الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / مشروع قرية “مجزي” الصحية مبادرة مجتمعية تُسهم بفاعلية في ايجاد شراكة بين الأهالي والقطاعات الحكومية والأهلية بالظاهرة
مشروع قرية “مجزي” الصحية مبادرة مجتمعية تُسهم بفاعلية في ايجاد شراكة بين الأهالي والقطاعات الحكومية والأهلية بالظاهرة

مشروع قرية “مجزي” الصحية مبادرة مجتمعية تُسهم بفاعلية في ايجاد شراكة بين الأهالي والقطاعات الحكومية والأهلية بالظاهرة

عبري ـ من صلاح بن سعيد العبري :
تُعد مشاريع المبادرات المجتمعية التي إهتمت وزارة الصحة بتنفيذها ومتابعتها والإشراف على الجوانب المجتمعية المختلفة، من المشاريع التي تُبنى عليها آمالاً كبيرة كونها تُسهم وبشكل كبير وفاعل في ايجاد شراكة مجتمعية بين الأهالي ومختلف القطاعات الحكومية الخدمية وكذلك القطاعات الأهلية والتي تُعد مبادرة هدفها هو توفير كل ما من شأنه خدمة المجتمع وحل مشاكله المرتبطة بالصحة العامة وصحة الفرد والأسرة والمجتمع .
وفي محافظة الظاهرة عملت اللجان الصحية بولايات عبري وينقل وضنك بالتعاون مع المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الظاهرة ولجان تنمية القرى الصحية بولايات المحافظة على ترسيخ جوانب الشراكة المجتمعية بما يُلبي حاجة القرى من الخدمات وتلبي مطالب كل قرية في كل ما يتعلق بالصحة العامة وصحة الأهالي وصحة وسلامة الثروة الحيوانية والمحافظة عليها وصحة وسلامة ونظافة البيئة المحلية بجانب الإهتمام بالجوانب الثقافية والتعليمية والزراعية والبلدية والمائية والإقتصادية والإجتماعية .
قرية مجزي
ومن بين القرى الصحية بمحافظة الظاهرة قرية “مجزي” والتي تبعد عن مركز ولاية عبري حوالي 50 كيلو متراً ويعتبر مشروع القرية الصحية بمجزي واحداً من المشاريع التي تم اقتراحها من قبل اللجنة الصحية بولاية عبري في إجتماعها الذي عُقد في شهر سبتمبر عام 2011م كإحد مشاريع المبادرات المجتمعية المبني على مشاركة المجتمع، والذي سبق هذا الإختيار مراجعة المؤشرات الصحية للقرية وموقعها وطبيعتها الجغرافية وعدد سكانها والخدمات المتوفرة للأهالي بجانب بعض الملاحظات العامة للقرية والتي تتطلب تدخل القطاعات الحكومية المعنية لحلها، وقرية مجزي من القرى الجبلية الجميلة وتتميز القرية بالمنتجات الزراعية المختلفة والموسمية مع وجود مواقع وأماكن تاريخية وتراثية، وكذلك وجود معالم سياحية والجبال المتنوعة التضاريس مع جغرافية القرية الواقعة بين أحضان الجبال، يمتزج فيها الحاضر المشرق مع الماضي التليد الحافل بالأمجاد والذي سطره العُمانيون عبر حِقبٍ سالفةٍ من الأزمنة.
* أهداف متعددة
يهدف مشروع قرية “مجزي” الصحية بولاية عبري بمحافظة الظاهرة إلى التنمية الاجتماعية والاقتصادية المتكاملة والمستدامة بالقرية وذلك من خلال المشاركة الفعلية للمجتمع المحلي وذلك بالتعاون والتنسيق مع القطاعات والجمعيات والهيئات الأهلية والمنظمات الدولية وتحسين نوعية الحياة لأفراد المجتمع وتحسين الوضع الصحي للمجموعات المستهدفة وتغيير المفاهيم التقليدية المتعارف عليها في مجال التنمية وبناء قدرات المجتمع بما يمكنه من القيام بالمبادرات الفردية والتسيير الذاتي لتحقيق احتياجاته وحل مشكلاته.
مراحل المشروع
تم تنفيذ مشروع قرية مجزي الصحية بولاية عبري على عدة مراحل: فالمرحلة الأولى هي التهيئة المجتمعية، والمرحلة الثانية تشكيل لجنة تنمية القرية وأصدرا قرار تسمية لجنة تنمية القرية، والمرحلة الثالثة إختيار ممثلات الأسر بالقرية وتدريبهن، أما المرحلة الرابعة فتتمثل في المسح الميداني، والمرحلة الخامسة إعلان النتائج وتحديد المشاكل والأولويات، والمرحلة السادسة وضع خطة العمل، وتأتي المرحلة السابعة كمرحلة للتقييم.
جهود متواصلة
حظي مشروع قرية (مجزي) الصحية بولاية عبري بمحافظة الظاهرة بإهتمام الأهالي من الجنسين وبتضافر جهود لجنة تنمية القرية الصحية مع جهود مختلف القطاعات الحكومية الخدمية والأهلية المعنية بما يُلبي إحتياجات القرية والمجتمع من الخدمات ويعمل الجميع على تسهيل توفير الخدمات والإهتمام والحرص على حل الصعوبات التي ربما تكون عقبة تواجه الأهالي والقرية لإيصال وتوفير خدمة معينة بقريتهم ومن خلال ما تم إستعراضه مُسبقاً وما يتعلق بمناقشة المؤشرات والأوضاع الصحية من حيث زيارات القائمين على المشروع بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الظاهرة مع الأهالي ولجنة تنمية القرية الصحية وممثلات الأسر من نساء قرية مجزي فقد تم وضع خطط القطاعات الحكومية التثقيفية والتدريبية، كما جاءت جهود التعرف على مؤشرات الوضع الصحي بالقرية ملبية للكثير من التساؤلات والتي ستسهم المعلومات المتوفرة عنها بشكل كبير وهادف في تحقيق الكثير من الأهداف المرتبطة بمشروع قرية مجزي الصحية وفي مقدمتها المشاكل الصحية والتي من ضمنها الأنيميا عند الحوامل والتي بلغت نسبتها 43% وتعتبر أعلى من المستوى المسجل في المحافظة، والذي بلغ 26.3% في 2012م وقد تم وضع خطة لتقليل تلك النسبة، وإيجاد حلول عاجلة للحالات الجديدة من مرضى إرتفاع ضغط الدم ومرضى السكري في برنامج (افحص واطمئن) وهو الفحص الشامل للأهالي من الجنسين من هم فوق سن الأربعين وأيضاً معالجة مشكلة الولادات للأطفال الذين تقل أوزانهم عن 2.5 كيلو جرام عند الولادة، وذلك مع الأمهات من قبل الفريق الصحي بالقرية والفنيين الصحيين، وتفعيل برنامج المباعدة بين الولادات بالقرية بتصحيح المفاهيم بالتثقيف الصحي، بالإضافة إلى ذلك سعت لجنة تنمية القرية الصحية وبالتنسيق والتواصل الإيجابي مع اللجنة الصحية بولاية عبري إلى حل مشاكل عديدة كان للقطاعات الخدمية الحكومية وكذلك القاعات الأهلية المعنية دور كبير للمساهمة في حل عدد من هذه المشكلات. ويعتبر مشروع قرية (مجزي) الصحية بولاية عبري أو مشروع قرية صحية بمحافظة الظاهرة، تم بالإضافة إلى قرية مجزي ترشيح قرية بلاد الشهوم كقرية صحية ثانية بولاية عبري، وفي ولاية ينقل تم إختيار قرية فلج السديريين كقرية صحية أولى بالولاية وتتم حالياً الإجراءات الخاصة بتسمية القرية الصحية الثانية بالولاية وهي قرية الوقبة ، وفي ولاية ضنك قرية (قميراء) التي ينفذ بها مشروع المبادرات المجتمعية بالولاية.

إلى الأعلى