الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الاحتلال يصعد عدوانه بالأراضي المحتلة ويقر (المؤبد) للأسرى
الاحتلال يصعد عدوانه بالأراضي المحتلة ويقر (المؤبد) للأسرى

الاحتلال يصعد عدوانه بالأراضي المحتلة ويقر (المؤبد) للأسرى

رسالة فلسطين المحتلة – من رشيد هلال وعبد القادر حماد :
صعد الاحتلال الإسرائيلي عدوانه بالأراضي الفلسطينية المحتلة، حيث شنت قواته حملات قمع واعتقال بالضفة، فيما نفذت اقتحامات عدة لعدد من منازل الخليل، يأتي ذلك في وقت أقرت فيه ماتسمى بـ”لجنة التشريعات” في الكنيست الإسرائيلية، قانونا يجيز لمحاكم الاحتلال الإسرائيلية العسكرية أن تحكم بالسجن مدى الحياة لأي أسير ترى أنه يستحق ذلك، على اعتبار أنه يشكل خطرا حقيقيا على أمن اسرائيل.
واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة قبل الماضية وأمس الخميس، 8 مواطنين من محافظات أريحا، والخليل، وبيت لحم، وقلقيلية في الضفة الغربية. وقال نادي الأسير في بيان له تلقت الوطن نسخة منه، إن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة مواطنين من أريحا، وهم: يوسف عمر علي وشاح، سلطان حامد إبراهيم، محمد علي وشاح. ومن مدينة يطا جنوب الخليل، اعتقلت تلك القوات مواطنين اثنين، هما: نبيل وحيد الجندي، وإبراهيم وليد شريتح. كما اُعتقل مواطنان اثنان من مخيم عايدة شمال بيت لحم، وهما: محمد الأمير، وأنس نبهان. كذلك جرى اعتقال الشاب معين محمد دلو (22عاما)، من قلقيلية. وفي جنين، اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال، المنطقة الشرقية في جبال بلدة جبع في محافظة جنين، ونشرت فرقة مشاة، وشنت حملة تمشيط واسعة . وذكرت مصادر فلسطينية، أن قوات الاحتلال استخدمت طائرة عمودية في التحليق، وشنت حملة تمشيط واسعه في الجبال وسط نشر دوريات عسكرية ومشاة وحكمت المحكمة العسكرية في معسكر سالم، على أسير من بلدة قباطية بالسجن الفعلي لمدة عام. وذكر ذوو الأسير ضرغام ماهر زكارنه (20 عاما) ، بأن المحكمة العسكرية وجهت له تهم باطلة وبحجج أمنية واهية. وفي الخليل، شددت قوات الاحتلال الإسرائيلي، من إغلاقها المطبق على بلدة يطا جنوب الخليل. وقال منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في يطا راتب الجبور في تصريحات صحافية، إن قوات الاحتلال أغلقت مداخل يطا وكثفت من تواجدها في محيط البلدة، بعد إعادة إغلاق كافة مداخل البلدة والطرق الفرعية الترابية، والطرق الرابطة بين يطا والبلدات المحيطة. وأضاف أن قوات الاحتلال شنت حملات تفتيش ومداهمة لمنازل المواطنين بالتزامن مع فرض الحصار المشدد عليها. يشار إلى أن بلدة يطا تتعرض يوميا لحملة مداهمات وتفتيش، عقب تنفيذ شابين من البلدة لعملية اطلاق النار في تل ابيب، بداية الشهر الجاري واعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي ، أمس الخميس، مواطنين اثنين، وداهمت عدة منازل في بلدة يطا جنوب الخليل . وأفادت مصادر فلسطينية بأن قوات الاحتلال داهمت البلدة فجرا، واعتقلت الشابين ابراهيم وليد اشريتح ( 22عاما)، ووليد وحيد الجندي (28عاما)، بعد تفتيش منزليهما. كما داهمت تلك القوات عدة منازل، وفتشتها، عرف من أصحابها: خالد موسى مخامرة، وطالب مخامرة، وبهاء ناصر مخامرة، حيث احتجزته لعدة ساعات قبل الافراج عنه، كما فتشت منازل كل من: محمد دعيس، وفؤاد الشامصلي، ومهند الجندي، ومحمد ابراهيم الجندي، ومنزل احمد حاتم الجندي.
وفي بيت لحم، اصيب فجر الخميس، طفلان من مخيم عايدة شمال بيت لحم بأعيرة نارية خلال اقتحام قوات الاحتلال المخيم واعتقال شابين. وافادت مصادر فلسطينية بأن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم، وداهمت عددا من منازل المواطنين، واعتقلت الشابين انس نبهان العمور (24 عاما)، ومحمد احمد الامير (27 عاما)، كما احتجزت الشابين مصطفى وابراهيم محمد ابو سرور اللذين اطلقت سراحهما في وقت لاحق. واضافت المصادر أن مواجهات اندلعت في المخيم بين الشبان وجنود الاحتلال الذين اعتلوا عددا من اسطح منازل المواطنين واطلقوا الرصاص الحي والقنابل الغازية والصوتية بكثافة تجاه الشبان، اصيب على اثرها طفلان بالرصاص الحي في منطقة القدم.
وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس الخميس، مواطنا وأصابت سبعة آخرين بعد اقتحام المدينة.وأفادت مصادر فلسطينية بأن قوات الاحتلال اقتحمت المدينة فجرا، واعتقلت المواطن معين محمد الدلو (23 عاما)، وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين. وقال مركز إسعاف وطوارئ قلقيلية إن طواقمه تعاملت مع سبع إصابات، خمسة منها من عائلة واحدة، ومن بينهم ثلاثة اطفال تقل أعمارهم عن خمس سنوات، ومن بينهم ايضا مواطن أصيب برضوض نتيجة اعتداء جنود الاحتلال عليه بالضرب.
وفي أريحا، اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فجر أمس الخميس، ثلاثة مواطنين بعد مداهمة منازلهم في مخيم عين السلطان على المدخل الشمالي لمدينة أريحا.
وأفادت مصادر محلية بالمخيم لـ الوطن، بأنه في حدود الساعة الثالثة والنصف فجرا اقتحمت أربع دوريات احتلالية مدينة اريحا عبر المدخل الشمالي، وتوجهت إلى مخيم عين السلطان للاجئين، وداهمت منازل المواطنين واعتقلت كلا من: يوسف عمر وشاح, وسلطان حامد ابراهيم، ومحمد عبد العزيز وشاح. الى ذلك، أصيب العشرات من المواطنين بحالات اختناق ،فجر الخميس، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في قرية بلعين، مستخدمة خلال اقتحامها الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والقنابل الصوتية، والغازية. وأفاد منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين عبد الله أبو رحمة في تصريحات صحافية، بأن قوات الاحتلال استهدفت منازل الحارة الغربية من القرية، واستولت على خمس مركبات، تعود ملكيتها لكل من: المصور الصحفي هيثم الخطيب، وليث ياسين، وعبد الحميد سمارة، ومجاهد برناط، وموفق الخطيب.
من جانب أخر، اصيب فجر أمس الخميس، طفلان من مخيم عايدة شمال بيت لحم بأعيرة نارية خلال اقتحام قوات الاحتلال المخيم واعتقال شابين. وافادة مصادر فلسطينية بأن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم، وداهمت عددا من منازل المواطنين، واعتقلت الشابين انس نبهان العمور (24 عاما)، ومحمد احمد الامير (27 عاما)، كما احتجزت الشابين مصطفى وابراهيم محمد ابو سرور اللذين اطلقت سراحهما في وقت لاحق. واضافت المصادر أن مواجهات اندلعت في المخيم بين الشبان وجنود الاحتلال الذين اعتلوا عددا من اسطح منازل المواطنين واطلقوا الرصاص الحي والقنابل الغازية والصوتية بكثافة تجاه الشبان، أصيب على أثرها طفلان بالرصاص الحي في منطقة القدم.
على صعيد آخر، أشارت القناة الإسرائيلية الثانية إلى أن القانون الذي يجيز لمحاكم الاحتلال الإسرائيلية العسكرية أن تحكم بالسجن مدى الحياة لأي أسير ترى أنه يستحق ذلك، والمسمى بقانون “المؤبد”، يأتي كسياسة ردع للفلسطينيين، لمنعهم من القيام بأعمال معادية لأمن اسرائيل، على حد ادعائهم. وتماشيا مع اتفاق المتطرف ليبرمان الائتلافي، الذي طالب فيه بإعدام الأسرى كأحد شروط الانضمام لحكومة الاحتلال “.

إلى الأعلى