السبت 16 ديسمبر 2017 م - ٢٧ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / آمال كبيرة يحملها القارب مسندم عُمان للإبحار في منافسة سباق فولفو حول ايرلندا
آمال كبيرة يحملها القارب مسندم عُمان للإبحار في منافسة سباق فولفو حول ايرلندا

آمال كبيرة يحملها القارب مسندم عُمان للإبحار في منافسة سباق فولفو حول ايرلندا

الرقم القياسي العُماني على المحك
يستعد طاقم القارب العُماني الضخم مسندم عُمان للإبحار بقيادة مشتركة بين العُماني فهد الحسني والفرنسي سيدني جافنييه لخوض سباق فولفو للإبحار حول جزيرة إيرلندا والدفاع عن رقمه القياسي ضد قاربين آخرين بدءا من يوم السبت المقبل حيث سينطلق السباق الكلاسيكي الذي ينظمه النادي الملكي للإبحار المحيطي من مقاطعة ويكلاو الإيرلندية ويستمر لمسافة 704 ميل بحري حول الجزيرة باتجاه عقارب الساعة. وسيكون طاقم مسندم عُمان للإبحار في منافسة قوية من قارب كونسايس 10، وقارب فايدو 3، وكلاهما من فئة المود 70 الضخمة، ولهما في الإبحار المحيطي صولات وجولات تجعلهما خصمين صعبين في هذا السباق، لا سيما وأن القارب العُماني سيكون تحت ضغط الحفاظ على رقمه القياسي الذي حققه العام الفائت.
ومع أن القارب مسندم قد فاز على فريق كونسايس 10 قبل فترة وجيزة في سباق أسطورة مالهام، سيكون الوضع مختلفًا بعض الشيء في السباق حول جزيرة إيرلندا، وسيتحتم على فهد الحسني وسيدني جافنييه وبقية الطاقم أن يبذلوا جهودًا مضاعفة لتحقيق الهدف، وحسبما يقول جافنييه أن شهية الفريق للمنافسة والفوز في أعلى مستوياتها الآن بعد جولة مكثفة من التدريبات، حيث قال جافنييه:
“الإبحار حول جزيرة إيرلندا هو أهم سباقات الموسم الحالي بالنسبة لنا. لا نعلم كيف سيكون وضعنا في المنافسة مع القاربين الآخرين، ولكن طموحاتنا وآمالنا عالية في أن نصل إلى خط النهاية قبلهما. من خلال قراءتنا الأولية للتدريبات وساعات الإبحار التي خاضها كلا الفريقين نتوقع منافسة صعبة، ومن خلال تجربتنا مع فريق كونسايس في سباق أسطورة مالهام ندرك بأننا أمام خصم لا يستهان به، كما علمنا بأن فريق فايدو قد أدخل تحسينات كبيرة على قاربه بأشرعة بتقنية 3D المستخدمة في قوارب السرعة مثل قوارب جي.سي32″.
وأضاف جافنييه عن الاهتمام المتزايد بهذا السباق وقال: “نعلم من العام الماضي الذي حققنا فيه الرقم القياسي أن مسار السباق محفوف بالمصاعب والتحديات، ولكننا نطمع في الاحتفاظ بهذا الرقم القياسي لأنه يعني الكثير بالنسبة لنا. سعدنا كثيرًا لأن السباق قد استقطب اهتمامًا من القوارب الأخرى مدفوعين برغبة قوية لهزيمتنا وتسجيل رقم قياسي جديد. أشعر بأن الحياة قد عادت إلى هذا السباق الكلاسيكي مرة أخرى، ولذلك فعزيمتنا أكبر من أي وقت مضى للفوز بهذا السباق”.
سيكون السباق حول جزيرة إيرلندا مزيجًا من السباقات المحيطية والسباقات الساحلية، لذلك سيكون الملاح الفرنسي جين لوك نيلياس مشغولًا طوال فترة السباق في رسم المسارات الأفضل للفريق، في حين يستعد بقية الطاقم لمواجهة الظروف الجوية الصعبة المتوقعة.
وعن الظروف المتوقعة يقول الربان العُمان فهد الحسني: “لا نتوقع ظروفًا قاسية في الساحل الغربي لجزيرة إيرلندا، ولكننا في الوقت نفسه لا نود دخول حيز الرياح الخفيفة على حساب تأخرنا في الوقت. إذا استطعنا الحصول على نسمات قوية من الرياح سننطلق بقوة وسنكون في وضع أقوى لأننا بارعون في الرياح القوية، ويصعب على الخصوم مجاراتنا في هذا الوضع، لا سيما بوجود سيدني جافنييه وداميان فوكسال اللذين أثبتا مقدرة على زيادة سرعة القارب في الظروف الصعبة”.
أما عن بقية أفراد الطاقم، سيقوم الربان سيدني جافنييه باختيار الأعضاء الآخرين يوم الجمعة عندما يجتمع الفريق للتدريبات النهائية قبيل انطلاق السباق، وستتضمن القائمة البحّار العُماني الواعد رعد الهادي الذي يزن 95 كجم، ويعرف عنه القوة البدنية العالية، وسيكون على متن القارب مسندم عند توصيله من مرساه الدائم في ميناء لورينت بفرنسا إلى مقاطعة ويكلاو في إيرلندا.
كما تضم القائمة كذلك البحّارة ياسر الرحبي وسامي الشكيلي اللذين كانا ضمن الطاقم المشارك في تحطيم الرقم القياسي للإبحار حول إيرلندا العام الماضي، حين أكملوا السباق في 40 ساعة و51 دقيقة و57 ثانية، وهو رقم أقصر بأربع ساعات عن الرقم السابق الذي كان قد بقي صامدًا لأكثر من 20 عامًا.
جميع البحّارة في قائمة المشاركة جاهزون وعلى أهبة الاستعداد لخوض هذا السباق، حيث كانوا ينافسون الأسبوع الفائت في نورماندي بفرنسا في فئة الجي80، وكانت المشاركة في سباقات نورماندي فرصة لصقل القدرات وبناء روح الفريق قبيل انطلاق سباق فولفو للإبحار حول إيرلندا وسباق عبور الأطلسي من كيوبك في كندًا إلى سانت مالو بفرنسا في شهر يوليو المقبل.

إلى الأعلى