الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / هوية جديدة لفريق القصف لخدمة المجتمع الهنائي: المبادرات التطوعية إدراك ووعي لغرس القيم النبيلة
هوية جديدة لفريق القصف لخدمة المجتمع الهنائي: المبادرات التطوعية إدراك ووعي لغرس القيم النبيلة

هوية جديدة لفريق القصف لخدمة المجتمع الهنائي: المبادرات التطوعية إدراك ووعي لغرس القيم النبيلة

لأول مرة على مستوى الفرق الأهلية
أكد سعادة الشيخ سيف بن مهنا الهنائي والي ولاية الخابورة على أهمية المبادرات والافكار الشبابية المتميزة والمبادرات التطوعية في اقامة النشاط والفعاليات والبرامج المتنوعة والمعبرة عما يكنه هؤلاء الشباب من إدراك ووعي ثقافي وعلمي وإحساس بالمسؤولية تجاه مجتمعهم وحبهم لغرس القيم الحميدة .. وقال سعادته بعد تدشين هوية فريق النقص التابع لنادي الخابورة امس الاول و تدشين الهوية الرسمية للفريق وسعيهم لتحقيق الانجازات الاجتماعية والثقافية التي تخدم المجتمع بولاية الخابورة بكافة شرائحه ونحن بدورنا نبارك خطوات وطموح هؤلاء الشباب ونشد على ايديهم وندعم طموحاتهم لمواصلة عطاءاتهم وإبراز مواهبهم لتحقيق الاهداف والمساعي المأمولة التي تصب في خدمة أبناء ولاية الخابورة.
وكان فريق القصف قد أطلق هويته وهي الاولى من نوعها للفرق الاهلية وترمز الى خمسة محاور تهتم في المقام الاول بخدمة المجتمع بشكل عام وهي (همة) للانشطة المجتمعية و(زكيت) وهو صندق القصف التكافلي و(حواء) لانشطة المرأة و(معرفة) للانشطة الثقافية و(نور) للانشطة الدينية (وبدني) للانشطة الرياضية وهي جميعها تهدف الى تنمية الجوانب الثقافية والاجتماعية والدينية والرياضية في قرية القصف بولاية الخابورة.
وشهدت الاحتفالية الجميلة التي اقامها فريق القصف حضور عدد من من مشايخ الولاية وأصحاب السعادة اعضاء مجلس الشورى واعضاء المجلس البلدي ورؤساء الفرق الاهلية ولاعبي المنتخب الوطني وشهدت الاحتفالية اقامة عدد من الفقرات الجميلة من اقامة المسابقة الثقافية وإلقاء الشعر بتقديم الشاعر عامر الحوسني والمنشد المعتصم الشحي.
شكر للداعمين والمساهمين
وفي بداية الحفل ألقى الشيخ سلطان بن حميد الحوسني كلمة الافتتاح قدم خلالها شكره الى راعي المناسبة والحضور على تشرفهم بحضور تدشين هوية فريق القصف الرياضي الثقافي الاجتماعي الرياضي مؤكدا ان انطلاقة الفريق وهويتهم تأتي ايمانا من القائمين عليه بجودة المنتسبين للفريق وعزيمتهم وإرادتهم الوطنية لخدمة مجتمعهم مشيرا إلى أن الجانب المجتمعي سيكون له النصيب الاكبر من الاهتمام والتركيز عليه خلال المرحلة القادمة على أن يتبعه بقية المناشط ومنها المناشط الرياضية.
وأضاف ان الفريق له خطة عمل نحو مجتمع متكاتف ومتعاضد وسيكون النصيب الاكبر من الفعاليات موجها لفئة الشباب لانهم الاساس الذي يقوم عليه المجتمع مرتكزين في ذلك على الروح الوثابة التي يمتلكها المنتسبون للفريق والخامات والمواهب الواعدة في مختلف المجالات التي نتطلع الى ابراز مواهبهم بالشكل الايجابي ليقدموا اضافة للوطن العزيز واهتمامنا بالشباب يأتي في ظل التوجيه والرعاية السامية بهذه الفئة من ابناء المجتمع من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – الذي يؤكد دائما بأن الشباب هم عماد المستقبل وشكر لسعادة الشيخ والي ولاية الخابورة والحضور.
تكريم
في نهاية الاحتفالية قام سعادة الشيخ والي الخابورة وبحضور الشيخ حميد بن محمد الحوسني بتكريم المساهمين والداعمين للفريق خلال الفترة الماضية وكذلك تكريم الفائزين بالمسابقة الثقافية “معرفة” والتي اقامها الفريق وتكريم الفائزين في مسابقة التصوير الضوئي والفائزين بجائزة الهمة الشهرية بالإضافة إلى تكريم خاص للمصور احمد الحوسني من ابناء القرية الحاصل على لقب “الفنان فياب” المقدمة من الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي بعد ان حصل على ذهبية المانيا الدولية وشرفيه فرنسا الدولية وشرفية صربيا الدولية وشرفية بنجلاديش الذهبية ومؤسس ومدرب جماعة صوارة للتصوير الضوئي وتم كذلك تكريم نادي الخابورة لوصوله الى المباراة النهائة لكأس جلالته لكرة القدم وتسلم الهدية سعادة الشيخ فهد بن سلطان بن سيف الحوسني رئيس نادي الخابورة وتم كذلك تكريم حملة الخابورة بهمة رجالها وتكريم خاص للشيخ سيف بن هلال الحوسني لدعمه للفريق وتكريم اللجنة المشرفة على مسابقة معرفة الثقافية.
اهتمام كبير
وأعرب الشيخ فهد بن سلطان الحوسني رئيس نادي الخابورة عن سعادته للاحتفالية الجميلة التي أقامها فريق القصف بولاية الخابورة والذي كان حفلا مميزا وجميلا عكس مدى الاهتمام الكبير من شباب القرية بتنمية الجوانب الاجتماعية والثقافية والدينية وخدمة القرية والولاية من خلال المبادرات الطيبة التي أقامها شباب الفريق خلال الفترة الماضية ونبارك لهم إطلاق الهوية التي حملت الكثير من المعاني والدلالات على خدمة المجتمع وتنمية قدرات الشباب متمين لهم كل التوفيق والنجاح.
بادرة طيبة
وقال الشيخ سيف بن هلال الحوسني رئيس الاتحاد العماني لالعاب القوى بان فكرة اطلاق هوية فريق القصف بولاية الخابورة تعد بادرة طيبة وفريدة من نوعها بين الفرق الاهلية وهي تخدم وبشكل كبير إخراج قدرات الشباب في مختلف المجالات وليس فقط في الجانب الرياضي وتابعنا في الهوية لفريق القصف التركيز على الجوانب الاجتماعية والثقافية والدينية بالدرجة الاولى ومن ثم الجانب الرياضي ومثل هذه المبادرات تخدم بناء علاقات جيدة مع المجتمع وتنمي من قدرات وامكانيات الشباب في مختلف المجالات متمنين كل التوفيق للفريق وادارتهم وللشباب على الجهود الكبيرة التي بذلت.

إلى الأعلى