الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / آراء / إندونيسيا البلد الأكبر في العالم الإسلامي .. معلومة فسؤال فزيارة 5/5

إندونيسيا البلد الأكبر في العالم الإسلامي .. معلومة فسؤال فزيارة 5/5

سعود بن علي الحارثي

” ..أرى من المناسب أن تبادر جهات الاختصاص فترفع تصورا متكاملا إلى المقام السامي بتخصيص قصر العلم العامر في مسقط والساحات المحيطة به واستثمار موقعه الاستراتيجي والسياحي ومرفقاته الواسعة والفخمة لخدمة قطاع السياحة وتقديم وعرض التاريخ والحضارة العمانية، فهو جزء مهم من هذا التاريخ والحضارة ، ولأنه يمثل هيبة ومكانة الحكام البوسعيديين على مدى التاريخ الحديث،”
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
جاكرتا: لؤلؤة المدن الأندونيسية.
جميلة جاكرتا بحدائقها الغناء ومتنزهاتها الخضراء وقنواتها المائية الأربعة عشر وأحيائها الراقية وبناياتها التي تناطح الغمام ومراكزها التجارية الحديثة وأسواقها الشعبية الصاخبة بالباعة والمتسوقين ونظافة شوارعها العامرة بالحركة والحياة وعمارتها الانيقة التي ترمز لمراحل زمنية موغلة في الماضي وقصص رموزها الوطنية وتاريخها المخضب بصور وشواهد النضال والبطولات والصراعات الدموية بين الحق المتمثل في أصحاب الأرض والوطن والتاريخ والانتماء وقوى الاستعمار الذين تناوبوا على نهب واستغلال ثروات اندونيسيا والتنكيل بشعبها، ففيها (يتعانق الشقان الروحي والمادي في هذه المدينة الناشطة الراقية بمساجدها المهيبة وجمالها الفاتن، ومعالمها السياحية والتاريخية المتنوعة). برج (موناس) من أهم المعالم السياحية والحضارية في جاكرتا باعتباره رمز الكفاح والحرية والاباء والاستقلال، يتوسط العاصمة ويمكن رؤيته من مسافات بعيدة ،وقد شيد النصب في مرحلة حكم الرئيس الاندونيسي سوكارنو لكي يذكر الشعب بالكفاح الذي خاضه الآباء الاندونيسيون في مواجهة الهيمنة الاستعمارية. تبلغ المساحة التي بني عليها البرج 80 هكتارا، فيما يصل ارتفاعه إلى 137م ،وقد صمم الجزء العلوي من النصب على شكل لهب يرمز الى (قوة وروح الشعب الاندونيسي التي لا تنطفئ أبدا) وغلفت بــ 35 كجم من الذهب الخالص ،الشكل الخارجي للبرج يرمز الى مدقة الارز وقاعدته هي الحاضنة ،ويعد الأرز من أهم المنتجات الزراعية في اندونيسيا.المترجم كمال الذي رافقنا في جولتنا الصباحية قدم صورة مختلفة عن دلالات ومعاني الشكل الخارجي للبرج فقد أكد على أنه يرمز للأنوثة والرجولة وفقا للعقيدة الهندوسية والبوذية وإلى قيم التعايش بين الديانات، فالبرج وجامع الاستقلال وكاتدرائية سانت ماري الكاثوليكية، التي تقع في نفس المكان جميعها ترمز وتعبر عن الديانات والعقائد الرئيسية في اندونيسيا ، مع أنني أميل إلى التفسير السابق كون أن البرج شيد في مرحلة الاستقلال وفورة النصر وبعد كفاح طويل ضد الاستعمار وهو رمز ومعلم لجميع الاندونيسيين يضم تاريخهم ويحكي مسيرة نضالهم ويقدم أحداث بلادهم المفصلية، فمن غير المستساغ أن يوحي تصميمه إلى رمزية تمثل عقيدة أقلية ضمن العقائد والاثنيات المنتشرة في البلاد، ولأن تلك المعالم الثلاثة (البرج والجامع و والكاتدرائية) شيدت في مراحل وعصور مختلفة. الساحات الواسعة التي تحيط بالبرج والأشجار الوارفة والحدائق المزدانة بالورود تعد واحدة من أهم المواقع السياحية في جاكرتا التي يقصدها السياح من كل حدب وصوب، وتنظم فيها الاحتفالات والمناسبات الوطنية والاحتجاجات والاعتصامات التي تقودها المعارضة. خصصت قاعدة البرج الأرضية الواسعة المغلقة والمكيفة لعرض التاريخ الاندونيسي على شكل لوحات تتضمن كل لوحة مجسما يهدف إلى تقديم وتصوير حدث تاريخي مهم ابتداء من فترة ما قبل الميلاد مرورا بمراحل النضال والصراع وانتهاء بتاريخ البلاد الحديث مع شرح موجز لكل حدث باللغتين الاندونيسية والانجليزية … تمنيت في قرارة نفسي أن أرى مشروعا من هذا النوع في عمان يقدم تاريخها الغني وحضارتها العريقة إلى العالم عبر مراحله الزمنية الطويلة في عرض جاذب ومشوق، وأرى من المناسب أن تبادر جهات الاختصاص فترفع تصورا متكاملا إلى المقام السامي بتخصيص قصر العلم العامر في مسقط والساحات المحيطة به واستثمار موقعه الاستراتيجي والسياحي ومرفقاته الواسعة والفخمة لخدمة قطاع السياحة وتقديم وعرض التاريخ والحضارة العمانية، فهو جزء مهم من هذا التاريخ والحضارة ، ولأنه يمثل هيبة ومكانة الحكام البوسعيديين على مدى التاريخ الحديث، ولأن الموقع الساحر وعناصر التجميل التي أضيفت على المنطقة والساحة الأمامية الواسعة ولقربه من المتحف الوطني جميعها تسهم في جعل هذا الموقع من أبرز المعالم السياحية في السلطنة، ولكون أن هذا القصر لم يعد مقاما لجلالته منذ عقود من الزمن.
التقطنا الكثير من الصور في منطقة برج (موناس) مع عدد من الإندونيسيين الذين تهافتوا علينا صغارا وكبارا لكي يخلدوا صورهم معنا بمجرد ما عرفوا أننا عرب أقحاح،أحفاد الصحابة والتابعين، فعلنا نحمل شيئا من بركاتهم وكرامتهم فتصيبهم نفحات منها.المرشد السياحي كمال الذي التقطه الصديق حافظ المسكري بمحض الصدفة، رافقنا لبضع ساعات خلال جولتنا الصباحية في المدينة واستفدنا من المعلومات التي قدمها لنا، ومنها عرفنا أن مصطلح جاكرتا هو تركيب لجملتين جايا وتعني النصر وكراتا وهي المدينة وسميت به بعد الانتصار على الهولنديين الذين أطلقوا عليها قبل ذلك (بتافايا) ويعود إلى منطقة تقع بين ألمانيا وهولاندا، وقد استلهم الهولنديون تصميمها من عاصمتهم أمستردام فأحاطوها بأربعة عشر قناة مائية كما هو الحال في امستردام. وما تزال بعض المباني محافظة على هيئتها وتصميمها الأنيق تعبر عن تلك الحقبة التاريخية الاستعمارية الهولندية، وقد تناولنا انا والصديق العزيز حافظ المسكري (ابو عدنان) الآيس كريم في أحد المحلات الذي تم افتتاحه في عام 1932 ميلادي وما يزال محافظا على تقليده في إعداده في ذات المنزل القديم ويقدم على نفس النكهة الطبيعية التي كانت في زمن افتتاحه. وبحسب المعلومات التي أبان عنها المترجم المرافق لنا فقد تم إجراء دراسة متخصصة لمعالجة الزحمة الخانقة في شوارع جاكرتا، وأوصت الدراسة باستلهام التجربة الكولومبية المتضمنة تخصيص مسار مستقل لحافلات النقل وهو ما تم تنفيذه بالفعل .. ومضى كمال المترجم يشرح لنا أهم الأحداث التاريخية التي شهدتها جاكرتا ومن بينها الفترة التي عاش فيها الرئيس الأميركي الحالي أوباما، والتي بلغت الاربع سنوات برفقة والدته التي كانت تدرس اللغة الإنجليزية وتزوجت من اندونيسي يعمل في الجيش وأنجبت منه. يبلغ عدد سكان جاكرتا حوالي 18 مليون إنسان يزيدون فترة النهار إلى 20 مليون، ورغم هذا العدد من السكان إلا أن التسول شبه معدوم ، وتسير في شوارعها أكثر من ثلاثة ملايين سيارة وتسعة ملايين دراجة، ويزيد متوسط دخل راتب الموظف في جاكرتا الذي يصل إلى ثلاثة ملايين روبية عنه في الأقاليم والمناطق الأخرى نظرا لارتفاع تكلفة المعيشة في العاصمة عنه في خارجها. مسجد الاستقلال الذي صلينا فيه الظهر والعصر جمعا يعد أكبر مسجد في منطقة شرق آسيا والرابع على مستوى العالم ويسع ل 300 الف مصلي ويتكون من خمسة طوابق وتبلغ قطر قبته 45 مترا ، وصمم بنائه مهندس معماري مسيحي ويتضمن اثنا عشر عمودا ترمز لميلاد الرسول صلى الله عليه وسلم في الثاني عشر من ربيع الأول. وبقربه تقع كاتدرائية سانت ماري الكاثوليكية، وقد شيدها الهولنديون في عام 1879 وتحمل ملامحها وتصميمها المعماري قيم الثقافة الأوروبية في العصر الذي بنيت فيه، وما تزال محافظة على شكلها المهيب وزخرفتها البديعة. وتعد الكنيسة والجامع والمعابد في جاكرتا عناوين أساسية للتعايش بين الأديان الإسلام والمسيحية والبوذية والهندوسية، ووفقا لمعلومة أخذناها من سائق التاكسي الذي أقلنا إلى مطار بالي فإن عدد أيام السنة الهندوسية تصل إلى 420 يوما والشهر الواحد فيها إلى 35 يوما، أما يوم (الصمت) المقدس لدى الهندوسية والذي يمتنعون فيه عن استخدام الكهرباء والخروج من المنازل واشعال النار، فيحترم من جميع الديانات والمذاهب الأخرى في تعبير واضح على التعايش المذهبي والديني والعرقي، مع العلم ان اندونيسيا تضم ما يزيد عن 350 عرقا ولغة … في اليوم الثاني وبعد أن بلغنا اعتذار المترجم كمال عن مرافقتنا لاقتناصه فرصة عمل مع باحث أميركي وقع معه عقدا لمدة شهرين، اعتمدنا أنا والصديقين العزيزين حافظ المسكري وتركي البوسعيدي على أنفسنا وأخذنا جولة في كاتدرائية سانت ماري الكاثوليكية، واستمتعنا بمتحفها التاريخي الذي يضم سجلات الزواج التي شهدتها الكاتدرائية، وأسماء العائلات والافراد الاندونيسيين الذين دخلوا المسيحية منذ العام 1807 ، ومقتنيات وملابس القساوسة وصورهم بما في ذلك الدراجة الهوائية التي كانت تستخدم من قبلهم أثناء تجوالهم بين المناطق لدعوة الناس الى المسيحية والاطمئنان على اوضاع المسيحيين في أنحاء اندونيسيا، وقد صادف وجودنا في المكان تنظيم مراسم زواج اتسم بالبساطة في عدد المدعوين ومظاهر الاحتفاء وقصر الفترة التي تطلبتها المراسم الكنسية ومن بينها صلاة الأكاليل .أخذنا تجوالنا في المدينة إلى ميناء سلوندا تيلابا الذي بني في القرن الخامس عشر وظل لقرون الميناء الرئيسي في نقل البضائع والسلع والمنتجات بين مناطق وجزر اندونيسيا وجاكرتا وبالأخص جاوى وسومطرة ،صنف في السنوات الأخيرة بعد قيام عدد من الموانئ الأخرى البديلة والمتطورة ضمن المعالم السياحية في جاكرتا الذي يقصده السياح ،نصحنا مرافقنا باستئجار أحد القوارب التقليدية للقيام بجولة بحرية داخل الميناء وخارجه مقابل مبلغ زهيد ، وقد أخذنا بنصيحته، كانت السفن التي صنعت جميعها في الجنوب الاندونيسي بأشكالها الصغيرة والمتوسطة والكبيرة والقوارب تمتد لما يزيد عن بضعة كيلومترات، وكانت الحركة نشطة في نقل وتفريغ البضائع من مئات الحاويات ونقل السياح للتعرف على الميناء ، الذي وفر الكثير من فرص العمل لشريحة واسعة من السكان، كما أن العديد من القوارب والسفن إلى جانب الخدمات الاقتصادية التي تقدمها ، كانت مأوى سكني للشريحة العاملة في الميناء.
في جميع المرافق والمواقع السياحية والمراكز التجارية والأسواق والمطاعم والمطارات كان المسجد والمصلى مكونا أساسيا فيها، فما أن يحين موعد الصلاة في أي موقع نكون فيه إلا ونحصل على مكان مهيأ ومخصص للعبادة نظيفا ومريحا، اما المساجد والجوامع فتظل مآذنها تصدح بقول الحق خمس مرات من ساحاتها معبرة عن عمق العقيدة والثقافة الإسلامية وتجذرها في المكون الاجتماعي، وتبدأ الفترة الدينية قبل نصف ساعة من موعد أذان كل صلاة بتلاوة عطرة من آيات من القرآن الكريم تبث عبر مكبرات الصوت من مختلف المساجد والجوامع الإندونيسية. وينتشر الباعة في العديد من الشوارع الرئيسية مستثمرين الازدحام الخانق وإشارات المرور في وضعها الأحمر لعرض عشرات السلع والبضائع بما في ذلك الجرائد والمياه والمرطبات والمناديل ولعب الأطفال. سائق التاكسي الذي لا يتحدث سوى اللغة الإندونيسية فاجأنا عندما عرف بأننا عرب ومن منطقة الخليج بتكرار عبارة(موسيقى حرام زنا حلال) بصوت مرتفع يعقبها بقهقهة تحمل السخرية وعلامة التعجب، فسرناها ولا تحتمل غير ذلك بأنها موجهة إلى كل العرب أينما كانوا وحلوا في نظرتهم وتفسيراتهم للدين وشعاراتهم وممارساتهم التي تحمل التناقض غير المبرر ومنها طغيان الثقافة الجنسية، والسلوك الذي يتعارض مع رسالة الإسلام … وتضعنا أمام مسئوليات كبيرة في تصحيح هذه الصورة المسيئة لنا ولديننا الحنيف التي بلغت هذا المبلغ حتى مع سائق تاكسي في بلد مسلم يتعرض للتنصير والتبشير. تؤكد المراكز التجارية الفخمة والماركات العالمية مرتفعة السعر والسيارات الفارهة التي تجوب الشوارع والأحياء السكنية الراقية والبنايات التي تناطح السماء في مقابل الأسواق الشعبية الرخيصة والعشوائيات والباعة المتجولون في الشوارع وملايين الدراجات النارية والهوائية وشبكة النقل المتواضعة التكلفة على تباين المعيشة وتعدد الشرائح والفجوة الواسعة بين الأغنياء والفقراء في اندونيسيا.
أثناء مرورنا بعد ظهر يوم جمعة أمام ساحة برج (موناس)، لفتت انتباهنا بضعة مظاهرات لشباب وشابات يلبسون قمصانا صفر ويحملون اللافتات والشعارات المختلفة، تتبعهم آليات الاجهزة الامنية ومكافحة الشغب وطوابير من المنتسبين إليها …أجابنا سائق التاكسي ردا على سؤال أحدنا بأن المظاهرات تهتف ضد الفساد وتدعو إلى محاسبة المفسدين في الحكومة …إنه الغول المتفشي في أوصال الحكومات والساسة في أنحاء العالم كان وما يزال العامل الأساسي لثورات الشعوب ومآسيها في الوقت ذاته … ليلة الخامس عشر من شعبان وهي الليلة الأخيرة لنا في جاكرتا كانت المساجد والخطب والاحتفالات والمسيرات تعم شوارع ومناطق العاصمة الإندونيسية احتفاء بهذه الليلة المباركة واستعدادا للشهر المبارك، فللمناسبات الدينية طعم وطقوس واحتفائيات استثنائية ومكان مقدس في قلوب هذه الشعوب ودولها لا نراها للأسف في الكثير من بلداننا العربية.
كان هاجس القطاع السياحي في عمان وما يعتريه من علل وتنقصه من خدمات وما يواجهه من تحديات مثار نقاشنا المتواصل في جولاتنا السياحية، وكثيرا ما تساءلنا عن أسباب تأخرنا في استثمار بعض المواقع الهامة كبحيرة سد ضيقة ووادي شاب على سبيل المثال والاستفادة من هكذا تجارب في تطوير سياحة القوارب بشتى أنواعها في هذين الموقعين اولا وتوسعتها في استغلال الخلجان والبحار التي تمتاز بها السياحة في عمان في مرحلة ثانية، واستثمار بعض القرى السياحية في بناء قرية عمانية نموذجية وإنشاء مدينة ملاهي وحديقة حيوانات، وتعزيز الخدمات السياحية … ؟ .
أخيرا كلمة شكر وتقدير أوجهها للطيران العماني على الخدمات الجيدة والمريحة التي شهدتها في هذه الرحلة كالالتزام بالوقت في الاقلاع من مطاري مسقط وجاكرتا ،وخدمات الترفيه المتميزة وايجاد وتعامل المضيفين الراقية … كانت لدي ملاحظة واحدة أن المنتج العماني لم يكن حاضرا في وجبات الطعام ،حتى حبات التمر التي قدمت لم تكن من نخيل عمان .

إلى الأعلى