الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق: قوات أميركية تساند الجيش وبرزاني يتحدث مجددا عن (التقسيم)

العراق: قوات أميركية تساند الجيش وبرزاني يتحدث مجددا عن (التقسيم)

بغداد ـ وكالات:
أعلن مسؤول الاتحاد الوطني الكردستاني بقضاء مخمور، رشاد كلالي، أن قوة برية أميركية ساندت القوات العراقية في تأمين مناطق جنوب وجنوب غرب القضاء من عناصر تنظيم “داعش”. وقال كلالي، إن “قوة برية ومدفعية صغيرة تابعة للقوات الأميركية التي تتمركز في قاعدة مخمور العسكرية قدمت الدعم لقوات الجيش العراقي في تأمين مناطق جنوب وجنوب غرب قضاء مخمور جنوب نينوى “. من جهته قال مسرور البرزاني رئيس المجلس الأمني لحكومة إقليم كردستان العراق، وابن مسعود البرزاني رئيس الإقليم، إن عدم الثقة وصل لمستوى لا يسمح ببقائهم «تحت سقف واحد». وقال البرزاني لـ«رويترز» في مقابلة في أربيل عاصمة كردستان العراق، «الفيدرالية لم تنجح وبالتالي إما كونفدرالية أو انفصال كامل… إذا كان لدينا ثلاث دول كونفدرالية فستكون لدينا ثلاث عواصم متساوية لا تعلو واحدة على أخرى». واتخذ الأكراد خطوات بالفعل صوب تحقيق حلمهم القديم في الاستقلال عن العراق الذي تحكمه الأغلبية الشيعية منذ الإطاحة بصدام حسين، في 2003، في أعقاب الغزو الذي قادته الولايات المتحدة. ويدير الأكراد شؤونهم في الشمال ولديهم قواتهم المسلحة التي تعرف باسم البيشمرجة التي تقاتل تنظيم «داعش»، بمساعدة من تحالف تقوده الولايات المتحدة. وقال البرزاني، إنه يجب أن يمنح السنة نفس الخيار في المحافظات التي يمثلون فيها الأغلبية في شمال العراق وغربه. وأضاف، «ما نعرضه هو حل.. لا يعني هذا أن يعيشوا تحت سقف واحد لكن من الممكن أن يجمعهم حسن الجوار. بمجرد أن يشعروا بالراحة لأن لديهم مستقبلا مشرقا وآمنا يمكنهم أن يبدأوا التعاون مع بعضهم البعض». ودعا مسعود البرزاني والد مسرور، إلى إجراء استفتاء على استقلال الأكراد هذه العام، فيما يخوض الإقليم نزاعات إقليمية ومالية مع الحكومة المركزية.

إلى الأعلى