السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن: (تفاؤل) كويتي والمبعوث الأممي يرهن (الاختراق) بـ(التنازلات)

اليمن: (تفاؤل) كويتي والمبعوث الأممي يرهن (الاختراق) بـ(التنازلات)

الكويت ـ صنعاء ـ الوطن ـ وكالات:
أكد نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله أن مشاورات السلام اليمنية على بعد خطوات من بلورة أفكار تسهم في التوصل إلى حل خلال أيام. من جهته قال مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد إن تقدم المشاورات اليمنية المقامة في الكويت “مرهون بالتنازلات المقدمة من الأطراف المعنية. وأوضح ولد الشيخ أحمد، في بيانٍ صحفي فجر أمس الخميس، أنه يؤمن بأن “المشاركين في المشاورات هم وحدهم القادرون على تغيير الوضع في اليمن، وأن تقدم المشاورات مرهون بالتنازلات المقدمة منهم”. وشدد المبعوث الأممي على أهمية الالتفات للوضع الاقتصادي الصعب في اليمن, محذرا من أن الفشل في تدارك الوضع سيؤدي إلى نتائج وخيمة. وكتب ولد الشيخ أحمد في بيان حول سير المشاورات في صفحته على موقع “فيسبوك”: “تستمر مشاورات السلام اليمنية المنعقدة في دولة الكويت، حيث قام المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد بعقد اجتماع بعد الظهر مع وفد أنصار الله والمؤتمر الشعبي العام. كما التقى المبعوث الخاص مع وفد الحكومة اليمنية في المساء”. وأضاف ولد الشيخ أحمد: “تواصلت النقاشات اليوم(أمس) وبحثت مسائل استعادة الدولة والانسحاب وتسليم السلاح وآلية تقريب وجهات النظر بين الوفدين. وشدد المبعوث الخاص على أهمية الالتفات للوضع الاقتصادي الصعب في اليمن وآثاره على الحياة اليومية للمدنيين محذرا من أن الفشل في تدارك الوضع الاقتصادي سيؤدي إلى نتائج وخيمة”. وتعقيبا على اجتماع أمس، قال المبعوث الخاص: “أؤمن بأن المشاركين في المشاورات هم وحدهم القادرون على تغيير الوضع في اليمن وأن تقدم المشاورات مرهون بالتنازلات المقدمة من الأطراف”.

إلى الأعلى