الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق : العبادي يعلن تحرير الفلوجة من قبضة (داعش) .. والموصل الوجهة المقبلة
العراق : العبادي يعلن تحرير الفلوجة من قبضة (داعش) .. والموصل الوجهة المقبلة

العراق : العبادي يعلن تحرير الفلوجة من قبضة (داعش) .. والموصل الوجهة المقبلة

بغداد ــ وكالات:
أعلن رئيس الحكومة العراقية القائد العام للقوات المسلحة مساء أمس الجمعة عن تحرير مدينة الفلوجة من قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي. وقال في خطاب متلفز “لامكان لداعش في العراق، ارحلوا عن بلدنا فالعراق للعراقيين”. وأضاف” إن جميع العراقيين شاركوا في تحرير الفلوجة”. وقال” إن الموصل وجهتنا المقبلة “. وأضاف” إن قواتنا تحكم سيطرتها على قلب الفلوجة”.
وفي وقت سابق، تمكنت القوات العراقية من إعادة السيطرة الكاملة على المجمع الحكومي الذي يضم قائم مقامية مدينة الفلوجة وسط المدينة بعد دحر إرهابيي داعش منه إضافة إلى تحرير كامل منطقة العرسان. وأفادت قيادة الشرطة العراقية بأن وحدات الشرطة الاتحادية حررت أمس قائم مقامية الفلوجة أو استعادتها بالكامل ورفعت العلم العراقي فوق مبناها.وأكد الفريق رائد شاكر جودت قائد الشرطة الاتحادية تحرير المجمع الحكومي الذي يضم مبنى قائم مقامية الفلوجة ومبنى المجلس المحلي ومديرية شرطة الفلوجة ومقرات أمنية. من جانبه، أكد العقيد أحمد الدليمي من قيادة عمليات الأنبار مقتل 23 عنصرا من “داعش” إثر اشتباكات وحرب شوارع في أحياء ومناطق مدينة الفلوجة التي بلغت نسبة تحريرها 90%. وقال لـوكالة الأنباء الألمانية(د ب أ) إن ” القطعات العسكرية شرعت بالتقدم من الجهة الشرقية للمدينة، حيث تم تحرير سوق السينما القديم والتقدم مستمر باتجاه جامع الفلوجة الكبير لعزل العناصر الإرهابية في باقي الأحياء من الجولان والشهداء الأولى والمعلمين والوحدة والضباط والشرطة في الجهة الشمالية والغربية”. وأضاف الدليمي إن” حصيلة التقدم هي قتل أكثر من 23 عنصرا من داعش غالبيتهم من الانتحاريين”، مشيرا إلى ارتداء غالبية عناصر داعش الأحزمة الناسفة لاستحالة هروبهم وليس أمامهم خيار سوى تفجير أنفسهم”. وتابع أن، الفلوجة أصبحت محررة بنسبة 90 % ولم يتبق سوى أحياء ومناطق محددة سيتم تحريرها خلال الساعات المقبلة ثم الابتداء بمرحلة تطهير الفلوجة من المواد المتفجرة والألغام”.
بدوره أعلن قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق عبد الوهاب الساعدي أن الجيش العراقي سيطر على منطقة حي نزال وسط المدينة لافتا إلى أن إرهابيي “داعش” باتوا بموضع ضعيف داخل مركز الفلوجة.
وكان الجيش العراقي أعلن الليلة الماضية فرض سيطرته على المدخل الشرقي الرئيسي لمدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار.
إلى ذلك أعربت الأمم المتحدة عن قلقها من انتشار شلل الأطفال بين النازحين من الفلوجة أحد أهم معاقل تنظيم داعش في العراق، وأطلقت في هذا الصدد حملة تلقيح “على نطاق واسع”.
وأشار الدكتور علاء علوان مدير منطقة الشرق الأوسط لدى منظمة الصحة العالمية إلى الوضع الصحي الهش للبالغين والأطفال الذين هربوا من المعارك في الفلوجة.
وأضاف إن سكان الفلوجة التي احتلها التنظيم في العام 2014 يعانون من أمراض جلدية وارتفاع ضغط الدم والإسهال وغيرها.
وتابع علوان في اتصال هاتفي مع صحفيين إثر لقائه نازحين في مخيمات قرب الفلوجة أن الأمهات قلقات لأن أبناءهن لم يتلقوا أي لقاحات منذ وصول الإرهابيين.

إلى الأعلى