الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / هبطة سوق نـزوى تسجل أعلى سعر للغنم بـ 340 ريالا والبقر بـ 1000 ريال عماني
هبطة سوق نـزوى تسجل أعلى سعر للغنم بـ 340 ريالا والبقر بـ 1000 ريال عماني

هبطة سوق نـزوى تسجل أعلى سعر للغنم بـ 340 ريالا والبقر بـ 1000 ريال عماني

حركة نشطة تشهدها هبطة سوق عبري للمواشي ومحلات مستلزمات العيد
نـزوى ـ من سالم بن عبدالله السالمي: عبري ـ من صلاح بن سعيد العبري:
شهدت هبطة عيد الفطر المبارك بسوق نزوى خلال يومي الجمعة والسبت الماضيين حركة تجارية نشطة، حيث توافد على السوق في مختلف أفرعه مئات من الباعة والمشترين منذ الصباح الباكر إلى الولاية من مختلف ولايات وقرى محافظات السلطنة بغرض شراء وبيع متطلبات العيد من اللحوم والدواجن والسلع والمواد الغذائية والحلوى والبهارات والخضار والفاكهة والأواني، وقد سجلت عرصة مناداة الأغنام والابقار ذروتها من الحضور الكثيف بجانب أعداد الماشية من الأغنام والأبقار التي تم جلبها من مختلف ولايات السلطنة المتمثلة من السلالة العمانية أو المستوردة ومنها من محافظة ظفار والباطنة والداخلية والتي وتميزت الأخيرة بالسلالة العريقة من الأغنام وخاصة تلك التي تم جلبها من الجبل الأخضر وجبل شمس وجبل الكور.
وقال سالم بن خلفان البطراني أحد دلالي العرصة: هبطة نـزوى لها مكانتها بين أهالي السلطنة منذ القدم وخاصة أيام العيد فهي من أنشطة الأسواق في مثل هذه المناسبات سواء من ناحية البيع أو الشراء، حيث تكون الهبطة منذ الصباح تحظى بإقبال كبير على شراء ذبائح عيد الفطر السعيد مع بدء الزعقة المتعارف عليها باسم ينادي الشخص الذي أوكل إليه الزعقة بصوت (قصوب زيد قصوق)، حيث ترتفع الحركة إلى أعلى مستوى من الحركة والاكتظاظ العرصة بالحضور الكثيف.
وأضاف: سجلت الهبطة في اليومين الماضيين مستوى مرتفعا من القوة الشرائية وعدد الأغنام والأبقار والتي وصلت حسب مؤشر التسجيل في العرصة فقد بلغ عدد الاغنام أكثر من 1200 رأس و600 رأس من الأبقار ، مضيفا بأن هناك تفاوتا في أسعار الاغنام، حيث وصلت ما بين 80 ريالا كأقل سعر و340 ريالا كأعلى سعر.
أما بقية أفرع أنشطة السوق فقد شهدت كافة المحلات التجارية ومنها المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية بمختلف أنواعها كالحبوب والأرز والبهارات والبقوليات وأغراض سفرة العيد وبيع الأواني ومواد النظافة حركة شرائية ملحوظة، كما شهدت أسواق بيع الأسماك والدواجن هي الأخرى حركة شرائية جيدة وكذلك الخضار والفاكهة، وفي محلات بيع الحلوى العماني كان الإقبال كبيرا، حيث سجل مؤشر البيع أكبر نسبة شرائية من خلال شراء كميات كبيرة من الحلوى وآخرون يقومون بحجز كميات أخرى لقرب العيد.
كما شهدت محلات بيع الأحذية والكمة العمانية والملابس والعطور والبخور والكماليات وغيرها من زينة العيد سواء للصغار أو الكبار وخاصة الملابس الزاهية التي تم تفصيلها في محلات تفصيل الملابس اقبالا كبيرا واكتظت المحلات بالزبائن الذين حرصوا على شراء كل ما يلزم فرحة العيد كونها آخر ايام التسوق قبل قدوم العيد السعيد.
من جهة أخرى شهد سوق ولاية عبري للمناداة على المواشي حركة نشطة في بيع وشراء المواشي بأنواعها المختلفة مع قرب حلول عيد الْفِطْر المبارك لهذا العام . حيث يكتظ السوق ومنذ الصباح الباكر بالمواطنين القادمين من مختلف قرى ولاية عبري والبعض من قرى ولايتي ينقل وضنك بمحافظة الظاهرة لشراء مستلزمات العيد من الأضاحي من الأبقار والأغنام وكذلك الإبل التي تجد رغبة كبيرة من المستهلكين على شرائها . وشهد سوق الأغنام والأبقار حركة نشطة وقد وصل أعلى سعر للأغنام متفاوتاً بين 150 ريالا إلى 250 ريالاً عمانياً ، فيما بلغ سعر رأس البقر بين 450 ريالا إلى 650 ريالا عمانياً. كما تشهد الجوانب الاخرى لسوق عبري والمحلات التجارية بداخل السوق الداخلي المجاور لحصن عبري وكذلك المحلات التجارية المُجاورة للسوق والمحلات التجارية بمركز الولاية وبعددٍ من القرى التابعة لها حركة تجارية ملحوظة، حيث يتوافد المتسوقون على محلات بيع الحلوى والملابس الجاهزة والخضراوات والفواكه وغيرها من السلع المعروضة . بجانب وجود مستلزمات وحاجيات متعددة أخرى يرغب الكثير من المتسوقين في شرائها كأعواد المشاكيك المعدة من زور النخيل وخصف الشواء والبهارات وورق الموز المستخدم للشواء وغيرها .
وازدحمت محلات بيع الحلوى بالمواطنين والمقيمين لشراء أنواع الحلوى المختلفة قبل قدوم أول أيام العيد، والتي تعتبر جزءا مهما وأساسيا من واجبات الضيافة العُمانية في الأعياد وتتنوع بمكوناتها كالسمن البلدي والزعفران والهيل والمكسرات.

إلى الأعلى