السبت 23 سبتمبر 2017 م - ٢ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / مع تواصل محادثات (النووي) واشنطن تسمح لـ(بوينج) ببيع قطع غيار إلى ايران

مع تواصل محادثات (النووي) واشنطن تسمح لـ(بوينج) ببيع قطع غيار إلى ايران

واشنطن ـ فيينا ـ وكالات: سمحت الولايات المتحدة لعملاق صناع الطائرات (بوينج) ببيع قطع غيار لإيران للمرة الأولى منذ فرض الحظر على طهران عام 1979 حيث تأتي هذه الخطوة مع تواصل محادثات مجموعة (5+1) وإيران حول البرنامج النووي للأخيرة.
وأعلن ناطق باسم بوينج أن السلطات الأميركية سمحت للمجموعة ببيع إيران قطع غيار لطائرات تجارية.
وقال المتحدث إن هذا الترخيص “محدد بفترة زمنية” ويسمح لبوينج “بتسليم قطع غيار متعلقة بأغراض السلامة فقط”.
وأضاف المتحدث أنه ما زال لا يسمح لبوينج حتى الآن ببيع إيران طائرات جديدة.
وتابعا أن هذا الترخيص منحته وزارة الخزانة الأميركية في إطار الاتفاق المرحلي الذي أبرم في نوفمبر الماضي بين إيران ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين وألمانيا) بشأن البرنامج النووي الإيراني.
إلى ذلك وصفت طهران المحادثات الفنية التي تجري على مستوى الخبراء بينها وبين الدول الكبرى الست الكبرى حول برنامجها النووي بـ”المفيدة”، مشيرة إلى أن صياغة الاتفاق النهائي حول هذا الملف المعقد قد تبدأ خلال أسابيع.
ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن رئيس الوفد الفني الإيراني حميد بعيدي نجاد إشادته بالمحادثات “المفيدة” التي جرت بين الطرفين في فيينا واستغرقت ثلاثة أيام. وأضاف “أن المواقف من الناحية الفنية تساعد على فهم أفضل لمواقف الطرفين”.
ويضاف هذا اللقاء على مستوى الخبراء إلى لقاء جديد مرتقب بين الطرفين على مستوى المسؤولين السياسيين في فيينا ابتداء من الثلاثاء.
والهدف من لقاء الثلاثاء، وهو الثالث منذ مطلع السنة الحالية، الانطلاق من الاتفاق المؤقت الذي وقع في جينيف في نوفمبر 2013 بين الطرفين للوصول إلى اتفاق نهائي يضع حدا لمواجهة بين إيران والدول الكبرى حول طابع برنامجها النووي وما إذا كان يتضمن شقا عسكريا أم لا.

إلى الأعلى