الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / جنوب السودان: المعارك مستمرة والسلام في مراوحة

جنوب السودان: المعارك مستمرة والسلام في مراوحة

جوبا ـ أديس أبابا ـ وكالات: استمرت المعارك بين القوات الحكومية بجنوب السودان والمتمردين وسط مراوحة محادثات السلام التي تستضيفها أثيوبيا في مكانها.
وقرر طرفا النزاع إرجاء بدء المحادثات المباشرة بينهما ما اضعف الآمال بالتوصل الى اتفاق وقف إطلاق نار سريع ينهي القتال ويبدد مخاطر الانزلاق نحو حرب أهلية شاملة.
وفيما التقى قادة كبار من وفدي الحكومة والمتمردين لوقت قصير بشكل مباشر، إلا أن الأطراف المتنازعة واصلت أمس إجراء محادثات منفصلة مع المفاوضين.
ولم يتم تحديد أي موعد لبدء المحادثات الثنائية المباشرة رغم أن الفريقين المفاوضين أمضيا ثلاثة أيام في نفس الفندق الفخم في أديس أبابا.
وقال حسين مار نيوت نائب حاكم ولاية جونقلي سابقا وعضو وفد المتمردين المفاوض بعد إعلان تأخير المحادثات “لا اعتقد أن هناك ما يشير إلى أن المفاوضات تنهار”.
وفي جنوب السودان كان الجيش يواصل عمليته من أجل استعادة السيطرة على بلدة بور الاستراتيجية، عاصمة ولاية جونقلي، من أيدي المتمردين.
وأعلن الناطق باسم جيش جنوب السودان فيليب اغير أن “قواتنا لا تزال تتقدم في اتجاه بور، وهناك معارك عنيفة حصلت الجمعة” نافيا مزاعم المتمردين بأنهم بدأوا التقدم في اتجاه العاصمة جوبا.
وأشارت تقارير إلى معارك طاحنة شملت الدبابات وسلاح المدفعية في ضواحي بور، البلدة الاستراتيجية التي انتقلت السيطرة عليها من فريق إلى آخر ثلاث مرات منذ بدء القتال قبل ثلاثة أسابيع.
والقتال المستمر دفع بمنسق الشؤون الانسانية لدى الأمم المتحدة في جنوب السودان توبي لانزر إلى تنبيه الجنود والمتمردين لضرورة حماية المدنيين والعاملين في الوكالات الانسانية وإلا فإن الوضع الصعب أساسا سيتفاقم.
في غضون ذلك أعلنت السلطات السودانية أن وزير خارجية جنوب السودان برنابا بنجامين سيقوم اليوم بزيارة الى الخرطوم يسلم خلالها الرئيس عمر البشير رسالة من نظيره السوداني الجنوبي سلفا كير.
وقالت الاذاعة السودانية الرسمية (راديو ام درمان) في خبر مقتضب إن “وزير خارجية الجنوب يزور الخرطوم غدا ويسلم البشير رسالة من سلفاكير”.

إلى الأعلى