الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / “الإسكان” تستلم الدراسة الإستشارية النهائية لتطوير خدمات الوزارة
“الإسكان” تستلم الدراسة الإستشارية النهائية لتطوير خدمات الوزارة

“الإسكان” تستلم الدراسة الإستشارية النهائية لتطوير خدمات الوزارة

وزير الإسكان: المشروع يوفر خدمة عصرية ومتوفرة في جميع الأوقات
إستلم معالي الشيخ سيف بن محمد بن سيف الشبيبي وزير الإسكان أمس مشروع الدراسة الإستشارية لتطوير خدمات الوزارة من الشركة المنفذة للمشروع وذلك بمبنى ديوان عام الوزارة وبحضور سعادة المهندس سيف بن عامر الشقصي وكيل الوزارة والدكتور سالم بن سلطان الرزيقي الرئيس التنفيذي لهيئة تقنية المعلومات بالاضافة الى عدد من مدراء العموم والمسؤولين عن مشروع التحول الإلكتروني بالوزارة.
واستمع معاليه والحضور إلى عرض مرئي لمشروع الدراسة والذي تضمن رؤية تنفيذ المشروع وخطوات هندسة الإجراءات للوصول الى الخدمات الالكترونية الذكية من خلال منصة متكاملة عبر قنوات متعددة ومنسجمة مع الحكومة الالكترونية ومبادرات عُمان الرقمية.
وتضمن العرض المرئي كذلك التاثيرات المتوقعة من تنفيذ المشروع على الوزارة والجهات الحكومية الأخرى فضلاً عن المستخدمين حيث من المتوقع أن يكون للمشروع تأثير مباشر في توحيد الإجراءات الخاصة بخدمات الوزارة الرئيسية وتوفير البيانات الدقيقة والصحيحة بصورة آلية ومركزية وربط وتوحيد قواعد البيانات إضافة الى التخلص من كلفة طباعة الملكيات الجديدة وصيانة الطابعات الخاصة بها وتخفيض التكلفة الإجمالية لتوفير خدمات الوزارة الإلكترونية وتقليص عدد الزيارات الميدانية وتفعيل دور أمن المعلومات.
أما على مستوى التأثيرات المتوقعة من تنفيذ المشروع على الجهات الحكومية الأخرى فسيساهم المشروع في وضع اللبنة الأساسية لتشكيل قاعدة بيانات الأراضي المركزية ضمن منظومة الحكومة الإلكترونية وسهولة التبادل الإلكتروني للمعلومات والبيانات مع الجهات الحكومية الأخرى إضافة الى عدم حاجة الجهات الحكومية لطلب إثباتات من المواطنين.
وفيما يخص المستخدمين فإن المشروع يتيح لهم إمكانية طلب الخدمات الإلكترونية على مدار الأسبوع لمدة 24 ساعة وتوفير الجهد للحضور الشخصي لإتمام خدمة معينة وتحسين مستوى رضا المراجعين والمؤسسات عن مستوى أداء خدمات الوزارة إضافة الى تقليص حجم المعاملات الورقية المطلوبة من الجهات الخارجية والإشعار التلقائي لحالة الطلب عند إنجاز الخدمات الإلكترونية.
وأثنى معالي الشيخ وزير الاسكان على دور هيئة تقنية المعلومات على مساهمتها في تنفيذ وانجاح الدراسة الاستشارية لما له من دور أساسي في تحسين خدمات الوزارة وتأثيرها المباشر على معاملات المواطنين من حيث انجازها بسهولة ويسر عند التنفيذ الفعلي لهذه الدراسة متمنياً أن تكون الدراسة قد إستوفت جميع الجوانب المتعلقة بالخدمات الإسكانية.
مؤكداً معاليه بأن تحسين الخدمات التي تقدمها الوزارة للمراجعين من خلال تقديم خدمة عصرية وشفاقة وموثوقة وسلسلة ومتوفرة في جميع الأوقات هو مطلب يجب الإلتزام به.
من جهته شكر سعادة المهندس سيف بن عامر الشقصي وكيل الوزارة هيئة تقنية المعلومات على إدارتها لهذا المشروع الذي سيساهم في سرعة إنجاز المعاملات الإسكانية حيث أن هذا المشروع سيقوم بتقليص الاجراءات من (129) إجراء الى (70) إجراء، كما أن للمواطن دوراً كبيراً في إنجاز هذا المشروع وعليه التكيف مع هذه الإجراءات والآن بدأت مرحلة التنفيذ وسيتم طرح المناقصة الخاصة بتنفيذ هذه الدراسة في القريب العاجل.
وبارك الدكتور سالم الرزيقي الرئيس التنفيذي إنجازهذه المرحلة من المشروع في تنفيذ خطط الوزارة من خلال إعادة هندسة الإجراءات الإسكانية وسيتم تنفيذ هذه الدراسة على مراحل مختلفة وذلك بسبب تشعب الخدمات التي تقدمها وزارة الإسكان، حيث أن وزارة الإسكان وزارة مهمة جداً كونها تقدم خدمات إسكانية للمواطنين.

إلى الأعلى