الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / أهالي قرى وادي الجوابر بالرستاق يطالبون برصف الطريق المؤدي إلى قراهم
أهالي قرى وادي الجوابر بالرستاق يطالبون برصف الطريق المؤدي إلى قراهم

أهالي قرى وادي الجوابر بالرستاق يطالبون برصف الطريق المؤدي إلى قراهم

نائب والي الرستاق بالحوقين : الطريق هام ورصفه سيؤدي لسهولة التنقل بين النيابة ومركز الولاية
الرستاق ـ من منى بنت منصور الخروصية :
ناشد أهالي قرية الجيهاني وقرى حفي والقرى الواقعة بوادي الجوابر التابعة لولاية الرستاق الجهات المختصة برصف الطريق المؤدي إلي قراهم والذي يربطهم بنيابة الحوقين نظرا لصعوبة الطريق الحالي كونه ترابيا حيت يمر بعدة قرى منها الجيهاني وهذه القرى تمتاز بكثافة سكانية عالية علما بأن هذه القرى تبعد عن مركز الولاية حوالي 18كم ويوجد في هذه القرى الجميلة مايقارب 100منزل ولايزال أهاليها متمسكين بعاداتهم وتقاليدهم حيث تتميز هذه القرى بحرفة الزراعة حيث يزرع أهاليها أشجار الليمون والثوم والبصل والشعير والبرسيم ويمارسون إلى جانبها مهنة الرعي وتربية النحل تربية المواشي وتعتبر مصدر رزق لهم.
فيما قرية حفي بوادي الجوابر تشتهر بفلج حيل الزامة الذي تم صيانته وترميمه من قبل وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه عام ١٩٩٢ وهو باق إلى اليوم يغذي منطقة حفي ويروي أهاليها ومزروعاتهم كما يوجد في القرية فلج العالي القبيل وفلج الوسطى الذي اندثرت ملامحه وجف منسوبه.
( الوطن ) زارت هذه القرى والتقت بعدد من أهاليها الذين رفعوا إلى الجهات المختصة عددا من الطلبات الهامة لقراهم .
يقول محمد بن سليمان الحاتمي : لقد حظيت ولاية الرستاق بنصيب وافر من منجزات النهضة المباركة حالها كحال بقية بقاع هذا الوطن العزيز وتم خلال هذا العقد من النهضة رصف العديد من الطرق الداخلية بالولاية وتركيب أعمدة إنارة لبعض قراها ونأمل من الجهات المختصة إعطاء طريق القرى أهمية من خلال رصف الطرق الداخلية وإنارتها كونها همزة وصل بين نيابة الحوقين وولاية الرستاق والشارع يبدأ من قرية الوشيل مرورا بالجيهاني حتى نيابة الحوقين.
أما خالد بن حميد الجابري فأشار إلى عدة سلبيات ناتجة عن هذا الطريق الترابي ومنها معاناة أصحاب حافلات نقل الطلبة والطلبة خاصة وأن هؤلاء الطلبة معرضون للخطر إلى جانب الغبار والأتربة المتطايرة التي تملأ الحافلات وتهدد صحة الطلبة وأهالي القرى بشكل عام كذلك صعوبة نقل الحالات المرضية التى يتم إسعافها إلى مركز الحوقين الصحي أو مستشفى الرستاق المرجعي من هذه القرى .
وأضاف تتأثر الحركة اليومية من قبل المواطنين في نقل مياه الشرب بواسطة الناقلات من جراء استخدام الطريق ونأمل أن يتم النظر في أمر الطريق بصفة عاجلة وجهود حكومتنا كبيرة وواسعة في مختلف مجالات التنمية.
أما ناصر بن سليمان الجابري فقال : الطرق الترابي متعب للغاية والغبار الذي نعاني منه بشكل يومي مشهد متكرر وتنقطع الحركة خلال هطول الأمطار وجريان الأودية والشعاب لذا نناشد وزارة النقل والاتصالات أو وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه إدراج هذا الطريق ضمن خططها المستقبلية القريبة لرصف هذا الطريق وكلنا أمل في ذلك خاصة مع التوسع العمراني والنمو السكاني التي تشهده هذه القرى وغيرها من المخططات المجاورة التي يخدمها هذا الطريق.
وحول هذه المطالب من أهالي القرى أكد الشيخ علي بن جبر العبري نائب والي الرستاق بنيابة الحوقين على ضرورة رصف هذا الطريق الحيوي والذي يخدم مجموعة من القرى الواقعة على مساره منها قرى وادي الجوابر مرورا بقرية حفي وصولا إلى مركز النيابة لما له من أهمية قصوى في سهولة التنقل بين النيابة ومركز الولاية علما بأن هناك مطالبات سابقة تم رفعها من مكتب النيابة إلى الجهات المختصة من أجل رصف هذا الطريق حيث إن هذا الطريق يخدم بالدرجة الأولى قاطني تلك القرى المجاورة للطريق ويخفف عنهم المعاناة وأيضا لتشجيع السياحة في نيابة الحوقين من خلال إيجاد عدة طرق تؤدي إلى النيابة كون هذا الطريق يختصر المسافة ويعتبر ذا جذب سياحي وخاصة لهواة الطبيعة .
ولاشك أن نيابة الحوقين تزخر بمقومات سياحية فريدة تتمثل في جريان المياه طوال العام ونظرا لوجود العديد من المواقع السياحية بالنيابة والتي تشهد حركة سياحية متنامية من خلال توافد أعداد كبيرة من السياح من داخل وخارج السلطنة للاستمتاع بجمال الطبيعة الخلابة لذلك فإنه من الضرورة قيام الجهات المختصة برصف هذا الطريق لما يشكله من أهمية بالغة .

إلى الأعلى