الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير الشؤون القانونية يرعى ختام « مسابقة كلام الرحمن» بجامع أم القرى بالعذيبة
وزير الشؤون القانونية يرعى ختام « مسابقة كلام الرحمن» بجامع أم القرى بالعذيبة

وزير الشؤون القانونية يرعى ختام « مسابقة كلام الرحمن» بجامع أم القرى بالعذيبة

شارك فيها 415 متنافسا لست مستويات
اختتم جامع أم القرى بالعذيبة مساء أمس الأول بالتعاون مع جماعة نور الفجر الدعوية وبإشراف من الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم النسخة (الثالثة) من مسابقة «حملة كلام الرحمن» المنظمة على مستوى ولاية بوشر ، والتي شارك فيها هذا العام أربعمائة وخمسة عشر متنافس ومتنافسه .

افتتح الحفل الذي رعاه معالي الدكتور عبدالله بن محمد بن سعيد السعيدي وزير الشؤون القانونية وبحضور عدد من أصحاب السعادة والمسؤولين والمشايخ بتلاوة عطرة من الطالب عزان بن حافظ بن سعيد البرواني (الحاصل على المركز الأول في مستوى «مزامير آل داود» ) ، ثم ألقى السيد الدكتور أحمد بن سعيد بن خليفة البوسعيدي نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم كلمة تحدث خلالها عن دور المسابقات القرآنية في استغلال طاقات الناشئة وتوجيهها نحو الخير، وبين دور الجمعية في احتضان المسابقات القرآنية وضبطها والرقي بها .
بعد ذلك شاركت فرقة الوفاق الإنشادية بنشيد عن القرآن الكريم، ثم ألقى سليمان الحكيم علي بابزيز المشرف العام للمسابقة وإمام وخطيب الجامع كلمة اللجنة المنظمة حث فيها على الاهتمام بالقرآن الكريم، وبين جهود جامع أم القرى العلمية ودوره المتعلق بالقرآن الكريم، واختتم بشكر المساهمين في إنجاح المسابقة ثم قام معالي الدكتور راعي الحفل بصحبة السيد الدكتور أحمد بن سعيد بن خليفة البوسعيدي نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم بتكريم الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى من كل مستوى من مستويات المسابقة الستة .
وبهذه المناسبة أشاد معالي الدكتور عبدالله السعيدي بقيمة هذه المسابقات ودور الجمعية في تفعيلها وقال : هذه مسابقة عظيمة، وما تقوم به الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريمة في هذا الشهر الفضيل يعتبر جهدا جبارا، وحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتدبره هو أمر من الله – سبحانه وتعالى- وواجب على كل مسلم ومسلمة، فأتمنى لهذه الجمعية كل التوفيق ولكل من شارك في هذا الجهد كما أعرب الدكتور عبدالله بن سالم بن حمد الهنائي رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم عن سعادته بهذه المسابقة مؤكدا أنها من أجمل المسابقات المحلية بالمساجد .
جدير بالذكر أن النسخة الثالثة من المسابقة تضمنت ستة مستويات، وهي: مستوى « براعم القرآن « ويتضمن حفظ جزء «عم»، وهو موجه للأعمار من سن خمس إلى ثماني سنوات .
ومستوى» ناشئة الهدى «، ويتضمن حفظ جزئي «عم، وتبارك»، وهو موجه للأعمار من سن التاسعة إلى الثانية عشرة ومستوى « فتية الرحمن» ، ويتضمن حفظ أجزاء «عم، وتبارك، وقد سمع»، وهو موجه للأعمار من سن الثالثة عشرة إلى السادسة عشرة.
ومستوى « شباب المعالي» ويتضمن حفظ سبعة أجزاء متتابعة، وهو موجه للأعمار من سن السابعة عشرة إلى العشرين ومستوى « حملة كلام الرحمن» ، ويتضمن حفظ القرآن الكريم كاملا، وهو موجه للأعمار من سن الحادية والعشرين إلى الثلاثين.
ومستوى « مزامير آل داود « ، ومقرر التنافس فيه سورة (التوبة)، وهو موجه لمن كان سنه دون الثلاثين، شريطة أن يكون حسن الصوت ومتقنا للتلاوة والأداء .

إلى الأعلى