الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / كلينتون وترامب .. تراه مهرجا خطيرا وهو يريدها بالسجن
كلينتون وترامب .. تراه مهرجا خطيرا وهو يريدها بالسجن

كلينتون وترامب .. تراه مهرجا خطيرا وهو يريدها بالسجن

واشنطن ـ (الوطن) ـ وكالات:
دخلت حملات الانتخابات الرئاسية الأميركية مرحلة الحرب الكلامية بين كل من الديمقراطيين والجمهوريين لتصف المرشحة الديمقراطية المحتملة هيلاري كلينتون نظيرها الجمهوري بالمهرج الخطير ليرد هو أن مكانها بالسجن.
وانتقدت كلينتون برنامج السياسة الخارجية لمنافسها الجمهوري دونالد ترامب ووصفته بأنه “مفكك بشكل خطير” في خطاب وصفت فيه منافسها الجمهوري بأنه شخصية مخيفة وتدعو للسخرية في ذات الوقت.
وهاجمت كلينتون سياسات ترامب وشخصيته وأشارت إلى أنه في حال انتخابه رئيسا للولايات المتحدة فقد يتسبب بكل بساطة في بدء حرب نووية “لأن أحدا أثار غضبه”.
وقالت أمام مؤيديها في سان دييجو بولاية كاليفورنيا “أفكار دونالد ترامب ليست مختلفة فحسب لكنها مفككة بشكل خطير… إنها حتى ليست أفكارا في واقع الأمر بل سلسلة من الأحاديث الفارغة الغريبة والعداءات الشخصية والأكاذيب الواضحة.”
وألقت كلينتون خطابها في سان دييجو قبل الانتخابات التمهيدية المقررة في السابع من يونيو في كاليفورنيا.
وقالت كلينتون “إنه يقول إن لديه خبرة في السياسة الخارجية لأنه أدار مسابقة ملكة جمال الكون في روسيا” مما دفع الحضور للضحك وأضافت أن ترامب سيدير الاقتصاد الأميركي “مثل أحد ملاهيه الليلية”.
وفي سياق مناقسات المعسكر الديمقراطي يعتقد مؤيدو بيرني ساندرز، بأنه ما زال قادرا على الفوز بترشيح الحزب الديموقراطي، ويتعين عليه مواصلة حملته، حتى لو ان منافسته هيلاري كلينتون واثقة على ما يبدو بالفوز بهذا الترشيح.
وقال جيوفان لونار (21 عاما) الطالب في علم الاحياء الذي يضع نظارتين سوداوين “انه يمنحني الامل. ان مستقبلنا في صلب اهتماماته”. وقد ادلى جيوفان ذو الشاربين الدقيقين بتصريحه بعد الاستماع إلى خطاب ألقاه سيناتور فيرمونت في مدينة موديستو الصغيرة بوسط كاليفورنيا.
وتحدى ثلاثة آلاف شخص القيظ واضطروا احيانا الى الصبر اكثر من ست ساعات، من اجل حضور الاجتماع والتصفيق لساندرز مثالهم الاعلى، قبل الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي الثلاثاء في هذه الولاية الواقعة في الغرب الاميركي، والاكثر اكتظاظا في الولايات المتحدة.
وقال ساندرز لجمهور متحمس تفوح من القاعة التي يشغلها رائحة القنب الذي يؤيد تشريعه، “اذا كانت المشاركة كبيرة فسنفوز”.
من جانبه قال ترامب إن منافسته المحتملة يجب أن تسجن بسبب استخدامها سيرفر بريد إلكتروني خاص أثناء عملها وزيرة للخارجية.
وأضاف ترامب خلال جولة انتخابية في سان خوسيه بولاية كاليفورنيا: “سأقول دائما هذا .. ينبغي أن تدخل كلينتون السجن”.
وتابع أنه إذا تم انتخابه رئيسا فإنه سوف يوجه نائبه العام للتحقيق مع كلينتون بسبب استخدامها سيرفر خاص.
في غضون ذلك قرر رئيس مجلس النواب الاميركي القيادي الجمهوري بول راين التصويت لصالح ترشيح الحزب الجمهوري لدونالد ترامب بعدما كان تردد كثيرا قبل اتخاذ هذا القرار.
وقال راين في مقالة كتبها على موقع صحيفة “جازيتا اكسترا” المحلية إن “ما لا شك فيه ان لدينا اختلافات. وانا لا ادعي العكس الا ان الحقيقة هي ان لدينا قواسم مشتركة حول المسائل الاساسية لبرنامجنا اكثر من نقاط الخلاف”.
وبعد شهر من لقائه مع ترامب، أكد رئيس مجلس النواب أنه على ثقة بأن “دونالد ترامب يمكن أن يساعدنا على بلورة مجموعة مقترحات ينوي الجمهوريون تقديمها إلى الكونجرس اعتبارا من الأسبوع المقبل، حول النظام الضريبي، والصحة، والسياسة الخارجية، وغيرها”
في غضون ذلك نشبت اشتباكات بين مؤيدي دونالد ترامب ومعارضيه قبل وبعد إلقائه كلمة في مؤتمر انتخابي في سان خوسيه بولاية كاليفورنيا.
وأظهرت مقاطع فيديو نشرتها مواقع إلكترونية محلية على تويتر ومواقع أخرى الاشتباكات في الشارع الواقع أمام مركز المؤتمرات في سان خوسيه حيث وصل الأمر للاشتباك بالأيدي وتبادل اللكمات.

إلى الأعلى