الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ

بشفافية

سهيل النهدي

كلية الهندسة .. توفر الطاقة الكهربائية
كلية الهندسة بجامعة السلطان قابوس تعمل حاليا على إنشاء مشروع مواقف سيارات تنتج الطاقة الكهربائية ، خطوة صحيحة نحو استغلال مصادر الطاقة البديلة ، كان الجميع ينتظرها منذ مدة ، لكن أن تبدأ متأخرا خير لك من ألا تبدأ أبدا ، وهذا ما ينتظره المجتمع من بقية الكليات والمؤسسات الاكاديمية التعليمية بالسلطنة للتوجه نحو الموارد الطبيعية وموارد الطاقة البديلة التي تتمتع بها السلطنة لتطبيق ما درسوه من تقنيات علمية وتطبيقها على ارض الواقع لتعود بالنفع على البلاد والمواطن .
لدى السلطنة العديد من مصادر الطاقة البديلة ، منها الطاقة الشمسية وفترة ساعات النهار الطويلة التي تكون فيها الشمس مشرقة ، اضافة الى طاقة الرياح والتي لا تتوقف في بعض الولايات بمحافظات السلطنة خصوصا تلك الواقعه على شاطئ البحر بمحافظات ظفار والوسطى وجنوب الشرقية خصوصا خلال أشهر الصيف ،كذلك طاقة موج البحر وشدتها وارتفاعها خصوصا على طول شواطئ محافظة ظفار خلال فصل الخريف ، موارد متعددة تعتبر من مصادر الطاقة البديلة التي بدأت الكثير من الدول استغلالها بشكل ناجح ، كلنا أمل في أن يتم تطبيقها واستغلالها بالسلطنة .
في شهر مارس من العام الجاري سجل سد وادي ضيقة زيادة في كمية المياه المحتجزة بلغت 7ر92 مليون متر مكعب من المياه والسد يتسع لسعة إجمالية تبلغ 100 مليون متر مكعب من المياه أي أن السد شارف على أن يمتلئ بالمياه ، والسؤال الذي يطرح نفسه هل السلطنة تستغل سد وادي ضيقه بالشكل المناسب ؟ هل تستغل المياه المحتجزة به ؟ هل كل تلك الكميات المحتجزه ننتظر منها فقط أن تذهب إلى أعماق التربة وتستفيد منها عيون بعض المزارع هناك ؟ أعتقد بأن سد وادي ضيقه ولا المياه التي فيه ويحتجزها سنويا يتم استغلالها بالشكل المطلوب او المأمول ، لذلك فإن سد وادي ضيقه مصدر ثروة كبير من الطاقة يجب أن تستغل بالشكل المناسب والمياه التي فيه أيضا بحاجة إلى أن يتم استغلالها بطريقة أفضل.
كثير من موارد الطاقة البديلة متوفرة بالسلطنة وبحاجة إلى أن يتم استغلالها ، فكثير من دول العالم توجهت حاليا لاستغلال هذه المصادر البديلة ، لتسد الكثير من الطلب المتزايد على الطاقة .
كذلك هناك الكثير من البحوث والدراسات التي يقوم بها الطلبة بكليات علمية مختلفة بمؤسسات تعليمية عالية بالسطنة ، لا يتم الاستفادة منها ، خصوصا فيما يتعلق باستخدام الطاقة البديلة ، وإعادة التدوير والاستفادة من النفايات وغيرها من المواد ويبذل الطلبة عبر مجموعات أو بشكل فردي الكثير من الجهد والتجارب والبحوث ، ليصلوا إلى نتائج مذهلة في بعض الأحيان ، إلا أن هذه النتائج والبحوث والدارسات لا يوجد حاضن لها أو متبني لهذه البحوث والأفكار أو داعم لاستغلالها والاستفادة منها ، لذلك فإن مشروع توليد الطاقة الكهربائية من مواقف السيارات بجامعة السلطان قابوس مشروع نتمنى له التوفيق كما نتمنى أن نشاهد هذه التجربة في مواقع أخرى واستغلالها بشكل أوسع ، كذلك الأمنيات بان نسمع ونعيش واقع مشاريع جديدة لاستغلال مصادر الطاقة البديلة ونجد بأن موارد البلاد الطبيعية يستفاد منها بالشكل المطلوب .

سهيل بن ناصر النهدي
suhailnahdy@yahoo.com

إلى الأعلى