الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / هيئة مجلس البحث العلمي توافق مبدئياً على إنشاء شركة لإدارة مجمع الابتكار مسقط
هيئة مجلس البحث العلمي توافق مبدئياً على إنشاء شركة لإدارة مجمع الابتكار مسقط

هيئة مجلس البحث العلمي توافق مبدئياً على إنشاء شركة لإدارة مجمع الابتكار مسقط

ترأس صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد مستشار جلالة السلطان رئيس مجلس البحث العلمي اجتماع هيئة المجلس الثاني لعام 2016م والذي عقد بمقر المجلس بالعذيبة وبحضور عدد من أصحاب المعالي والسعادة أعضاء هيئة المجلس وعدد من ممثلي الجهات الاكاديمية والخاصة بالسلطنة.
تم خلال الاجتماع الاطلاع على عدد من التقارير المرفوعة للهيئة واعتماد عدد من المشاريع والمقترحات التي من شأنها العمل على تعزيز جهود المجلس في دعم مجالات البحث العلمي والابتكار بالسلطنة.
وقد اعتمدت هيئة المجلس مبدئيا في اجتماعها إنشاء شركة لإدارة مجمع الابتكار مسقط (IPM) وذلك بهدف تحديد النموذج الأمثل لحوكمة وإدارة المجمع بما يتلاءم مع طبيعة عمل المناطق العلمية، حيث يضم المجمع مقر مجلس البحث العلمي وعدد من حلقات العمل والحاضنات لرواد الأعمال والمبتكرين بالإضافة إلى مراكز بحثية تخصصية، ويركز المجمع على أربعة قطاعات بحثية وهي: الطاقة والصحة والمياه والغذاء ويحوي مجموعة من الأراضي للاستثمار في مجالات البحث العلمي والابتكار.
كما اعتمدت الهيئة مبدئياً النموذج المقدم حول إدارة المراكز البحثية حيث تم مناقشة الخيارات المتاحة لحوكمة المراكز البحثية والتي أنشأها المجلس كمركز عمان للموارد الوراثية الحيوانية والنباتية ومعهد تكامل التقنيات المتقدمة.
وبهدف تحويل مشاريع التخرج لشركات ناشئة في قطاع بحوث نظم المعلومات والاتصالات وافقت هيئة المجلس على برنامج تحدي يركز على مرحلة ما بعد تنفيذ مشاريع التخرج ودعمها لتتحول الى شركات ناشئة بالتعاون مع القطاع الخاص، بالإضافة إلى مباركتها لمقترح حول إيجاد شراكة استراتيجية تتيح تشغيل الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم (OMREN) والمكتبة الافتراضية والمستودع الرقمي الوطني بالتعاون مع القطاع الخاص، ويهدف مشروع الشبكة العمانية إلى تطوير مستوى وكفاءة التعلم والبحث والتواصل العلمي الإلكتروني وهي بوابة للشبكات العالمية المماثلة وتعتبر بمثابة شبكة إلكترونية عالية السرعة والكفاءة للربط بين الجهات البحثية والأكاديمية.
من جانب آخر وافقت هيئة المجلس على المقترح المقدم حول آلية تنفيذ الملتقى السنوي للباحثين في دورته الثالثة والمتضمن الجائزة الوطنية للبحث العلمي وفقا للموارد المالية المتاحة لذلك، حيث يقام الملتقى سنويا بهدف توفير بيئة بحثية محفزة يتم خلاله تبادل الخبرات ونقل المعرفة بين الباحثين بالإضافة إلى الإعلان عن البحوث الفائزة بالجائزة الوطنية، كما تم اعتماد تقرير الاجتماع التاسع للجنة الاستشارية الدولية لهيئة المجلس.
وأطلع أعضاء الهيئة في اجتماعهم على عدد من التقارير التخصصية الخاصة بعمل المجلس بالإضافة إلى عرض موجز حول سير العمل بالكرسي البحثي في تقنية النانو لتحلية المياه بجامعة السلطان قابوس وما تحقق فيه خلال السنوات الماضية حيث يسعى المجلس إلى تمويل الكراسي البحثية ضمن برنامج متخصص من أجل تعزيز التميز البحثي في مجالات علمية متخصصة في المؤسسات الاكاديمية المحلية. كما تابعت الهيئة تنفيذ القرارات الصادرة عنها في اجتماعها الأول في فبراير الماضي.

إلى الأعلى