السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / نيكي يصعد والين يرتفع مع زيادة الإقبال على الملاذات الآمنة

نيكي يصعد والين يرتفع مع زيادة الإقبال على الملاذات الآمنة

طوكيو ـ رويترز: ارتفع مؤشر نيكي للأسهم اليابانية في ختام التعاملات أمس الجمعة للجلسة الخامسة على التوالي مع استمرار عمليات تصيد الصفقات الرابحة في حين ظل إقبال المستثمرين على المخاطرة قوياً بعد صعود الأسهم الأميركية والأوروبية.
وزاد مؤشر نيكي القياسي 0.7% ليغلق عند 15682.48 نقطة.
وعوضت الأسهم اليابانية نحو نصف الخسائر التي منيت بها في أعقاب تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي قبل أسبوع والذي أحدث صدمة في الأسواق.
وعلى مدى الأسبوع قفز مؤشر نيكي 4.9% مسجلا أكبر مكاسبه الأسبوعية منذ منتصف أبريل. وصعد مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.7% إلى 1254.44 نقطة في حين زاد مؤشر جيه.بي.إكس-نيكي 400 بنسبة 0.6% لينهي يوم أمس عند 11320.65 نقطة.
وسجل الين قفزة كبيرة أمام الدولار واليورو والجنيه الاسترليني أمس الجمعة مع زيادة الطلب على الأصول الآمنة بدعم من الضبابية السياسية وتقرير لرويترز عن أن البنك المركزي الأوروبي لا يدرس تخفيف قواعده الخاصة بالتيسير النقدي.
وانتعش اليورو أمام الدولار بعدما قالت مصادر لرويترز: إن البنك المركزي الأوروبي لا يناقش في الوقت الحالي شراء أدوات دين حكومية غير متناسبة مع مساهمة دول منطقة اليورو في البنك.
وكان اليورو سجل هبوطاً حاداً أمس الأول الخميس وواصل انخفاضه أمس الجمعة قبل أن يعاود الارتفاع ليجري تداوله دون تغير يذكر عند 1.1110 دولار.
وفي ظل تعاملات متقلبة بأسواق الأسهم الأوروبية سجل الين أعلى مستوى له خلال الجلسة أمام العملة الأميركية عند 102.435 ين للدولار بزيادة 0.8%.
وبعدما سجلت العملة اليابانية أعلى مستوى لها في عامين ونصف العام في أعقاب التصويت لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تراجع الين الأسبوع قبل الماضي حيث هبط على مدى ثلاثة أيام متتالية أمام الدولار واليورو في الوقت الذي تعافى فيه الجنيه الاسترليني من أدنى مستوى في 31 عاما.
لكن مع استمرار حالة الضبابية السياسية الشديدة في بريطانيا وبعدما قال رئيس بنك انجلترا المركزي: إن البنك قد يحتاج لاتخاذ المزيد من إجراءات التحفيز خلال الصيف لدعم الاقتصاد هبط الاسترليني من جديد متجهاً لتسجيل أدنى مستوياته أمام الدولار وسجل انخفاضاً تجاوز 1% أمام الين أمس الجمعة.
وتراجع الاسترليني أمام الين إلى 136.11 ين لكنه ظل بعيداً عن أدنى مستوى له في ثلاثة أعوام ونصف العام البالغ 133.65 ين والذي سجله يوم الجمعة الماضي. ولم يسجل الجنيه انخفاضاً كبيراً أمام اليورو رغم أنه سجل أضعف مستوياته منذ مارس 2014 أمام العملة الأوروبية الموحدة أمس الأول الخميس.

إلى الأعلى