الإثنين 23 يناير 2017 م - ٢٤ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 41.7 مليار دولار حجم التبادل التجاري غير النفطي بين دول المجلس وأميركا
41.7 مليار دولار حجم التبادل التجاري غير النفطي بين دول المجلس وأميركا

41.7 مليار دولار حجم التبادل التجاري غير النفطي بين دول المجلس وأميركا

خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي
أوضح تقرير صادر عن المركز الإحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية عن حجم التبادل التجاري بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والولايات المتحدة الأميركية خلال التسعة الأشهر الأولى من عام 2015م، أن حجم إجمالي التبادل التجاري غير النفطي لدول مجلس التعاون مع الولايات المتحدة الأميركية خلال تلك الفترة بلغ 41.7 مليار دولار، وبنسبة ارتفاع بلغت 2.8% مقارنة عن نفس الفترة في العام 2014 والذي كان يبلغ 40.6 مليار دولار.

وأظهرت الإحصائيات بأن 4.8 مليار دولار هو إجمالي قيمة الصادرات السلعية غير النفطية لدول مجلس التعاون إلى أميركا خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2015م مقابل 4.0 مليار دولار من نفس الفترة من عام 2014م، بنسبة ارتفاع قدرها 18.7%، فيما بلغ حجم العجز في الميزان التجاري السلعي غير النفطي لدول المجلس مع أميركا خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2015م نحو 32.1 مليار دولار، بإنخفاض مقداره 383 مليون دولار أي بنسبة 1.2% مقارنة مع نفس الفترة من عام 2014م.

وأوضح التقرير أن 36.9 مليار دولار هو إجمالي الوارادت السلعية لدول المجلس من أميركا خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2015م مقابل 36.5 مليار دولار خلال نفس الفترة من عام 2014م، بنسبة ارتفاع قدرها 1%، ومثلت هذه الواردات السلعية بالنسبة إلى إجمالي واردات مجلس التعاون من العالم بنسبة 11.9%، في نفس الفنرة من عام 2015م.
وأشار التقرير إلى أن المملكة العربية السعودية جاءت بالمرتبة الأولى كأهم شريك تجاري من دول مجلس التعاون بالنسبة لحجم التبادل التجاري غير النفطي مع أميركا خلال التسعة أشهر الأولى لعام 2015م، بقيمة 17.4 مليار دولار وبنسبة 41.8% من إجمالي حجم التبادل التجاري غير النفطي لدول المجلس مع أميركا، في الفترة نفسها، فيما كان السوق الإماراتي من أكبر أسواق دول مجلس التعاون الخليجي المصدرة إلى أميركا خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2015م، حيث بلغت صادراتها 1.9 مليار دولار وبنسبة 40.0% من إجمالي صادرات دول المجلس السلعية غير النفطية مع أميركا، في نفس الفترة من عام 2015م.
وبينت الأرقام بأن مجموعة الألمنيوم ومصنوعاته جاءت في المرتبة الأولى للصادرات السلعية غير النفطية لدول مجلس التعاون الخليجي إلى أميركا خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2015م، حيث بلغت مساهمتها النسبية نحو 20.9% من إجمالي سلع دول المجلس غير النفطية في نفس الفترة. بينما جاءت مجموعة الأجهزة والأدوات الآلية في المرتبة الأولى للواردات السلعية من أميركا خلال التسعة أشهر الأولى في عام 2015م، حيث بلغت قيمتها 10.1 مليار دولار، ومثلت هذه المجموعة السلعية ما نسبته 27.4% من إجمالي واردات دول المجلس السلعية من أميركا، في نفس الفترة من عام 2015م.
وقال أحمد الفريد مدير إدارة الإحصاءات الاقتصادية بالمركز الإحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية إن التقرير السنوي عن التبادل التجاري بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والولايات المتحدة الأميركية خلال التسعة الأشهر الأولى من عام 2015م، يهدف إلى معرفة اتجاهات ومؤشرات التبادل التجاري بين دول مجلس التعاون والولايات المتحدة الأميركية، بالإضافة الى معرفة أهم السلع المصدرة والمستوردة، كما أن المؤشرات الموجودة في التقرير تساعد في وضع السياسات الاقتصادية الملائمة لدول مجلس التعاون، كما أنها تُسّهم في الوقوف على مستوى العلاقات التجارية، وذلك من أجل اتخاذ سياسات مناسبة لتطوير التبادل التجاري مع الولايات المتحدة الأميركية.

إلى الأعلى