّل النجاح المتحقق خارج أرض السلطنة
كتب ـ خميس السلطي:
تقوم إدارة القناة العامة بتلفزيون سلطنة عمان خلال الفترة الحالية بالعمل على تنفيذ العديد من البرامج الرمضانية التي ستكون حاضرة وبشكل مختلف ومغاير خلال شهر رمضان المبارك المقبل لعام 1437 هـ ـ الموافق 2016م، ومن بين هذه البرامج التي ستكون مختلفة في أفكارها وآلية إخراجها للمشاهد البرنامج التلفزيوني “أوتوغراف” وهو برنامج اجتماعي وطني يناقش إنجازات العمانيين في الخارج، تلك الإنجازات التي تتجلى في مشروع رائد، اختراع متفرد، حضور اجتماعي لافت، نشاط أدبي، سبق استثنائي، وهو معني بجميع الفئات العمرية والمهن والشرائح المجتمعية العمانية المتواجدة في شتى أنحاء العالم، وينقل هذا البرنامج تواقيع إنجاز العمانيين في دول عربية وعالمية.

صورة المبدع
في هذا الإطار تقول جميلة بنت عبدالله الباديّة رئيسة قسم التبادل البرامجي بالقناة العامة بالهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون والمُعدة للبرنامج: أنا سعيدة جدا بهذا العمل الذي نأمل أن يخرج للمتابع في شهر رمضان المبارك المقبل بصورة مختلفة ومغايرة على جميع المستويات سواء كان ذلك على المستوى البصري أو النوعي، وهنا نحاول أن نجسد صورة المبدع العماني في تفاصيل دقيقة تمثّل النجاح المتحقق خارج أرض الوطن، فالإنسان العماني له بصمة رائدة في مجال تحقيق نجاحاته المتنوعة والمألوفة وهذا ليس وليد اللحظة وإنما يعود لسنوات طويلة وذلك نتيجة لتراكمات بحثية معرفية وعلمية.

تواصل إنساني
وأشارت الباديّة: هذا البرنامج يعمل على إيجاد سبل تواصل إنساني بين العماني في الخارج والداخل، فهو ينقل تلك الإنجازات لندرك جميعا أن الإبداع لم يكن محصورا في نطاق جغرافي معين وإنما هناك آفاق واسعة يستطيع كل إنسان المضي فيها متى ما توفرت الظروف الإيجابية التي تحفز على الابتكار وتحقيق أسس المنجز أيا كان توجهه.
وحول تفاصيل البرنامج تقول الباديّة: من خلال برنامج “أوتوغراف” نتتبع مع الضيف كيف بدأت قصة الإنجاز العماني برؤية وتقنيات حديثة في التصوير والإخراج، حيث يهدف “أوتوغراف” إلى إبراز الشخصية العمانية المنجزة وتوثيق المنجز العماني الخارجي والاحتفاء بأبناء الوطن المبدعين وإبراز النموذج العماني المثابر على الوصول لأهدافه من خلال روايته.

15 دقيقة
وأشارت الباديّة بقولها: حاولنا إيجاد طاقم متخصص نوعا ما في جميع الدول التي تم تصوير البرنامج فيها وهي الولايات المتحدة الأميركية وسويسرا والمملكة المتحدة وألمانيا ودول الخليج العربي، هذا الطاقم يتكون من المعد الرئيسي للبرنامج إضافة إلى مراسلي تلفزيون سلطنة عمان في دول العالم إضافة إلى فني مونتاج.
وأضافت جميلة الباديّة: برنامج “أوتوغراف” سيكون مسجلا في 15 دقيقة ويستهدف بشكل مباشر جميع شرائح المجتمع ، وتم اعتماد مصادر إعداد حلقاته عن سفارات وملحقيات السلطنة في دول العالم ونتوجه إليهم بالشكر الجزيل على تجاوبهم الكبير، وبدورهم فقد عملوا على تسهيل كل التفاصيل المطلوبة لتنفيذ عمل البرنامج، خاصة الضيوف المتواجدين خارج السلطنة، وعن نوع الإنجاز وعليه تم عمل سيناريو حسب طبيعة الإنجاز حيث إن اختلاف الإنجازات يتطلب سيناريو خاصا لكل طبيعة، ويتم من خلاله مراعاة طبيعة مواقع التصوير.

طبيعة المكان
تم اعتماد عملية المزج بين التصوير التسجيلي (الوثائقي) وبين البرامجي والذي يعتمد على الأسلوب السلس الموثق، وألا تتجاوز مدة كل حلقة 15 دقيقة، وفيما يتعلق بموقع تنفيذ البرنامج ، فقد تم التصوير مع الضيوف في مواقع تعودوا التردد عليها وكذلك في مواقع تبرز طبيعة الدولة المستضيفة والبنى الأساسية لديها.
كما تم العمل على إيجاد عناصر جذب في هذا البرنامج من خلال التوثيق لإنجازات عمانية تم الاعتراف بها من قبل مؤسسات وجمعيات دولية، والتنوع في الشخصيات مع التنوع في مواقع التصوير من دولة لدولة أخرى وإيجاد سيناريو مغاير ومختلف للإخراج باختلاف الحلقات، مع الابتعاد عن الرسمية والتكلف والمحاكاة، واستخدام تقنية لاقط الصوت بشكل درامي، والابتعاد عن الحوار الثابت والمباشر، والتعامل مع النص بأسلوب روائي، بحيث يقوم الضيف برواية حكاية إنجازه.
الجدير بالذكر أن المدة الزمنية التقريبية التي استغرقها إنتاج العمل هي ثلاثة أشهر متواصلة كما يتم الترويج للبرنامج من خلال نوافذ متعددة أهمها تلفزيون سلطنة عمان ووسائل التواصل الاجتماعي، إضافة إلى مراسلي التلفزيون خارج السلطنة.

إلى الأعلى