الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق يعزو بطء الهجوم على (الفلوجة) بحماية المدنيين
العراق يعزو بطء الهجوم على (الفلوجة) بحماية المدنيين

العراق يعزو بطء الهجوم على (الفلوجة) بحماية المدنيين

بغداد ـ وكالات:
أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أمس الأربعاء أن وجود عشرات آلاف المدنيين المحاصرين داخل مدينة الفلوجة وراء البطء في تنفيذ معركة تحرير المدينة من سيطرة تنظيم داعش. وقال العبادي خلال لقاء مع قادة أمنيين في أحد المقرات قرب الفلوجة، نقلته قناة العراقية الحكومية، “كان من الممكن حسم هذه المعركة لو لم تكن حماية المدنيين ضمن خطتنا الأساسية”. وتنفذ قوات أمنية بينها قوات مكافحة الإرهاب والجيش والشرطة بمساندة قوات الحشد الشعبي، ممثل بفصائل شيعية مدعومة من إيران، عمليات لليوم العاشر بهدف تحرير مدينة الفلوجة (50 كلم غرب بغداد) من سيطرة المسلحين. ويرجح تواجد نحو 50 ألف مدني محاصرين داخل مدينة الفلوجة، ثاني أكبر المدن بعد الموصل، تحت سيطرة الجهاديين في العراق. وتناشد المنظمات الإنسانية والحكومة العراقية والمرجع الشيعي الكبير آية الله علي السيستاني، من أجل بذل أقصى رعاية للمدنيين المحاصرين داخل الفلوجة. وقال العبادي إن العراق أرجأ هجومه على مدينة الفلوجة بسبب مخاوف على سلامة المدنيين، بينما توقفت القوات على مشارف المدينة في مواجهة مقاومة شرسة من متشددي تنظيم داعش. وقال العبادي للقادة العسكريين في غرفة العمليات قرب الجبهة في لقطات بثها التلفزيون الرسمي “كان من الممكن أن تحسم المعركة بسرعة لو لم تكن حماية المدنيين ضمن خطتنا الأساسية.” وأضاف “الحمد لله القطعات الآن على مشارف الفلوجة والنصر الآن باليد.”
من جهة أخرى ذكر ضابط عراقي في قيادة العمليات المشتركة أمس الأربعاء إن القوات العراقية حررت مناطق جديدة وزحفت نحو ناظم المفتول في إطار عملية تحرير الفلوجة من سيطرة تنظيم داعش. وقال المقدم أحمد جمعة من قيادة العمليات المشتركة لوكالة الأنباء الألمانية ( د. ب. ا ) – ” تم تحرير منطقة الزغاريد بالكامل والاستمرار بالمعارك وحتى رفع العلم العراقي فوق جسر الصقلاوية شمال غرب الفلوجة بعد المعارك الشرسة التي قادتها القطعات العسكرية وبمساعدة من طيران التحالف الدولي التي أسفرت عن قتل أكثر من 12 عنصرا من داعش وتدمير 10 عجلات مفخخة كانت موضوعة على جانب الطرق ومهيأة للانفجار على القوات العراقية”.

إلى الأعلى