الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / القارب مسندم – عُمان للإبحار ينطلق في سباق فولفو للإبحار حول إيرلندا
القارب مسندم – عُمان للإبحار ينطلق في سباق فولفو للإبحار حول إيرلندا

القارب مسندم – عُمان للإبحار ينطلق في سباق فولفو للإبحار حول إيرلندا

في منافسة قوية ضد الزمن
انطلق القارب العماني مسندم – عُمان للإبحار مساء امس الاول في سباق مثير للإبحار حول إيرلندا، وهو سباق يعيد إلى الذاكرة إنجازًا كبيرًا حققه القارب العُماني العام الماضي بعد أن اختصر أربع ساعات من الرقم القياسي السابق الذي كان قد بقي صامدًا لاثنين وعشرين عامًا، ولكن المنافسة هذا العام ستكون مضاعفة، فإلى جانب الإبحار ضد الزمن من أجل تحقيق رقم أقصر من الرقم السابق، يواجه الفريق منافسة أصعب مع قاربين آخرين يطمحان إلى تحطيم الرقم العماني وتحقيق رقم قياسي جديد.
وفي ظل الرياح القوية المتوقعة في المراحل المتقدمة من السباق، بدا طاقم القارب العُماني متحمسًا جدًا لهذا التحدي قبيل انطلاقه في خط البداية بمدينة ويكلاو الإيرلندية، ولكن حافزه الأكبر في هذا السباق هو مشاركة قاربي كونسايس 10 وفايدو 3، حيث سيضيف القاربان متعة أكبر ودافعًا إلى بذل المزيد من الجهد، وهو الأمر الذي يدركه الثلاثي العُماني المكون من فهد الحسني، وياسر الرحبي، وسامي الشكيلي، وسيعملون بكل جهد مع بقية أفراد الطاقم المكون من الربان الفرنسي سيدني جافنييه، والأيرلندي داميان فوكسال، والملّاح الفرنسي جين لوك نيلياس للحفاظ على الرقم السابق ومنع القوارب الأخرى من الظفر باللقب.
تجدر الإشارة إلى أن البحّار الأيرلندي داميان فوكسال يُعد خبيرًا للإبحار المحيطي في إيرلندا، ولكنه يُبحر في السباق لأول مرة، وقال عن تطلعات الفريق: “تحقيقنا لرقم قياسي جديد سيكون أفضل الجوائز لجهودنا، ولكننا ندرك بأن لدى المنافسين الآخرين ما لا يقل عن خبرتنا وتجاربنا، لذلك سيكون السباق رائعًا وممتعًا للغاية”.
وأضاف فوكسال: “سيكون تحطيم الرقم القياسي السابق رائعًا جدًا بالنسبة لنا، ولكن لن يكون الأمر بذات المتعة لو خسرنا أمام القاربين الآخرين. أنا متحمس جدًا للمشاركة في هذا السباق لأنني لم أبحر حول إيرلندا سابقًا مع أنني إيرلندي الأصل”.
ومن جهة أخرى قال البحّار العماني فهد الحسني عن تحديات السباق: “سنواجه خلال السباق ظروفًا متنوعة وممتعة، حيث ستكون الانطلاقة عكس اتجاه الرياح الخفيفة، ثم ننتقل للإبحار بمحاذاة اتجاه الرياح عند وصولنا قبالة سواحل مدينتي كورك وكيري، وبعدها تزداد سرعة الرياح قبالة الساحل الغربي، وهنا قد نجد فرصتنا لتسجيل رقم جديد إذا سارت الأمور على ما يرام”. وأضاف الحسني: “سنباشر السباق بكل جدية منذ اللحظة الأولى. الروح المعنوية عالية جدًا في الفريق، ولدينا الرقم القياسي السابق، وإذا استطعنا الإبحار بشكل صحيح دون ارتكاب أي أخطاء سنكون في الطريق الصحيح، ولكن المنافسة ستكون صعبة جدًا بشكل عام”.
تجدر الإشارة إلى أن هذه المرة الأولى التي تبحر فيها مجموعة من القوارب متعددة البدن في سباق فولفو حول جزيرة إيرلندا، ولذلك ستكون متابعة السباق وقارب المود 70 الضخمة متعة لعشاق الإبحار، علاوة على أسطول القوارب الصغيرة الأخرى التي يفوق عددها أي نسخة سابقة لهذا السباق الذي تأسس قبل 36 عامًا. يأتي هذا السباق من تنظيم النادي الملكي للإبحار المحيطي، ونادي ويكلاو للإبحار الشراعي، وانطلق من خليج ويكلاو بإرشادات بسيطة إلى ملاحي القوارب تتلخص في الإبحار على طول مسار السباق البالغ 704 أميال بحري باتجاه عقارب الساعة، وأن تكون إيرلندا وجميع جزرها –باستثناء جزيرة روكال- على ميمنة القارب دائمًا.
ومع سهولة إرشادات السباق، إلا أن السباق نفسه سيكون تحديُا كبيرًا لجميع القوارب، لا سيما مع وجود تيارات بحرية قوية، وصخور متناثرة قرب سطح المياه، وعدد من الضفاف الرملية، وستشكل جميع هذه الجوانب تحديًا فنيًا للملاحين وأفراد الطاقم، وسيكون على طاقم القارب مسندم أن يحافظ على حماسه وعزيمته طوال مسافة السباق من أجل الفوز وتحقيق رقم قياسي جديد خلال يوم واحد، و16 ساعة، و57 ثانية.
انطلقت القوارب المشاركة والبالغ عددها 65 قاربًا الساعة الرابعة عصرًا بتوقيت مسقط، وإذا صدقت التنبؤات الجوية الحالية طوال مسار السباق، فمن المتوقع تحقيق رقم قياسي جديد للإبحار حول إيرلندا.

إلى الأعلى