الإثنين 22 مايو 2017 م - ٢٥ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / مكتب مجلس الشورى يطلع على رد التجارة والصناعة حول اتفاقية التجارة الحرة مع أمريكا ورد شركة عمران حول بعض المشاريع السياحية
مكتب مجلس الشورى يطلع على رد التجارة والصناعة حول اتفاقية التجارة الحرة مع أمريكا ورد شركة عمران حول بعض المشاريع السياحية

مكتب مجلس الشورى يطلع على رد التجارة والصناعة حول اتفاقية التجارة الحرة مع أمريكا ورد شركة عمران حول بعض المشاريع السياحية

عقد مكتب مجلس الشورى أمس الاجتماع الدوري العشرين للمكتب لدور الانعقاد السنوي الأول (2015/2016م) من الفترة الثامنة للمجلس برئاسة سعادة خالد بن هلال المعولي وبحضور أصحاب السعادة نائبي الرئيس وأعضاء المكتب وسعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي امين عام المجلس.
في بداية الاجتماع وبمناسبة حلول شهر رمضان المبارك تقدم أصحاب السعادة أعضاء المكتب باسم المجلس رئاسة وأعضاء وموظفين بأصدق آيات التهاني والتبريكات بهذه المناسبة المباركة إلى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ متضرعين إلى العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة الإسلامية الجليلة وأمثالها على جلالته وهو ينعم بوافر الصحة والعافية.
وخلال الاجتماع اطلع مكتب مجلس الشورى على رد معالي الدكتور وزير التجارة والصناعة على السؤال الموجه اليه من قبل أحد أعضاء المجلس، حول مدى استفادة السلطنة من اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الاميركية ، وأفاد الرد بأن الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات “إثراء” قامت بإعداد دراسة لقياس أثر الاتفاقية المبرمة بين الحكومتين والمؤشرات الإيجابية، وتضمن الرد أيضاً نتائج الدراسة وأمثلة على مدى الاستفادة من الاتفاقية لكلا الطرفين.
كما اطلع المكتب على رد الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للتنمية السياحية (عمران) على السؤال الموجه من أحد أعضاء المجلس، حول مشروع فندق (W) التابع للشركة العمانية للتنمية السياحية (عمران) حيث أفاد الرد بأنه تم طرح مناقصة المشروع في مناقصة عامة، وأسندت إلى إحدى الشركات المحلية، وقد تم العمل بالموقع بتاريخ 7 مارس 2015م، والعمل يسير بوتيرة جيدة، أما فيما يتعلق بأن مجلس الإدارة قرر استبدال مشغل الفندق بعد الاتفاق معه منذ سنوات ، فإن مجلس الإدارة يؤكد بأنه لم يقر أي تغيير مع المشغل وكلا الطرفان يعملان جنباً إلى جنب لتنفيذ المشروع حسب ما خطط له سابقا.
كما اطلع مكتب المجلس في اجتماعه على رد الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للتنمية السياحية (عمران) على السؤال الموجه من قبل أحد أعضاء المجلس ، حول تقييم الأرض المخصصة لمشروع الواجهة البحرية بميناء السلطان قابوس بمطرح ، ورد سعادة الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العماني على السؤال الموجه من أحد أعضاء المجلس ، حول المبالغ التي تتقاضاها البنوك التجارية من العملاء ، إضافة إلى رد معالي الدكتور وزير الإعلام على السؤال البرلماني بشأن الاستعدادات اللوجيستية في التحضير لمعرض مسقط الدولي للكتاب في مركز عمان الدولي للمعارض.
كما ناقش مكتب المجلس في اجتماعه العديد من الوسائل والأدوات البرلمانية المقدمة من أصحاب السعادة أعضاء المجلس منها المقترحات بمشروعات القوانين وطلبات الإحاطة وابداء الرغبات المقدمة من قبلهم، وكان من أبرزها السؤال الموجه إلى معالي الشيخ وزير القوى العاملة حول نتائج تقييم أداء بعض المشروعات الإنمائية بوزارة القوى العاملة، والسؤال الموجه إلى معالي الوزير المسؤول عن الشؤون المالية ، حول الإجراءات المتبعة حيال مخالفة إحدى الشركات العاملة في قطاع الكهرباء ، والسؤال الموجه إلى معالي الشيخ وزير الإسكان حول نتائج تقييم برنامج المساعدات السكنية، إضافة إلى السؤال البرلماني الموجه إلى معالي الدكتور وزير الاعلام حول أسباب إصدار بعض الأوامر التغييرية وزيادة تكلفة مشروع إنشاء مبنى الخدمات.
كما استعرض الاجتماع السؤال الموجه إلى معالي الوزير المسؤول عن الشؤون المالية، حول آلية تحصيل الضريبة الجمركية المستحقة للسلطنة من طرف احدى الدول المجاورة ، والسؤال حول الوفورات المالية التي حققتها الدولة من خلال المنشورات المالية الموجهة إلى المؤسسات الحكومية ، إضافة إلى السؤال الموجه إلى معالي الشيخ وزير التنمية الاجتماعية، حول الربط الإلكتروني بين المؤسسات المعنية بتخليص معاملة الحصول على راتب الضمان الاجتماعي ، والسؤال الموجه إلى معالي الدكتور وزير النقل والاتصالات، حول الإجراءات التي يتم اتخاذها بشأن وثيقة التأمين لمشروع المركز الوطني للاستمرارية المعلوماتية عند الكوارث ، والسؤال الموجه إلى معالي الدكتور وزير الزراعة والثروة السمكية حول مشاريع استزراع الصفيلح
وخلال الاجتماع اطلع المكتب أيضا على السؤال الموجه إلى معالي الوزير المسؤول عن الشؤون المالية، حول المخالفات المرصودة تجاه بعض شركات التعدين التي لم تقدم إقرارها الضريبي، والسؤال الموجه لمعاليه حول نتائج تقييم تنفيذ الأوامر السامية الصادرة بتاريخ 14 أغسطس 2012م بإعفاء مقترضي بنك الإسكان من رسوم الخدمات المصرفية والمالية، والسؤال الموجه إلى معالي الوزير المسؤول عن الشؤون المالية، حول خطط شركة عُمان وبروناي للاستثمار المستقبلية، حيث تضمن السؤال الاستفسار عن خطط شركة عُمان وبروناي للاستثمار المستقبلية، في ضوء خسائرها التشغيلية وإمكانية استغنائها عن الدعم وتحقيق عائد على الاستثمار، وما إذا كان هناك توجه لتخصيصها، إضافة إلى السؤال الموجه إلى معالي الشيخ وزير القوى العاملة، رئيس الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية، حول وضع الاستثمار في صندوق أركابيتا الهند، والسؤال الموجه إلى معالي الوزير المسؤول عن الشؤون المالية، حول مخالفات شركة عمان للتعدين والمتضمن الاستفسار عن الاجراءات المتخذة بشأن المخالفات المنسوبة للشركة وما هو توجه الحكومة بشأن مستقبل الشركة في ضوء خسائرها المستمرة، وما إذا كانت مدرجة ضمن برنامج التخصيص المقرر في إطار الخطة التاسعة أو دمجها مع شركة معادن عمان.
كما اطلع مكتب المجلس في اجتماعه على عدة طلبات احاطة أبرزها طلب الإحاطة المقدم إلى معالي الدكتورة وزير التعليم العالي، رئيسة مجلس جامعة السلطان قابوس، حول آلية معالجة المخالفات المرصودة عند تقييم أداء الخدمات المقدمة لطلبة جامعة السلطان قابوس، وطلب الإحاطة المقدم إلى معالي الدكتور وزير الصحة، حول الإجراءات المتخذة بشأن الصعوبات والمشكلات المتعلقة بأداء المديرية العامة للصيدلة والرقابة الدوائية.
كما اطلع الاجتماع على جملة من رسائل اللجان الدائمة بالمجلس منها رسالة لجنة الخدمات والتنمية الاجتماعية، حول تقرير اللجنة بشأن مقترح تعديل بعض مواد قانون التأمينات الاجتماعية، ورسالة اللجنة التشريعية والقانونية حول التعديلات المقترحة على بعض مواد قانون الرقابة المالية والإدارية.
أما في الشأن الخارجي فقد استعرض مكتب مجلس الشورى رسائل ومذكرات المجالس والمنظمات الدولية الواردة إليه، حيث كانت أهمها الاطلاع على كلمة معالي ميشيل أليو ماري رئيسة وفد العلاقات مع شبه الجزيرة العربية في البرلمان الأوروبي التي ألقتها أمام لجنة الشؤون الخارجية بتاريخ 24 مايو 2016م وذلك على إثر زيارتها للسلطنة مؤخرا، حيث أشادت معاليها بالدور المهم للسلطنة في المنطقة، وأهمية اللقاءات التي أجرتها مع كل من صاحب السمو السيد نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء، ورئيس مجلس الدولة ورئيس مجلس الشورى وبعض أصحاب المعالي الوزراء.
كما اثنت معاليها في كلمتها على الطابع الصريح للنقاش واللقاءات التي تمت مع المسئولين في السلطنة، مشيرة إلى تطلعها لبناء علاقة أكثر وثاقة بين البرلمان الأوروبي ومجلس الشورى، إضافة إلى ذكر الدور الإنساني للسلطنة في الازمات.
كما استعرض الاجتماع خطاب الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، حول تقرير زيارة البرلمان الأوروبي والمتضمن تفاصيل زيارة وفد المجالس التشريعية بدول مجلس التعاون لتعزيز العلاقات مع البرلمان الأوروبي واللقاءات والمناقشات التي دارت أثناء الجلسات، إضافة إلى الاطلاع على تقرير الوفد المشارك في الاجتماع الدوري التاسع عشر للأمناء العامين لمجالس الشورى والنواب والوطني والأمة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي أنعقد بدولة الكويت يومي 16 ــ 17 مايو الماضي.

إلى الأعلى