الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “القوى العاملة” توقع اتفاقيتين مع “العمانية لإنتاج الذخائر” لتدريب وتوظيف (40) مواطناً
“القوى العاملة” توقع اتفاقيتين مع “العمانية لإنتاج الذخائر” لتدريب وتوظيف (40) مواطناً

“القوى العاملة” توقع اتفاقيتين مع “العمانية لإنتاج الذخائر” لتدريب وتوظيف (40) مواطناً

وقع معالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة بمكتبه امس على اتفاقيتين مع الشركة العمانية لإنتاج الذخائر, حيث وقعها نيابة عن الشركة المنفذة معالي محمد بن ناصر الراسبي أمين عام وزارة الدفاع رئيس مجلس إدارة الشركة وذلك لتوظيف وتدريب عدد (40) مواطناً في برنامج التدريب الخارجي في مجال صناعة الذخائر لمهنة “مشغل آلات الذخائر” وذلك بهدف تأهيلهم وتدريبهم خارج السلطنة في التخصصات المتعلقة بإنتاج الأسلحة والذخائر لإكسابهم المهارات والمستويات العالية في مجالات المهنة.
وتأتي هذه الاتفاقية ضمن خطط الوزارة في تدريب وتوظيف القوى العاملة الوطنية في مختلف التخصصات المهنية والفنية حيث تعتبر هذه المرحلة الثالثة من ضمن الاتفاقيات والتي وقعت بين الوزارة والشركة ضمن خطتها التدريبية، والتي ستقوم بتدريب وتوظيف (40) مواطناً من حملة دبلوم التعليم العام لتصنيع الذخائر واستخدام معدات ومكائن صناعة الذخائر.
وتشمل الاتفاقية الأولى توظيف وتدريب (20) مواطناً من حملة شهادة دبلوم التعليم العام لوظيفة “مشغل آلات الذخائر” كدفعة ثانية” للمشغلين للتدريب الخارجي في باكستان، وبتكلفة إجمالية بلغت (71.737.59) واحدا وسبعين ألفا وسبعمائة وسبعة وثلاثين ريال عمانيا وتسعة وخمسين بيسة شاملة جميع الإجراءات واللوازم التدريبية ومن المتوقع البدء الفعلي للبرنامج التدريبي الخارجي بعد شهر رمضان المبارك.
وبينما تشمل الاتفاقية الثانية توظيف وتدريب (20) مواطناً من حملة شهادة دبلوم التعليم العام “كدفعة ثالثة” بنفس تكلفة الاتفاقية الاولى الدفعة الثانية في جمهورية باكستان الإسلامية. بعد الانتهاء من إجراءات السفر للدفعة الثانية.
وتقوم الشركة العمانية لإنتاج الذخائر بتنفيذ برنامج داخلي للمتدربين حول المهارات الأساسية وأخلاقيات العمل لمدة (45) يوماً من خلال معهد تدريب متخصص، بعدها يتم التحاق المتدربين ببرنامج تدريب خارجي لمدة 5 أشهر، ويشمل التدريب الخارجي على برنامج للتدريب في أعمال تصنيع الذخائر ومراقبة الإنتاج، وبرنامج التدريب الميداني على معدات وأدوات تصنيع الذخائر الخفيفة والذي يتضمن التدريب على مكائن وأدوات تصنيع الذخائر ويشمل مختلف النواحي الميكانيكية والكهربائية والمقاييس المتعلقة بالمكائن وطريقة تشغيلها وصيانتها ومراقبة الإنتاج وأدوات التصنيع وقطع الغيار.
وحول توقيع الاتفاقية قالت الدكتورة أمل بنت عبيد المجينية المديرة العامة للمديرية العامة للمعايير المهنية وتطوير المناهج: استمراراً للتعاون القائم بين وزارة القوى العاملة والشركة العمانية لانتاج الذخائر تم التوقيع على اتفاقيتين لتدريب 40 مواطناً من حملة شهادة دبلوم التعليم العام، وتأتي الاتفاقيات التي تم توقيعها استكمالاً للاتفاقية التي تم توقيعها في شهر إبريل المنصرم من العام 2015، للشركة المذكورة والذي تضمن تدريب توظيف وتدريب (20) مواطناً من حملة شهادة الدبلوم العام “كدفعة أولى” والذين تم ابتعاثهم لبرنامج التدريب الخارجي في باكستان بتاريخ 15 أكتوبر 2015م. ويتضمن اختيار الطلبة المتدربين معايير صارمة من الانضباط بحكم العمل في مجال حساس جداً حيث خضعوا إلى سلسلة من الاختبارات والمقابلات الشخصية.
وقال المهندس إبراهيم بن علي البلوشي مدير مشروع مصنع الذخائر للاسلحة الخفيفة: انتهت الشركة من البرنامج التدريبي الاول من الفنيين والذين ابتعثوا إلى جمهورية فرنسا في الفترة الماضية، وأيضاً الدفعة الاولى من المشغلين والذين تم ابتعاثهم سابقاً إلى جمهورية باكستان وبدأوا العمل جنباً إلى جنب مع الشركة المشغلة والشركة المصنعة، وبتوقيع هذه اتفاقية سوف يتم ابتعاث 20 طالبا كدفعة ثانية من حملة الدبلوم العام إلى جمهورية باكستان للتدريب ولمدة خمسة أشهر, وسوف يتم ابتعاث 20 أخرين من حملة الدبلوم العام مع بداية السنة القادمة إلى جمهورية باكستان.
وأضاف: أثبتت الدفعة الاولى من المشغلين والفنيين كفاءتهم في العمل مع شركة مانورال الفرنسية خلال الفترة الماضية حيث يحتاج مثل هذه الوظائف إلى التدريب المكثف على مدار فترة التدريب.

إلى الأعلى