الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / قتلى في هجوم لـ(الشباب) بالقنابل على فندق بمقديشو
قتلى في هجوم لـ(الشباب) بالقنابل على فندق بمقديشو

قتلى في هجوم لـ(الشباب) بالقنابل على فندق بمقديشو

مقديشو ــ وكالات:
لقي عشرون شخصا على الأقل حتفهم في هجوم لحركة الشباب الإرهابية استهدفت خلاله فندقا في العاصمة الصومالية مقديشو بالقنابل ثم اقتحمته.
وذكر مسؤولون أمنيون أن الحصار الذي تفرضه حركة الشباب الإرهابية على فندق “أمباسادور” انتهى صباح أمس الخميس، واسفر عن مقتل 20 شخصا. وأوضح المسؤول الأمني محمد حسن، أن عناصر حركة الشباب المسلحة اقتحموا المبنى بعد ذلك وحاصروا الفندق المؤلف من خمسة طوابق. من ناحية أخرى، حاصرت قوات الأمن الصومالية الفندق وأغلقت المنطقة. ووقعت العديد من الانفجارات الاخرى الأقل قوة طوال الليل، بالاضافة إلى تبادل إطلاق النار المتواصل. وتمكنت قوات الامن من قتل ثلاثة مسلحين كانوا مختبئين داخل الفندق، في الساعات الأولى من صباح أمس بحسب ما ذكرته وكالة الانباء الوطنية الصومالية، ما أدى إلى إنهاء الحصار بعد أكثر من 10 ساعات من بدايته. من جانبه، أدان الرئيس الصومالي حسن الشيخ “العمل الارهابي الوحشي” في بيان له. فيما أعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن الهجوم بعد وقت قصير من الانفجار الأول، في تصريحات أدلى بها المتحدث باسمها، الشيخ أبو مصعب، عبر إذاعة “الاندلس” الموالية للحركة.
على صعيد آخر، اعلن مسؤولون في وزارة الدفاع الاميركية مساء أمس الاول ان غارة جوية اميركية استهدفت قائدا عسكريا في الصومال و”يفترض ان يكون قتل” في هذه الغارة. وقال بيتر كوك المتحدث باسم الوزارة في بيان ان الغارة شنت في 27 مايو واستهدفت القائد العسكري البارز في حركة الشباب عبد الله حجي داود. وصرح مسؤول اميركي اخر للصحفيين ان عنصرا بارزا في حركة الشباب قد يكون قتل في الهجوم.

إلى الأعلى